سيـــاســة

شاهين: النظام سيستقدم جهاديين من سوريا والعراق لحمايته

مظهر شاهين  اونا:   قال الشيخ مظهر شاهين، إمام وخطيب مسجد عمر مكرم والملقب بخطيب الثورة، إن النظام الحاكم يعتمد خطة بعدة إجراءات لتفريغ يوم 30 يونيو من مضمونه وتقليل الحشود، أهمها محاولة تجميل صورة الرئيس محمد مرسي، مثلما حدث…

شارك الخبر مع أصدقائك


مظهر شاهين


 اونا:

 
قال الشيخ مظهر شاهين، إمام وخطيب مسجد عمر مكرم والملقب بخطيب الثورة، إن النظام الحاكم يعتمد خطة بعدة إجراءات لتفريغ يوم 30 يونيو من مضمونه وتقليل الحشود، أهمها محاولة تجميل صورة الرئيس محمد مرسي، مثلما حدث في المؤتمر الوطني لمياه النيل والهتاف والتصفيق الذي ملأ قاعة المؤتمرات لتأييد الرئيس وكأنه فتح القدس الشريف.
 
وتساءل شاهين، اليوم الأربعاء، في لقائه مع الإعلامية جيهان منصور، خلال برنامج صباحك يا مصر، على قناة دريم: “كيف يصفق الناس للفشل، هاتولي إنجاز واحد للرئيس وأنا اصفق وأرقص له كمان”، مشيرا إلى أن من الإجراءات التي سوف يتخذها النظام إرهاب وتخويف الشعب بأن جهاديين من سوريا والعراق سيصلوا مصر لحماية الشرعية.
 
وتابع أنه سيتم أيضا بث شائعات عن ثوار وشخصيات عامة، فضلا عن ملاحقات قضائية واعتقالات للثوار، والتهديد باندلاع ثورة إسلامية وكأننا في دولة كافرة، فيما سيحاول البعض إشعال فتن طائفية بحرق مساجد وكنائس، محذرا من محاولات لجر الجيش لأعمال العنف وإلهائه عن دوره عن طريق خطف جنود وتفجيرات.
 
وأكد شاهين أنه سوف يشارك في تظاهرات 30 يونيو، مشددا على أن أي نزول سلمي للتعبير عن الرأي وتصحيح أوضاع، والمطالبة بتنحي الرئيس وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة، ليس خروجا عن الحاكم، وليس محرما.
 
وأشار إلى أن مصر تدار بالعافية ولي الذراع والبلطجة، وديمقراطية فرض الرأي التي يتبعها الإخوان المسلمين، مؤكدا أن النزول يوم 30 يونيو هو للمطالبة بانتصار الثورة، خاصة وأن أي مقارنة بين نظام مبارك ونظام مرسي في مصلحة الأول، لأن من جاء بعده “أوحش”.

شارك الخبر مع أصدقائك