Loading...

شراكة بين «جوتشات247» و«سياتل» للتوسع في خدمة العملاء

لتطوير الأعمال في المنطقة

شراكة بين «جوتشات247» و«سياتل» للتوسع في خدمة العملاء
عمر ياسر

عمر ياسر

2:54 م, الأربعاء, 23 فبراير 22

أعلنت جو تشات 247، وشركة سياتل لخدمات إدارة المشاريع عن توقيع اتفاقية شراكة استراتيجية طويلة الأمد مع جو تشات 247 لإنشاء مكتب في دبي والشراكة مع سياتل لتطوير أعماله في المنطقة.

وتأسست شركة جو تشات في عام 2017، بهدف أن تكون أفضل مقدم لخدمات التعهيد الخارجي في العمليات التجارية للخدمات الرقمية في المنطقة.

تمكنت آخر 4 سنوات من تطوير أعمالها في 4 دول مختلفة، و5 صناعات مختلفة، وتعاملت مع أكثر من مليون معاملة شهريًا وكانت قادرة على خلق أكثر من 700 فرصة عمل للمصريين. ومع النمو الهائل الذي تشهده الشركة، قررت الشركة فتح مكتبها في دبي، والشراكة مع سياتل لتطوير أعمالها في الإمارات العربية المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي.

وقال رئيس مجلس الإدارة والمؤسس لشركة جوتشات، وائل أبو العلا إنه سعيد بالنمو الذي تشهده الخدمات الصوتية والرقمية الخاصة بالشركة في مصر والمنطقة، وإن 3 من أفضل 6 شركات مصرية ناشئة من حيث الحصول على التمويل خلال عام 2021 يستخدمون خدمات جو تشات .

وأضاف أن الشركة يعمل لديها وكلاء خدمات عملاء موهوبين ومدربين تدريبا جيدا موضحا أن الصبغة الوراثية للشركات الناشئة التي تم استخدامها مكنت الشركة من تحقيق نمو لمعدل الأعمال ثلاثة أضعاف عن العام الماضي.

وتابع: إن الشركة تتطلع إلى اغتنام الفرصة الهائلة في سوق دول مجلس التعاون الخليجي بالاستفادة من أصولها الرئيسية المتمثلة في فريق العمل، وإن الشركة ترى مصر في وضع فريد لاغتنام هذه الفرصة من خلال الموارد البشرية سنكون قادرين على المنافسة في مجال التعهيد من خلال الدردشة العصرية والذكاء الاصطناعي.

وأوضح، هناك منشأتان لتقديم خدمات الشركة الرقمية والصوتية المُدارة في القاهرة بإجمالي 600 مقعد مضيفا ان الشركة تعتزم التوسع في الدلتا لتكون بذلك أول مقدم للخدمة هناك.

كما قال سعيد الهاملي، الشريك والمدير التنفيذي لشركة سياتل لخدمات ادارة المشاريع, إن شركة سياتل تحدد شركاء مبتكرين مع حلول تقنية فريدة تمكنها من البقاء في طليعة الاتجاهات عبر جميع قطاعات الصناعة.

يذكر ان سياتل هي شركة لإدارة المشاريع تأسست في دبي، الإمارات العربية المتحدة مع التركيز على تطوير الأعمال واحتضانها، وتمكين الاستثمارات والمشاريع المشتركة، فضلاً عن تسريع نمو الأعمال في المنطقة.