Loading...

شركات التطوير تستعد لمبيعات الصيف بزخم دعائى فى رمضان

بمشاركة كافة نجوم البيزنس والفن والرياضة

شركات التطوير تستعد لمبيعات الصيف بزخم دعائى فى رمضان
أحمد صبحي

أحمد صبحي

8:07 ص, الأربعاء, 28 أبريل 21

تسعى بعض من شركات التطوير العقارى خلال شهر رمضان المعظم لتقديم حزمة من التسهيلات والعروض الاعلانية المميزة، بغرض جذب عدد من العملاء، خاصة وأن عملية البيع تتراجع بشكل ملحوظ خلال هذا الشهر الكريم، يعقبها رواج مرتقب فى الصيف.

وعلى الرغم من عملية التراجع فى المبيعات، إلا أن شهر رمضان يعد هو الموسم الأكبر لشركات التطوير العقاري، والذى تعلن فيه الشركات عن مشروعاتها، وحجم الرفاهية فيها، ليبقى الأمر عبارة عن سباق، لاستعراض المشروعات فى المدن المختلفة.

وفى العام الماضى ومع ظهور فيروس كورنا تراجعت الحملات الإعلانية لشركات التطوير العقارى فى شهر رمضان المعظم بشكل ملحوظ، بعد أن كانت تتصدر المشهد خلال الأعوام السابقة، من خلال تنفيذ حملات دعائية هائلة ومبتكرة، يتم الاستعانة فيها ببعض نجوم الفن والرياضة.

وجهت «المال» عدد من الأسئلة لخبراء القطاع العقاري، وشركات الدعاية والتسويق، لتحليل ظاهرة عودة الحملات الاعلانية هذا العام، وكذلك دور العروض التى تقدمها الشركات لجذب العملاء، فى ظل التراجع الطبيعى فى حركة البيع خلال شهر رمضان، وهو ما أرجعه الخبراء للتوقيت الذى تعلن فيه الشركات عن مشروعاتها، خاصة وأن الموسم الأهم للمطورين هو فصل الصيف، مؤكدين على دور العروض التى تقدمها الشركات فى دعم حركة البيع.

بداية، قال آسر حمدى، رئيس مجلس إدارة شركة الشرقيون للتنمية العمرانية، بطبيعة الحال فإن الأيام الأولى من شهر رمضان تشهد تراجعا كبيرا فى عملية البيع، فأغلب الناس تكون لديهم مشكلة فى عملية التحرك خلال هذه الأيام.

وأضاف حمدى أن هذا العام يشهد حملات دعائية كبيرة تقوم بها بعض الشركات العقارية، بخلاف ما شهده الموسم الماضى من تراجع هائل فى الحملات الدعائية، مشيرا إلى أن الحملات ستؤتى ثمارها خلال أسبوعين أو ثلاثة على أقصى تقدير.

وأشار رئيس مجلس إدارة الشرقيون للتنمية العمرانية، إلى أن عدداً كبيراً من المطورين العقاريين ذهب منذ فترة لوسائل التواصل الاجتماعى كموقع «فيسبوك» بغرض الترويج لمشروعاتهم، خاصة وأنها وسيلة أكثر انتشارا وأقل تكلفة من الدعاية التلفزيونية، علاوة على أنها تنجح بقدر أكبر فى إيصال الرسالة والهدف من الحملة.

من جانبه قال المهندس فتح الله فوزى رئيس مجلس إدارة شركة مينا لإستشارات التطوير العقاري، من الطبيعى أن تعود الحملات الاعلانية التلفزيونية لشركات التطوير العقارى خلال شهر رمضان المبارك، خاصة وأنها شهدت تراجعا كبيرا خلال العام الماضى بسبب تأثير جائحة كورونا على أغلب الشركات.

وأضاف فوزى، ستظهر نتائج هذه الحملات فى الأيام الأخيرة من شهر رمضان، وفى فترة ما بعد عيد الفطر المبارك، خاصة وأن هذه الفترة تعد هى الموسم الأكبر للمطوريين العقاريين، مع عودة المصريين العاملين فى الخارج.

وأشار رئيس مجلس إدارة شركة مينا لاستشارات التطوير العقاري، إلى أن الشركات التى نفذت حملات دعائية خلال العام الماضى نجحت فى تحقيق قدر كبيرة من طموحاتها، وتمكنت من بيع عدد كبير من وحداتها.

وأضاف فوزي أن الحملات وعلى الرغم من تكلفتها المالية الضخمة، إلا أنها تؤتى ثمارها بشكل طيب، وتنجح فى استقطاب عدد كبير من العملاء، خاصة وأن هناك من ينتظر شهر رمضان للاطلاع على كافة المشاريع الكبرى، بغرض الاستثمار، أو تملك وحدة سكنية فيها، بالإضافة للتسهيلات التى تقدمها أغلب الشركات.

واستطرد، عدد كبير من شركات التطوير العقارى والتى تأثرت بشكل كبير من جائحة كورونا لجأت خلال الموسم الحالى للتسويق لمشروعاتها من خلال وسائل التواصل الاجتماعي، نظرا لأنها أقل تكلفة وتضمن وصول الاعلان لعدد معلوم من الجمهور.

فيوتشر هومز تحدد 100 ألف جنيه مقدم والتقسيط على 100 شهر

وحول العروض والتسهيلات التى تقدمها شركات التطوير العقاري، خلال شهر رمضان الكريم، قال المهندس محمد منير، رئيس مجلس إدارة شركة فيوتشر هومز، إن أغلب الشركات تعمل على تقديم عروض وتسهيلات خلال هذا الشهر بغرض استقطاب العملاء، خاصة وأن عملية البيع تتراجع نسبيا.

وأشار منير إلى أن شركته قدمت عرضا للعملاء الراغبين فى التعامل معها يمكن الاستفاده منه حتى نهاية الشهر الكريم، مضيفا، أنه فى الأيام العادية كانت أطول فترة سداد تمتد حتى 7 سنوات، وبعد العرض المقدم أصبح متاح للعملاء دفع مبلغ 100 ألف جنيه والتقسيط حتى 100 شهر.

وأضاف، هناك أيضا عدد كبير من شركات التطوير العقاري تقدم عروض وتسهيلات، كما أن أغلب الشركات تقسم فترات العمل إلى فترتين، وغالبا ما تكون الفترة المسائية لمقابلة العملاء وشرح تفاصيل المشروعات، وكذلك عرض الخدمات التى يتمتع بها كل مشروع.

النصر تطلق عرضاً يتضمن سداد %25 والاستلام فوراً

على صعيد متصل، قدمت شركة النصر للإسكان والتعمير، وهى إحدى شركات القابضة للتشييد والتعمير التابعة لوزارة قطاع الأعمال، عرضين لعملائها بمناسبة شهر رمضان الكريم.

وقالت الشركة عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعى «فيسبوك»، إن العرض الأول يتمثل فى قيام العميل بدفع %25 من قيمة الوحدة على أن يتسلم وحدة كاملة المرافق بعمارات المستقبل بالهضبة الوسطى بالمقطم، وتقسيط باقى سعر الوحدة على 5 سنوات وبدون فوائد.

كما أعلنت الشركة أيضا عن العرض الثانى خلال شهر رمضان والذى جاء بخصم 25000 جنيه على جميع الوحدات المعروضة بمشروعات شركة النصر للإسكان والتعمير.

اكتساح عقارى لموسم الإعلانات وسط اختلاف أحجام ونوعية المشروعات

قال باسم كليلة، رئيس مجلس إدارة «إكسبو ريبابلك» لتنظيم المعارض، لـ»المال»، إن جميع الشركات العاملة فى مجال المعارض، تتوقف بشكل شبه تام خلال شهر رمضان الكريم، باستثناء بعض الأعمال التى لها علاقة بعملية التسويق الإلكترونى.

وفى ظاهرة لافتة تشهد شاشات التليفزيون وباقى وسائل الاعلام ما يشبة اكتساح الحملات الاعلانية لشركات التطوير العقارى على اخنلاف أحجامها ومناطق مشروعاتها، وخلال تلك الاعلانات تم الاستعانة بنجوم من الفن والرياضة للترويج للمشروعات.

سبيكة صروح الذهبية تخطف الأضواء وترقب للنتائج

واحتلت السبيكة الذهبية التى طرحتها شركة صروح العقارية اهتمام رواد مواقع التواصل الاجتماعى، نظراً للمزايا الاستثمارية التى تطرحها صروح فى السبيكة متضمنة منح عائد دورى للعميل بجانب ارتفاع سعر الوحدة محل التعاقد، وهو ما علق عليه مطورون بالقول : للحكم على الفكرة يجب الانتظار لحين التأكد من نتيجتها، وعلى المشترى مراجعة بنود التعاقد.

وأوضحوا أن كافة شركات التطوير العقارى قلصت حملاتها الدعائية خلال عام 2020 فى ظل ازمة تفشى فيروس كورونا، ومع نهاية العام الماضى بدأت المبيعات فى الانتعاش تدريجياً، لتجبر الشركات على تبنى سياسة متفاءلة حول 2021 استغلال المتابعة الجيدة للإعلام فى شهر رمضان وتننفيذ حملات إعلانية تصل لأكبر شريحة من المتابعين.