استثمار

«سياحة البرلمان» تطالب الحكومة بسرعة تنفيذ تكليفات السيسي لدعم القطاع

رئيس اللجنة: الإجراءات التي أصدرتها الدولة كافية لدعم القطاع حتى الآن

شارك الخبر مع أصدقائك

طالبت لجنة السياحة والطيران في البرلمان برئاسة الدكتور عمرو صدقي حكومة الدكتور مصطفى مدبولى بالإسراع فى تنفيذ التكليفات الرئاسية للحد من الآثار والتداعيات السلبية التى تعرض لها جميع العاملين، سواء من رجال الأعمال والاستثمار أو العمالة داخل قطاعى السياحة والطيران.

وكلف الرئيس عبد الفتاح السيسي حكومة الدكتور مصطفى مدبولي بإسقاط الضريبة العقارية على المنشآت الفندقية والسياحية لمدة 6 أشهر، وكذلك إرجاء سداد كافة المستحقات على المنشآت السياحية والفندقية لمدة 3 أشهر دون غرامات أو فوائد تأخير، إضافة إلى تكليف الرئيس للبنك المركزي لتقديم تمويل من البنوك للمنشآت السياحية والفندقية بحيث يخصص لتمويل العملية التشغيلية بهدف الاحتفاظ بالعمالة على أن يكون بفائدة مخفضة والعمل على رفع كفاءة البنية التحتية للمنشآت السياحية، بحيث تكون جاهزة على أكمل وجه لاستقبال الزائرين من المصريين والسائحين فور انحسار أزمة كورونا، وتقديم قرض مساند لقطاع الطيران المدنى بفترة سماح تمتد لعامين إلى جانب دراسة قيام وزارة المالية بتحمل بعض الأعباء المالية على قطاع الطيران المدني لمساندته في التعامل مع تداعيات الظروف الراهنة.

سياحة البرلمان ترحب بقرارات الرئيس وتؤكد: إجراءات كافية

من جانبه، رحب الدكتور عمرو صدقي رئيس لجنة السياحة والطيران في البرلمان بالتكليفات التي أعلن عنها الرئيس عبد الفتاح السيسى للحكومة، من خلال اتخاذ مجموعة من الإجراءات والقرارات لتخفيف الآثار والتداعيات السلبية لفيروس كورونا على قطاعى السياحة والطيران.

وأكد رئيس لجنة السياحة في البرلمان في تصريحاته لـ:”المال” أن قرارات الرئيس السيسى للحكومة لدعم القطاع السياحي كافية حتى الآن لتخفيف الأعباء التي يواجهها عقب جائحة فيروس كورونا التي ضربت العالم بشكل عام وتاثرت بها مصر.

وأشار إلى صعوبة التكهن بموعد انتهاء الأزمة، لكونها مرتبطة بوباء عالمي لم يكتشف علاجه حتى الآن.

من ناحيته، أشاد النائب محمد المسعود عضو لجنة السياحة والطيران البرلمان بقرار مجلس إدارة غرفة المنشآت السياحية برئاسة عادل المصري بإعفاء جميع المنشآت السياحية الأعضاء بالغرفة من نسبة 50% من قيمة اشتراكاتهم بالغرفة عن العام الحالي 2020 وذلك لتخفيف من الأعباء المالية التي تتحملها المنشآت، نتيجة للظروف التى تمر بها حاليا بسبب فيروس كورونا المستجد ورد قيمة 50% من قيمة الاشتركات للمنشآت التي سددت قيمة الاشتراكات كاملة خلال الفترة السابقة من العام الحالي وذلك بالتنسيق مع الجهاز الإداري للغرفة.

وقال “المسعود” فى تصريحات له اليوم إنه يجب على جميع الجهات التى تتعامل مع قطاع السياحة مساندته خلال المرحلة الحالية التى يمر بها هذا القطاع المهم نتيجة السلبيات الكبيرة التى تعرض لها بسبب فيروس كورونا.

مشيدا بالإجراءات والقرارات المهمة التى أصدرها الرئيس عبد الفتاح السيسى للحكومة للحد من السلبيات التى تعرض لها كل من قطاعى السياحة والطيران المدنى.

وقال النائب محمد المسعود إن هناك قطاعات أخرى متعددة بالدولة يمكن أن تسهم فى تخفيف الآثار السلبية على قطاع السياحة ومنعها قطاعات الكهرباء والمياه والتامينات والبترول والغاز والإسكان وغيرها.

معربا عن ثقته فى انتصار الدولة لقطاع السياحة حتى يعود للعمل بكامل طاقته بعد انتهاء التداعيات السلبية لفيروس كورونا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »