اتصالات وتكنولوجيا

«سوارى فينشرز» تتلقى عروضًا لتمويل شركات التطبيقات التكنولوجية

«سوارى فينشرز» تتلقى عروضًا لتمويل شركات التطبيقات التكنولوجية 

شارك الخبر مع أصدقائك

المال – خاص

أطلقت سوارى فنتشرز، إحدى شركات رأس المال المخاطر أثناء مشاركتها فى مؤتمر القمة الاقتصادية، صندوق سوارى فنتشرز1 (SVI)، بقيمة 50 مليون دولار، ويركز بشكل أساسى على تمويل الشركات الناشئة القائمة على المعرفة والتكنولوجيا فى مصر وشمال أفريقيا.

وتعد صناديق رأسمال المخاطر، أبرز الادوات التمويلية التى تلجأ إليها الشركات الناشئة لتمويل مشروعاتها، خاصة فى مجالات الابتكار والابداع التى تتسم بالمخاطرة مما يصعب عليها اللجوء الى وسائل الاقتراض التقليدى مثل البنوك.

فى هذا السياق، قال وائل امين أحد شركاء شركة سوارى فينشرز، إن الشركة قامت بإطلاق صندوق سوارى للاستثمار فى تمويل الشركات الناشئة بمجال التكنولوجيا والمعرفة، مضيفا أن سوارى تلقت عروضًا من مستثمرين عرب ومصريين وامريكيين خلال القمة الاقتصادية للاستثمار بالصندوق.

والمح أمين إلى أن الصندوق يستهدف تمويل مشروعات التطبيقات التكنولوجية فى مجالات الطاقة والتعليم والصحة والتعاملات المالية، كما يعتزم تمويل عدد شركات يتراوح بين 12:15 شركة على مدار 4 سنوات بداية من عام 2016 وحتى  2020.

واوضح ان الشركة ستتلقى عروض المستثمرين خلال الاشهر الثلاثة مارس وابريل ومايو، على ان تقوم باستكمال الأوجه القانونية لتأسيس الصندوق خلال اشهر يونيو ويوليو واغسطس، ومن ثم الانتهاء من كل الاجراءات الخاصة بإنشائه وجمع الاستثمارات خلال شهرى سبتمبر واكتوبر.

وأكد أن صناديق رأسمال المخاطر هى الحل الوحيد لتشجيع الابتكار والابداع بالوقت الحالى، لاسيما أن السبل التقليدية للتمويل والاقتراض مثل البنوك والصندوق الاجتماعى تفرض قيودا على الشركات الناشئة ورائدى الاعمال بما  يحتم عليهم توفير ضمانات بعيدة عن أى مخاطر لسداد الاموال المقترضة عبر تلك الجهات.

وكانت شركتا سوارى فينشرز و تسريع النمو التابعة لها Flat6Labs قد استثمرت فى أكثر من 80 شركة وساعدت ما يزيد على 150 رجل أعمال فى مصر والسعودية والإمارات.

وأضاف هشام وهبى الرئيس التنفيذى لشركة innoventures  لتمويل الشركات الناشئة، أن صناديق رأسمال المخاطر هى الأداة التمويلية الوحيدة التى تضمن استدامة واستمرارية المشروعات، مؤكدا  ضرورة انشاء صناديق كثيرة فى هذا المجال.

ورأى ان تعديلات قانون الاستثمار الجديدة سهلت إلى حد كبير اجراءات انشاء صناديق الاستثمار ورأسمال المخاطر بالسوق المحلية، حيث يقوم معظم المستثمرين بتأسيس صناديقها بالخارج لتسهيل عمليات الاستثمار وتحويل الاموال.

وألمح إلى أن شركته تقوم بعمليات التمويل المباشر للشركات الناشئة من خلال بعض المستثمرين، مضيفا أن شركته تجرى الآن اجراءات تأسيس صندوق رأسمال مخاطر للاستثمار بالشركات الناشئة، متوقعا الانتهاء منه خلال العام الحالى.

وأضاف وهبى، أن innoventures لم تتلق عروضا فعلية من المستثمرين المشاركين بالقمة الاقتصادية للاستثمار فى صندوقها المرتقب، موضحا ان شركته تدرس تأسيس الصندوق بالخارج لاسيما إذا كان المستثمرون المشاركون اجانب

 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »