بورصة وشركات

شركات التواصل الاجتماعي تقود الأسهم الأمريكية للتراجع الخميس

سيعقد الرئيس ترامب مؤتمرا صحفيا بشأن الصين الجمعة

شارك الخبر مع أصدقائك

تراجعت الأسهم الأمريكية في ختام تعاملات الخميس بقيادة شركات التواصل الاجتماعي وضغطت شركة فيسبوك على السوق.

وذلك بعد أن قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه سيوقع أمرا تنفيذا متصل بشركات التواصل الاجتماعي.

وأضاف الرئيس ترامب أنه سيعقد مؤتمرا صحفيا بشأن الصين يوم الجمعة.

تراجع شركات التواصل الاجتماعي

وهبط سهم شركة تويتر بنسبة 4.4% وفيسبوك بنسبة 1.6% وسط أنباء بشأن القرار التنفيذي.

وقال البيت الأبيض بعد إغلاق تداولات السوق أن ترامب وقع أمرا تنفيذيا ينزع الحماية القانونية عن شركات التواصل الاجتماعي.

وقال الرئيس ترامب أنه وجه أمرا إلى النائب العام وليم بر بالعمل مع الولايات لفرض قوانينها الخاصة التي تكافح التضليل الذي تمارسه شركات التواصل الاجتماعي.

وتسببت مخاوف تدهور العلاقات الصينية الأمريكية في تعزيز تراجعات  الأسهم في ختام تداولات الخميس.

وقال المستشار الاقتصادي للبيت الأبيض لاري كودلو الخميس أن هونج ربما تحتاج في الوقت الراهن للحصول على ذات المعاملة التي تحصل عليها الصين، وذلك فيما يتعلق بالأمور التجارية وخلافه. 

وظلت الأسهم مرتفعة خلال معظم جلسة التداول مع إقبال المستثمرين على المراهنة على التعافي السريع من الركود الاقتصادي.

وربما يشكل التدهور الحالي في العلاقات بين الولايات المتحدة والصين مصدر تهديد للتعافي السوقي القوي صعودا من موجته البيعية العميقة.

المؤشرات تتراجع

وهبط مؤشر داو جونز الصناعي بنحو 147.63 نقطة أو بنسبة 0.58% ليصل إلى 25,400.64 نقطة.

وتراجع مؤشر ستاندر اند بورز 500 بنحو 6.4% أو بنسبة 0.21% ليصل إلى 3,029.73 نقطة. 

ولا يزال مؤشر ستاندراند بورز 500 مرتفعا بحدة صعودا من القيعان التي بلغها في شهر مارس.

وذلك بدعم من أبناء تمرير محفزات ضخمة لدعم الاقتصاديات ما أنعش آمال تحقيق تعافي اقتصادي قوي.

وقالت شركة بيونج أنها استأنفت إنتاج طيارات الركوب ماركة ماكس 737 لدى مصنعها في واشنطن وإن كانت معدلات الانتاجية متدنية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »