سيــارات

شركات السيارات تغازل العملاء بعروض على البنزين

تشهد سوق السيارات ظاهرة هبوط الأسعار بصورة تكاد أن تكون شهرية، عقب إعلان مصلحة الجمارك إعفاء السيارات ذات المنشأ الأوروبى من الرسوم الجمركية، بحسب البنود الواردة باتفاقية الشراكة الأوروبية.

شارك الخبر مع أصدقائك

■ بعد زيادة المحروقات

قال جمال عسكر، مدير قطاع خدمات ما بعد البيع والصيانة بشركة المصرية للسيارات، إن شركات السيارات على مدار 10 أشهر الماضية استنفزت السبل لتحريك السوق، التى تعانى من تراجع حاد فى المبيعات رغم هبوط الأسعار.

تشهد سوق السيارات ظاهرة هبوط الأسعار بصورة تكاد أن تكون شهرية، عقب إعلان مصلحة الجمارك إعفاء السيارات ذات المنشأ الأوروبى من الرسوم الجمركية، بحسب البنود الواردة باتفاقية الشراكة الأوروبية.

أكد أن إعلان وكلاء وموزعين عن عروض بنزين على السيارات خلال الأسبوع الحالى، تعد من الطرق التسويقية التى باتت تعتمد عليها الشركات فى تصريف مخزونها من السيارات، الذى بات يعانى التكدس داخل صالات العرض.

أشار إلى أن التوقعات التى صاحبت رفع أسعار الوقود الأسبوع الماضى بتراجع إقبال العملاء على شراء سيارات جديدة، خاصة المدعومة بمحرك ذات سعة لترية تتراوح ما بين 1400 سى سى، وحتى 1600 سى سى،مع إرتفاع تكلفة تفويل السيارات.

طالب بضرورة البحث عن سبل مبتكرة لتصريف المخزون المكدس لدى الشركات بعيدًا عن ما اسماه بـ «نغمة البنزين»، عبر خصومات حقيقة على قطع الغيار الأصلية، والمصنعية، علاوة عن مد فترة الضمان دون مقابل.

توقع أن تشهد مبيعات سوق السيارات نهاية العام الحالى تراجعًا عن معدلات البيع عن معدلات البيع خلال 2018، لتسجل 130 ألف سيارة.
توقع ألا تؤثر عروض البنزين على مبيعات السيارات خلال الفترة الراهنة خاصة وأن خصومات الأسعار، والتى كانت فى الماضى تعد المحرك الأساسى لبيع الموديلات الزيرو، لم تسفرعن نتائج ايجابية على مبيعات السوق.

قال حسن إسكندرانى، مدير قطاع التسويق بشركة النيل للتجارة والهندسة، وكلاء سيارات هوندا فى مصر، إن الشركات تغازل العملاء الراغبين فى اقتناء سيارات جديدة عبر عروض البنزين، بعد الزيادات الأخيرة التى أعلنتها وزارة البترول والثروة المعدنية.

أشار إلى أن البنزين بات يمثل نسبة مؤثرة فى مصاريف تشغيل السيارة، مقارنة بقطع الغيار، والمصنعية، التى كانت الشركات تعتمد عليها فى الماضى فى جذب العميل واتخاذ قراره بالشراء.

بين أن تداعيات تلك الإجراءات التى باتت تعلنها شركات السيارات ينعكس بالإيجاب على بعض العلامات التجارية، التى تستحوذ على حصة سوقية كبيرة من إجمالى مبيعات الركوب.

كانت المجموعة البافارية للسيارات، وكلاء سيارات بى إم دبليو ومينى فى مصر، قد كانت أولى الشركات فى السوق المحلية التى أعلنت خلال سبتمبر من 2017 عن عروض بنزين متمثلة فى أنه حال شراء سيارة من طراز مينى فإن البافارية للسيارات تتحمل نفقات الوقود لمدة عام كامل، عبر كارت بنزين يحصل عليه العميل من الشركة مقدمًا بمجرد توقيع عقود شراء السيارة الجديدة، وذلك بالتعاون مع شركة توتال.

أكد عماد عبد المجيد، رئيس شركة فير برد، الموزع المعتمد لهيونداي، وبريليانس، أن العروض المجانية التى أطلقتها بعض شركات السيارات والتى تتضمن تقديم كوبونات مجانية للبنزين، تأتى فى ضوء زيادة ثقة العلامة التجارية وسط اشتداد التنافسية بين مختلف الماركات المطروحة بالسوق السيارات.

أوضح أن الشركات اتجهت لإعادة النظر فى خطتها التسويقية بالتزامن مع التطورات التى تشهدها السوق المحلية على خلفية زيادة أسعار البنزين، التى تعتبر من العوامل التى تؤثر بالسلب على المبيعات، عن طريق إحجام شريحة من المستهلكين عن الشراء بعد ارتفاع تكاليف الشتغيل.

توقع أن تتجه باقى شركات السيارات لتخصيص جزء من ميزانيتها التسويقية لدعم تكاليف التشغيل وتقديم صيانات مجانية بمراكز الصيانة.
أكد أن الشركات أقبلت على تقديم عروض مجانية على طرازاتهم فى ضوء تحفيز المستهلكين على الشراء، وتخفيف العبء وسط ارتفاع الأسعار وزيادة معدل التضخم.
قال إن الشركات تفضل تقديم العروض المجانية بدلاً من تخفيض أسعار طرازاتهم تخوفًا حدوث تغييرات، قد تدفعها للزيادات السعرية التى قد تنعكس بالسلب على فرص تسويقها أمام منافستها المطروحة بالسوق المحلية.

لفت إلى أن أداء السوق تشهد حالة التخبط النسبى فى المبيعات وسط الخصومات التى أعلنتها الشركات على طرازاتها فى ضوء تراجع أسعار العملات الأجنبية وعلى رأسها الدولار.

قال محمود حماد، رئيس شركة حماد موتورز، الموزع المعتمد للعلامة بى واى دى الصينية، إن حالة ركود مبيعات سوق السيارات وراء إقبال الشركات على إطلاق العروض والصيانات المجانية، فى ضوء تحفيز المستهلكين على الشراء.

أضاف أن تلك العروض جاءت فى ضوء اشتداد المنافسة بين الوكلاء، تزامنا مع انخفاض المبيعات الإجمالية للسيارات، بمتوسط 11 ألف وحدة شهريًا، موضحا أن الشركات تقبل على إطلاق عروضاعلى طرازاتها لتصريف مخزونها من موديلات العام الحالى.

لفت إلى أنه من المتوقع أن تستمر حالة التخبط التى تشهدها السوق بعد زيادة الأعباء المحصلة عن زيادة أسعار الوقود، وتكاليف التشغيل حتى نهاية العام الحالى.
تجدر الإشار إلى أن نيسان مورتور إيجيبت انضمت للشركات المعلنة عن عروض كوبونات البنزين المجانية على طرازاتها، حال شراء العميل سيارة جديدة خلال الشهر الحالى.

كانت شركة فيات كرايسلر أوتوموبيلز مصر FCA، المالكة لجيب وفيات وألفا روميو وفيات بروفيشنال، أطلقت عرضًا على جيب جراند شيروكى موديل 2018 مع كل عملية بيع ممثلًا فى ترخيص وتأمين وعقد صيانة للسيارة لمدة عام كامل، مع كوبون خاص للبنزين.

أقدمت شركة الطارق للسيارات، الموزع المعتمد لسيارات جيب، على عرض عند شراء جيب رينيجيد ممثلًا فى حصول العميل على سنة بنزين مجانا وصيانة مجانية حتى 20 ألف كيلو متر.

أعلنت المصرية للسيارات، أكبر موزع للسيارات فى مصر، عن حملة تسويقية عند شراء شيفروليه إكوينكس، الحصول على كوبون بنزين لمدة عامين.
اتجهت شركات السيارات للإعلان عن تقديم عروض، حال شراء سيارة جديدة ممثلة فى منح المستهلكين كوبونات بنزين مجانية، بكميات ولفترة زمنية محددة.

أكدت خبراء ومسئولو شركات السيارات أن تلك الخطوة تأتى فى إطار البرامج التحفيزية لشراء السيارات، وسط حالة الركود التى باتت السمة المسيطرة على السوق منذ الربع الأخير من العام الماضى، رغم الخصومات التى اطلقها الوكلاء على طرازاتهم عقب تطبيق الإعفاءات الجمركية الكاملة منذ مطلع العام.

شريف عيسى – أحمد عوض

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »