عقـــارات

«سوديك» تنهى تسليم 1708 وحدات فى «إيست الشروق» سبتمبر 2025

بدأها بنحو 387 بحلول نوفمبر المقبل

شارك الخبر مع أصدقائك

تخطط شركة سوديك للاستثمار العقارى لتسليم 1708 وحدات بمشروع «سوديك إيست نيو هليوبوليس» بحلول شهر سبتمبر 2025، فى إطار خطتها للانتهاء من المشروع الرائد بمدينة الشروق.

شريف : ضخ مليار جنيه استثمارات فى المشروع خلال 2021 وقرب توصيل الكهرباء

وقال ماجد شريف الرئيس التنفيذى للشركة إن «سوديك إيست» مقام على مساحة 655 فدانا ويقام بالشراكة مع شركة مصر الجديدة للإسكان والتعمير وبلغت قيمة عقود المقاولات والإنشاءات نحو 1.2 مليار جنيه منذ بدء الإنشاء خلال شهر مارس من العام الماضى وحتى نهاية العام الحالى.

وأوضح – خلال مؤتمر صحفى موسع حضرته «المال»- أن الشركة تستهدف تسليم 387 وحدة خلال شهر نوفمبر القادم لتكون باكورة التسليمات بالمشروع والذى يخطط لاستضافة ما يفوق 60 ألف نسمة.

وأكد أن الشركة تستهدف توقيع عقود إنشاءات بقيمة مليار جنيه لاستكمال أعمال البنية التحتية والوحدات السكنية بمشروع «سوديك إيست نيو هليوبوليس» بمدينة الشروق.

وأشار إلى أن المشروع سيقام على 3 مراحل الأولى على مساحة 241 فدانا وتضم 928 فيلا و 780 شقة فيما تبلغ مساحة المرحلة الثانية 225 فدانا وتشمل 1232 فيلا و 611 شقة بينما تقام المرحلة الثالثة على مساحة 189 فدانا وتضم 920 فيلا و 517 شقة.

وأضاف أن المشروع يتضمن تخصيص 41 فدانا لإنشاء ناد رياضى بجانب 16 فدانا أخرى للمبانى والأنشطة التجارية والإدارية.

وأكد أن إجمالى استثمارات المشروع ستقارب 17 مليار جنيه لا تشمل سعر الأرض فيما من المتوقع تحقيق مبيعات إجمالية بقيمة 44 مليار جنيه خلال مدة تنفيذ المشروع والتى ستبلغ 12 سنة.

وأوضح أن الشركة وقعت عقد المشروع خلال شهر مارس 2016، وفى شهر نوفمبر 2017 تم استلام الأرض وإطلاق المشروع، وفى شهر أبريل 2018 تم إطلاق منطقة 2، وتم بدء التنفيذ فى فبراير 2019.

وتابع : “الشركة تستهدف فى شهر مارس 2022 تسليم 211 وحدة، بجانب تسليم 178 وحدة خلال شهر نوفمبر 2022، فى شهر مايو 2023 تسليم 780 وحدة، وتسليم 152 وحدة سبتمبر 2025 “.

ولفت إلى أن تطوير شبكة الطرق القومية فى مصر ساهم بشكل كبير فى تعزيز ريادة المشروع، كما أنه من المخطط إقامة قطار كهربائى بالإسماعيلية، وإنشاء محطة بالقرب من المشروع، لافتاً إلى أن تلك التطورات تعزز من مشروعات الشركة الأخرى على غرار “فيليت” و”هليو بارك”.

وأشار إلى أن الشركة تعاقدت مع شركة “ساساكى” العالمية لاعداد المخطط العام للمشروع، باعتبارها من أبرز الشركات العاملة فى هذا المجال، كما تعاونت مع شركة “كراكنل” لتصميم أعمال اللاند سكيب، والتى سيتم طرحها على شركات المقاولات لبدء التنفيذ.

وقال إن المشروع يضم 16 فدانا مخصصة للتشاط التجارى والإدارى، بخلاف 26 فدانا للوادى الأخضر، كما سيتم قريباً إدخال الكهرباء للمشروع من خلال الربط مع شبكة كهرباء القناة.

اقرأ أيضا  «المجتمعات العمرانية» توافق على تخصيص مكاتب للشهر العقاري بـ5 مدن جديدة

وأكد أن هناك 17 شركة مقاولات تعمل فى المشروع وتم الانتهاء من %85 من أعمال البنية التحتية للمرحلة الأولى والتى تضم خزانات مياه بطاقة 4 آلاف متر مكعب.

وأشار إلى أن الشركة تسلم الفيلات للعملاء نصف تشطيب، ولكن هناك ذراع متخصصة فى الشركة لأعمال التشطيب قد يتم التعاون مع العملاء عبر أنظمة مميزة لتولى أعمال التشطيب.

وأوضح أن الشراكة مع مصر الجديدة تأتى بواقع %70 لشركة سوديك من بيع الوحدات العقارية و %30 لشركة مصر الجديدة، ويتم الاتفاق بشكل سنوى على وضع حد أدنى من الأموال تسدد لشركة مصر الجديدة، وفى حالة عدم تحقيقها تتعهد “سوديك” بسدادها.

وتطرق لاهتمام الشركة بالمشاركة فى مبادرة البنك المركزى لبيع وحدات لمتوسطى الدخل، والتى قد يتم تطبيقها فى بعض المشروعات على غرار “سوديك إيست”، شريطة بقاء وحدات دون بيع.

قريباً وضع حجز أساس «أستيت» غرب القاهرة بعد نجاح المبيعات

وأشار إلى أن الشركة ستضع قريباً حجر أساس مشروع “أستيت” بغرب القاهرة، فى ظل المبيعات الجيدة لمشروعاتها بتلك المنطقة.

وأبدى انفتاحاً بتكرار نموذج الشراكة مع شركة مصر الجديدة للإسكان والتعمير فى ظل تغير السياسات الاستثمارية لمصر الجديدة وطرح أراض فى مختلف المدن.

«كورونا» تدفع الشركة لعدم تحقق مستهدفات العام الحالى

فى سياق متصل، قال “شريف” إن “سوديك” كانت تستهدف تحقيق مبيعات بقيمة 8.4 مليار جنيه خلال العام الحالى منها 1.2 مليار من مشروع ملاذ الساحل الشمالى ولكن بعد التحديات التى شهدتها السوق العقارية وعلى رأسها أزمة كورونا تم استبعاد مبيعات “ملاذ” المستهدفة لتصبح المبيعات 7.2 مليار جنيه والأقرب ألا تنجح الشركة فى تحقيقها.

وقامت “سوديك” بتسليم 786 وحدة على مدار الشهور التسعة الأولى من العام، منها 507 وحدات فى مشروعات شرق القاهرة، وبالتحديد فى كل من إيستاون ريزيدانسيز وفيليت، مقارنة بـ 752 وحدة خلال الفترة نفسها من 2019.

وأشار “شريف” إلى أن الشركة كانت تستهدف تسليم 1100 وحدة خلال العام الجارى وهو ما ستحاول تحقيقه خلال الربع الأخير من العام.

و بلغت إلغاءات المبيعات 799 مليون جنيه خلال الشهور التسعة الأولى من العام، وهو ما يمثل نسبة %20 من إجمالى المبيعات المتعاقد عليها خلال الفترة.

وبرر “شريف” تلك الإلغاءات بأزمة فيروس كورونا، كما تم إلغاء صفقات بيع لأحد العملاء بقيمة 270 مليون جنيه؛ كما اتجهت الشركة لزيادة رسوم الإلغاء مع ارتفاع عمليات الإلغاء.

وبلغت إيرادات النشاط خلال الشهور التسعة الأولى من العام المالى 3.15 مليار جنيه، أقل بـ%7 من المسجلة خلال نفس الفترة من العام الماضى والتى بلغت 3.41 مليار جنيه.

اقرأ أيضا  الإسكان: 4.7 مليار جنيه استثمارات في الأقصر منذ تولي السيسي الرئاسة

وارتفع صافى الربح خلال هذه الفترة بنسبة 6% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضى ليصل إلى 536 مليون جنيه.

و بلغ الرصيد النقدى 3.67 مليار جنيه، فيما وصل رصيد الديون المصرفية المستحقة إلى 2.2 مليار جنيه بنهاية أول 9 شهور من 2020..

ووصل صافى المتحصلات النقدية خلال الفترة إلى 3.1 مليار جنيه، مع نسبة تعثر فى السداد بلغت %9 مقارنة بمتحصلات نقدية بلغت 3.4 مليار جنيه ونسبة تعثر 7% خلال الفترة نفسها من 2019.

وأكد “شريف” أن شركته منفتحة على مختلف آليات التمويل بالسوق وعلى رأسها التوريق والتى قد يتم دراسة اللجوء لها خلال الفترة القادمة كإحدى الأدوات المهمة لخلق السيولة، بخلاف زيادة التسهيلات الائتمانية من البنوك.

تواصل مستمر مع «المجتمعات العمرانية» لبدء أعمال الساحل الشمالى

وقال إن الشركة ما زالت تتواصل مع هيئة المجتمعات العمرانية لبدء أعمال تنفيذ مشروع الساحل الشمالى.

ومنذ شهور صدر القرار الجمهورى رقم 361 لسنة 2020، بإعادة تخصيص قطع الأراضى فيما بعد ناحية الساحل الشمالى الغربى بإجمالى 707234.50 فدان تقريباً لصالح هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة التابعة لوزارة الإسكان، لاستخدامها فى إقامة مجتمعات عمرانية جديدة.

ومؤخرا وجه وزير الإسكان عاصم الجزار بالسير فى إجراءات اعتماد المخطط الإستراتيجى للساحل الشمالى الغربى، والعرض على المجلس الأعلى للتخطيط والتنمية العمرانية، واعتماد المخططات التفصيلية للمناطق ذات الأولوية، كما وجه بتشكيل اللجان المختصة، وعقد اللقاءات مع المستثمرين والملاك بصفة دورية، للإسراع فى تنمية الساحل الشمالى الغربى، وعقد اجتماع أسبوعى لمتابعة الإجراءات وحل مشكلات المستثمرين.

وأكد “شريف” أن شركته لاتزال مهتمة بالحصول على أراض جديدة خلال الفترة المقبلة مدفوعة فى ذلك بقوة المركز المالى التى تتيح لها التوسع واقتناص الفرص الجيدة فى أى وقت، ومنها مناطق العاصمة الإدارية أو العلمين الجديدة، موضحاً أن تغيرات الطرق فى مصر تغير وجهة نظر الشركة للمناطق والمدن العمرانية الجديدة.

وعن مشروع مبنى التجمع الخامس، قال إنه تم الانتهاء من المشروع، وسيتم مطلع العام المقبل تشغيل بعض الوحدات فى المبنى، مبدياً تفاؤله بإمكانية تكرار تلك التجربة فى باقى مشروعات الشركة.

وكان «شريف» قال سابقاً لـ«المال» إن إجمالى استثمارات مشروع “سوديك التجاري EDNC” بشارع التسعين بالقاهرة الجديدة قارب على 1.3 مليار جنيه وستبدأ التسليم خلال شهر نوفمبر 2021 وهو من المشروعات التى تراهن عليها “سوديك” فى تطوير المبانى التجارية فى منطقة القاهرة الجديدة.

وبلغت إيرادات النشاط خلال الشهور التسعة الأولى من العام المالى 3.15 مليار جنيه، أقل بـ%7 من إيرادات النشاط المسجلة خلال نفس الفترة من العام الماضى والتى بلغت 3.41 مليار جنيه.

وكانت عمليات التسليم بشكل رئيسى من مشروعى “إيستاون ريزيدانسيز” و”فيليت” فى شرق القاهرة، والتى بلغت مساهمتهما %42 و%23 من القيمة المالية لعمليات التسليم على التوالى، بينما ساهمت مشروعات غرب القاهرة فى مجموعها بنسبة %28.

اقرأ أيضا  إزالة مخالفة بناء في بمدينة بدر..واستمرار حملات رفع الإشغالات بـ«الشروق»

وارتفع مجمل الربح بنسبة %13 ليصل إلى 1.1 مليار جنيه خلال هذه الفترة، وبمجمل هامش ربح %35 كما ارتفع مجمل هامش الربح بواقع 600 نقطة أساس مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضى بدعم من مزيج أفضل لعمليات التسليم والتحسن الملحوظ فى هامش ربح مشروع “فيليت”، حيث واصلت الشركة تسليم مراحل متقدمة من المشروع.

وارتفعت أرباح التشغيل بنسبة %33 للشهور التسعة الأولى من العام مقارنة بنفس الفترة من العام الماضى لتصل إلى 681 مليون جنيه، وبهامش أرباح تشغيل %22 لتسجل تحسنا بواقع 700 نقطة أساس مقارنة بنفس الفترة من العام الماضى، وذلك على خلفية ارتفاع مجمل الربح وزيادة الإيرادات الأخرى نتيجة لزيادة رسوم الإلغاء مع ارتفاع عمليات الإلغاء.

وقد بلغ رصيد أوراق القبض 13.63 مليار جنيه، وهو ما يوفر رؤية واضحة للتدفقات النقدية للشركة، منها 3.9 مليار جنيه مصرى أوراق قبض قصيرة الأجل.

كما وصل رصيد عملاء دفعات حجز إلى 18.2 مليار جنيه، ويمثل هذا الرصيد قيمة الإيرادات غير المحققة من المبيعات المتعاقد عليها للوحدات التى تم بيعها ومازالت تحت التطوير، بحيث يتم تحقيق هذه الإيرادات فعلياً على مدار السنوات الثلاث أو الأربع القادمة، وهو ما يوفر رؤية واضحة لإيرادات الشركة.

فى الوقت نفسه بلغ إجمالى النفقات الاستثمارية للإنشاءات خلال خلال الشهور التسعة الأولى من العام 2.4 مليار جنيه مقارنة بـ 2.1 مليار جنيه خلال نفس الفترة من 2019.

ووصل صافى المتحصلات النقدية خلال الشهور التسعة الأولى من العام إلى 3.1 مليار جنيه، مع نسبة تعثر فى السداد بلغت %9 مقارنة بمتحصلات نقدية بلغت 3.4 مليار جنيه ونسبة تعثر بلغت %7 خلال نفس الفترة من 2019.  

وساهمت مشروعات غرب القاهرة بنسبة %60 من إجمالى المبيعات المتعاقد عليها خلال الفترة، بدعم رئيسى من الجيل الجديد من مشروعات الشركة والمتمثل فى مشروع “VYE” الذى ساهم بنسبة %37 ومشروع «The Estates» الذى ساهم بنسبة %10 من إجمالى المبيعات المتعاقد عليها خلال الفترة، بينما ساهمت مشروعات شرق القاهرة بنسبة %39 من إجمالى المبيعات المتعاقد عليها للفترة، حيث ساهم مشروع «فيليت» بنسبة %24 و«سوديك إيست» بنسبة %10 .

◗❙ قريباً وضع حجز أساس «أستيت» غرب القاهرة بعد نجاح المبيعات

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »