أسواق عربية

«سيتيك ديكاستال» الصينية لقطع غيار السيارات تفتتح أول مصنع لها في المغرب

يأتي افتتاح مصنع "سيتيك ديكاستال" بالمغرب تتويجا لاتفاقية مبادرة الحزام والطريق واتفاقية الاستثمار الموقعة أخيرا بين المملكة المغربية والصين. وينتج المصنع إطارات العجلات من الألومنيوم بالمنطقة الصناعية المندمجة "أتلانتيك فري زون" بالقنيطرة، بطاقة إنتاجية سنوية حوالى 6 ملايين وحدة.

شارك الخبر مع أصدقائك

افتتحت الأسبوع الماضى، المجموعة الصينية “سيتيك ديكاستال” المختصة فى إنتاج قطع غيار السيارات من الألومنيوم، بالقنيطرة أول مصنع لها بالمغرب باستثمارات 350 مليون يورو (حوالي 398 مليون دولار) والمعروف باسم “ديكستال موروكو أفريكا” ويعد مثالا على التعاون المغربي الصيني المثمر في المجال الصناعي، ويندرج في إطار تفعيل مبادرة الحكومة الصينية “الحزام والطريق” ومخطط التسريع الصناعي الذي باشره المغرب لإنعاش صناعته المحلية.

ويأتي افتتاح مصنع “سيتيك ديكاستال” بالمغرب تتويجا لاتفاقية مبادرة الحزام والطريق واتفاقية الاستثمار الموقعة أخيرا بين المملكة المغربية والصين.

وينتج المصنع إطارات العجلات من الألومنيوم بالمنطقة الصناعية المندمجة “أتلانتيك فري زون” بالقنيطرة، بطاقة إنتاجية سنوية حوالى 6 ملايين وحدة.

وأكد “لى لى” سفير جمهورية الصين بالمغرب، أن هذا المصنع يعد أحد أكبر مشروعات التعاون الصيني المغربي فى مجال الصناعة .

وأشار “لى لى” إلى الزيارة التي قام بها عاهل المغرب الملك محمد السادس إلى الصين وتعزيز شراكة إستراتيجية بين البلدين.

وأعلن وزير الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي بالمغرب حفيظ العلمي، أن هذا الاستثمار له قيمة مضافة عالية.

و أضاف أن مصنع “ديكاستال” يساعد على ابتكار تخصص رائد في المغرب وخبرة ومعارف ذات محتوى تكنولوجي عال.

و قال المدير العام لديكاستال المغرب بدر لحمودي، إن الشركة تشغل في مرحلة أولى 420 شخصا.

وأفاد بأن هذا المشروع سيوفر حوالي 1200 فرصة عمل للشباب المغربى، مما يساعد على تقليص معدل البطالة.

معرض أزياء صينى مغربى بالرباط

وشهدت العاصمة المغربية الرباط، معرض الأزياء الصيني المغربي ضمن فعاليات أسبوع السياحة والثقافة الصينية لعام 2019 لتوثيق العلاقات الثنائية بينهما.

ومن المقرر استمرار فعاليات أسبوع السياحة والثقافة الصينية فى المغرب حتى منتصف يوليو المقبل.

ونظمت سفارة الصين في المغرب حفل معرض الأزياء وحضره نحو 300 ضيف، ضمنهم وزير الثقافة والاتصال المغربي، محمد الأعرج.

وتضمن المعرض عرض أزياء من تصميم المصمم الصيني “شو يان” والمغربيين نور الدين أمير وألبير أويكنين.

وأبرزت الأزياء المعروضة جماليات الأزياء التقليدية بكل من المغرب والصين مع مزج بعض العناصر الحديثة في التصميمات.

وقال سفير الصين بالمغرب “لي لي”، إن الزي يعد جزءا مهما من ثقافة كل من المغرب والصين.

و أعرب “لى لى” عن أمله في أن تساهم معارض الأزياء الراقية على تحسين التبادل الثقافي والتفاهم المشترك بين البلدين.

وهذه المادة نقلا عن وكالة الأنباء الصينية “شينخوا” وفق اتفاق لمشاركة المحتوى مع جريدة “المال”.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »