استثمار

سياحة البرلمان تطالب بدعم شركات الطيران الخاصة لتجاوز جائحة «كورونا»

من خلال إعادة النظر في رسوم الإيواء والتشغيل

شارك الخبر مع أصدقائك

طالبت لجنة السياحة في البرلمان حكومة الدكتور مصطفى مدبولي بدعم شركات الطيران الخاصة لمواجهة تداعيات جائحة فيروس كورونا المستجد، من خلال إعادة النظر فى رسوم الإيواء والتشغيل لنسبة للطائرات، وإعفائها من المستحقات والمصروفات حتى تتمكن من الاستمرار.

وتقدم النائب أحمد إدريس، عضو لجنة السياحة والطيران في البرلمان ، بطلب إحاطة إلى رئيس الوزراء، ووزيري المالية والطيران، بشأن دور الحكومة في وقف نزيف خسائر شركات الطيران الخاصة، ودعمها لتجاوز الجائحة العالمية.

وقال عضو سياحة البرلمان ، اليوم الأربعاء ، إن أزمة فيروس كورونا آتت بظلالها على قطاعي السياحة والطيرن، وتسببت في خسائر فادحة للقطاعين، وأحسنت الحكومة صُنعًا عندما اتخذت حزمة من القرارات الاقتصادية لدعم قطاع السياحة، كما قررت مساندة قطاع الطيران المدني بمنح الشركة القابضة لمصر الطيران بقرض قيمته 2 مليار جنيه.

وأوضح عضو البرلمان في طلب إحاطته، أن توقف حركة الطيران عالميًا نتيجة جائحة كورونا أثر بشكل كبير على شركات الطيران الخاصة، وأصبحت تواجه شبح الإفلاس الإضطراري نتيجة وفائها بالإلتزامات المالية، وصرف رواتب العاملين لديها والذين يقدر عددهم بـ 12 ألف عامل.

وأكد عضو لجنة السياحة في البرلمان أن شركات الطيران الخاصة، هي شركات مصرية، ولابد من دعمها لدورها الهام في الاقتصاد الوطني، لحين تجاوز الأزمة من خلال بإعادة النظر فى رسوم الإيواء والتشغيل لنسبة للطائرات، وإعفائها من المستحقات والمصروفات حتى تتمكن من الاستمرار.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »