بورصة وشركات

سهم «زهراء المعادي» يتصدر تداولات البورصة بقيمة 575 مليون جنيه خلال أسبوع

استحوذ على 8% من التداولات.

شارك الخبر مع أصدقائك

تصدّر سهم زهراء المعادي للاستثمار والتعمير قائمة الأسهم المقيدة فى البورصة من حيث قيم التداول، خلال تعاملات الأسبوع المنقضي، بحسب تقرير صادر عن مركز معلومات البورصة.

وذكر تقرير البورصة، الذي وصل «المال» نسخة منه، أن سهم الشركة استحوذ على 8% من التداولات، بقيمة 575 مليون جنيه.

وتراجعت مؤشرات البورصة بشكل جماعي خلال تعاملات الأسبوع المنقضي، وسط مبيعات للمستثمرين المصريين.

وهبط مؤشر “egx30” الرئيسي بنسبة 2.17% ليصل إلى 11056 نقطة، و“egx70ewi” للأسهم الصغيرة والمتوسطة 7.58% إلى 2807 نقطة، و“egx100ewi” الأوسع نطاقًا بنسبة 6.45% إلى 3795 نقطة.

وتراجع رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة 3.29%، ما يعادل 24.5 مليار جنيه، ليغلق عند 721.2 مليار.

اقرأ أيضا  البورصات الأوروبية تصعد الثلاثاء مع تقييم نتائج أعمال الشركات الفصلية

واختتمت مؤشرات البورصة المصرية تعاملات جلسة أمس الخميس، نهاية تعاملات الاسبوع، على هبوط جماعي مدفوعة بضغوط بيعية للمستتثمرين المصريين.

وهبط مؤشر “egx30” الرئيسي بنسبة 0.71% ليصل إلى مستوى 11056 نقطة، و“egx70ewi” للأسهم الصغيرة والمتوسطة 1.63% إلى 2807 نقطة، و“egx100ewi” الأوسع نطاقا بنسبة 1.35% إلى 3795 نقطة.

وتوقع محللون فنيون أن تواصل البورصة المصرية حركتها العرضية المائلة للصعود بجلسة الغد، مرجحين انطلاقة نحو مستويات 11200 و 11350 نقطة، حال استمرار تماسك السوق أعلى مستوى 11000 نقطة.

اقرأ أيضا  الأسهم الأوروبية تصعد الجمعة بقيادة شركات التكنولوجيا

وقال إبراهيم النمر، رئيس قسم التحليل الفني فى شركة “نعيم القابضة” إن مؤشر البورصة المصرية الرئيسي لايزال متماسكًا أعلى 11000 نقطة، لافتًا إلى أن نجاحه في الارتداد لأعلى من ذلك المستوى سوف يعزز من فرص صعوده لمستوى 11350 نقطة.

وأشار إلى أن فشل المؤشر في عدم التماسك أعلى مستوى 11000 نقطة سوف يُنذر بمزيد من التراجع نحو 10750 نقطة.

وقال حسام عيد، مدير الاستثمار فى شركة “إنترناشيونال” لتداول الأوراق المالية، إن حركة أسهم البورصة سواء القيادية أو نظيرتها المضاربية تشهد حركة متذبذبة منذ بداية الأسبوع بضغط مجموعة من العوامل، وهو ما ظهر على إغلاقات جلسة الأربعاء.

اقرأ أيضا  «اتصالات النواب» توافق نهائيًا على مشروع قانون التكنولوجيا المالية للأنشطة غير المصرفية

وتوقع أن تستكمل السوق حركتها المتذبذبة بجلسة الخميس نحو مستويات 11200 نقطة، خاصة في ظل إغلاق السوق أعلى دعم 11000 نقطة، لافتًا إلى أن تجاوز مستوى 11200 نقطة سيدفعها نحو منطقة 11400على المدى القريب.

ولفت إلى أن إعادة الحديث عن ضريبة الأرباح الرأسمالية وتعديلات ضوابط الإقفال كانت أبرز الأحداث التي دفعت السوق للتحرك بشكل تذبذبي.

وعلى صعيد المؤشر السبعيني، أكد أنه يتداول حاليًا قُرب مقاومة 2860 نقطة، لافتًا إلى أن المؤشر لديه مستهدفات بمستوى 2930 نقطة، وتجاوزها سيدفعه نحو 3013 نقطة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »