بورصة وشركات

شركات الرعاية الصحية العالمية مرشحة لإبرام صفقات دمج بقيمة 300 مليار دولار في 2020 (جراف)

تضع الشركات أموال تحت يدها بقيمة 1 تريليون دولار ستساعدها على إبرام الصفقات

شارك الخبر مع أصدقائك

كشفت دراسة حديثة أن الأموال المتاحة لشركات الرعاية الصحية العالمية والمقدرة بنحو 1 تريليون دولار، ستساعد هذه الشركات على إبرام صفقات دمج واستحواذ ضخمة بقيمة 300 مليار دولار خلال 2020.

وحسب الدراسة، فإن شركات التكنولوجيا الحيوية الكبرى والشركات الطبية ستقبل بنشاط على إبرام صفقات دمج واستحواذ خلال 2020، وذلك بدعم من سعيها لتحفيز النمو.

التكنولوجيا الحيوية

ومن المتوقع أن تواصل شركات العلاج الجيني والخلوي الهيمنة على صفقات شركات التكنولوجيا الحيوية.

وتتوقع شركة “إي.واي” المتخصصة في الخدمات الاحترافية بإبرام صفقات بقيمة 300 مليار دولار باستثناء صفقات الشركات العملاقة. 

وقال محللون بقيادة باميلا سبنسر وبيتر بيهنر: مواصلة إبرام صفقات دمج واستحواذ قياسية مرهون بعودة الشركات بخلاف شركات الأدوية إلى إبرام هذه الصفقات وتدشين مراهنات محورية لتلبية الاحتياجات الخاصة لهذه الشركات. 

صفقات دمج كبرى

يعني هذا، حسب بلومبرج، أن معظم شركات الأدوية الحيوية تمتلك القدرة على إبرام صفقات غير اعتيادية.

وبجانب هذا تمتلك ثلثها القدرة على إبرام صفقات دمج كبرى بقيم لا تقل عن 40 مليار دولار بواسطة شركات الأدوية الحيوية وبقيمة 10 مليارات دولار بواسطة شركات التكنولوجيا الطبية. 

مؤتمر سنوي

ورد التقرير السابق قبل ساعات من انعقاد مؤتمر الرعاية الصحية السنوية برعاية شركة جي.بي مورجان في مدينة سان فرنسيسكو الأمريكية.

واستحوذ هذا المؤتمر على اهتمام الشركات لفترة زمنية طويلة ماضية.

واعتاد المدراء التنفيذيين في هذه الشركات التعرف من خلاله على الصفقات الجديدة الجديرة بالاهتمام. 

حجم الصفقات

وفي مسح تم في سبتمبر الماضي قالت نسبة 94% ممن تم سؤالهم إنهم يتوقعون زيادة حجم الصفقات أو بقائها دون تغيير في 2020.

ويتم إبرام صفقات بقيم تصل إلى 200 مليار دولار سنويا في المتوسط منذ عام 2015. 

وقال بهنر: الأموال المتاحة لهذه الشركات كبيرة ونتوقع لذلك نشاط أكبر من قبل شركات التكنولوجيا الطبية وكبرى شركات التكنولوجيا الحيوية.

ومن المرجح أن تقبل الشركات صاحبة أكبر فجوات في النمو على إبرام أكبر صفقات الدمج. 

محفزات قوية

وأضاف، سيتواصل توافر محفزات قوية لإبرام الصفقات في 2020 على رأسها التقلبات السوقية والرغبة في تعميق التركيز على نشاط العلاج. 

وفضلت الكثير من شركات التكنولوجيا الطبية توزيع السيولة النقدية على المستثمرين عبر إعادة شراء الأسهم بديلا عن إبرام الصفقات. 

البحوث والتطوير

وشكلت عمليات إعادة شراء الأسهم والبحوث والتطوير نسبة 80% تقريبا من حجم إنفاق شركات الرعاية الصحية في 2019 مقارنة بنسبة 9% فقط على صفقات الدمج والاستحواذ. 

وكشف تقرير لموقع “ميكدرموت.بلس. بول” عن خصائص أساسية ميزت صفقات الدمج والاستحواذ خلال 2019.

وهي على النحو التالي:

  • أبرمت صناديق الاستثمار المباشر معظم الصفقات بقيمة 2.2 مليار دولار بنهاية الربع الثالث من العام. 
  • واصلت شركات الرعاية الصحية الرقمية والطب الوقائي قيادة النمو في الصفقات. 
  • تدفقت الأموال العالمية إلى الولايات المتحدة لشراء شركات محلية هناك، وفي الربع الثالث من العام استحوذت شركات عالمية على شركات محلية في الولايات المتحدة في 5 من إجمالي الصفقات البالغة 10 صفقات. 
  • الشركات الكبرى كانت عرضة أيضا للاستحواذ عليها من قبل شركات أخرى. 

وفيما يلي قائمة بأهم خمس صفقات تم إبرامها خلال 2019: 

  • استحواذ شركة بي.أم.أس BMS على شركة سيلجين Celgene نظير 74 مليار دولار في الأسبوع الأول من العام. وتشكلت بفضل هذه الصفقة قوة حقيقية في مجال الرعاية الصحية. 
  • استحواذ شركة ويب. ميد WebMD على شركة ابتوس هيلث Aptus Health. ولم يتم الإفصاح عن تفاصيلها. 
  • استحواذ شركة ابوت Abott على شركة سيفيا لتكنولوجيات صمامات القلب Cephea  Valve Technologies. 
  • استحواذ شركة فايزر Pfizer على شركة اري بيوفارما Array Biopharma نظير 11.4 مليار دولار، ومن شأن هذه الصفقة مساعدة فايزر على تسريع نموها طويل الأجل وتقوية ريادتها في مجال علاجات  الأورام. 
  • استحواذ شركة ميزور روبتكس Mazor Robotics على شركة ميدترون Medtronic. 
  • استحواذ شركة سيمنز هيلثنيرز Siemens  Healthineers على شركة كوردناس فاسكلار Cordinus Vascularنظير 1.1 مليار دولار. 
  • استحواذ شركة جيه&جيه  J&J على شركة اوريس هيلث Auris Health نظير 3.4 مليار دولار. 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »