بورصة وشركات

سهم حديد عز يتصدر تنفيذات البورصة بقيمة 560 مليون جنيه

ارتفعت مؤشرات البورصة بشكل جماعي طفيف خلال تعاملات الأسبوع المنقضي

شارك الخبر مع أصدقائك

تصدر سهم حديد عز أسهم الشركات المقيدة بالبورصة المصرية من حيث قيم التداول الأسبوع الماضي، وذلك بعد استخواذه على 20.2% من التنفيذات.

وذكر تقرير صادر عن البورصة وصل “المال” نسخه منه أن التداولات المنفذة علي سهم حديد عز بلغت قيمتها 560 مليون جنيه، وذلك عبر بيع وشراء 46 مليون ورقة مالية.

وربحت البورصة 5.6 مليار جنيه خلال تعاملات الأسبوع المنقضي ليغلق رأس المال السوقي عند مستوى 719.4 مليار جنيه مقابل 713.8 مليار استهل بها تعاملات الأسبوع.

وتراجعت قيم التدولات بنحو 500 مليون جنيه لتسجل 7.8 مليار جنيه، مقارنة بقيم تداول قدرها 8.3 مليار الأسبوع السابق له.

وارتفعت مؤشرات البورصة بشكل جماعي طفيف خلال تعاملات الأسبوع المنقضي، وسط دعم شرائي للمستثمرين المصريين.

وصعد مؤشر “egx30” الرئيسي بنسبة 0.59% ليصل الى 14302 نقطة.

كما ققز مؤشر egx70 للأسهم الصغيرة والمتوسطة 1.35 % إلى 529 نقطة ومؤشر egx100 الأوسع نطاقا بنسبة 0.88% إلي 1408 نقطة.

اقرأ أيضا  هبوط عنيف لوثائق «صناديق الاستثمار» الأسبوع الماضى

واختتمت البورصة تعاملات جلسة الخميس، نهاية الأسبوع، على صعود جماعي لمؤشراتها وسط اتجاه شرائي للأجانب.

وصعد المؤشر الرئيسي بنسبة 0.84% عند مستوى 14302 نقطة، بينما صعد مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة 0.95% عند مستوى 529 نقطة.

وارتفع المؤشر الأوسع نطاقا بنسبة 0.78% ليغلق عند مستوى 1408 نقاط.

وبلغت قيمة التداولات على الأسهم فقط 634 مليون جنيه تقريبا، واتجهت تعاملات المؤسسات المصرية والأجنبية للشراء بصافى قيم تداولات قدرها 85.5 مليون جنيه و46.2 مليون جنيه على التوالى.

بينما اتجهت تعاملات المؤسسات العربية والأفراد المصريين والعرب والأجانب للبيع بصافى قيم تداولات قدرها 18.9 مليون جنيه و103.8 مليون جنيه و6.3 مليون جنيه و2.7 مليون جنيه على التوالى.

وسيطر اللون الأخضر على معظم الأسهم المتداولة، حيث صعد 82 سهما من إجمالى 169 سهما متداولا، بينما هبط 45 سهما وبقى 42 سهما دون تغير.

اقرأ أيضا  الأسهم الأوروبية تتراجع الثلاثاء بفعل مخاوف تشديد قيود كورونا

وقال أحمد فهيم، رئيس قسم التحليل الفنى بشركة «الشروق» لتداول الأوراق المالية، إن السوق ما زالت تمر بمرحلة تصحيح للهبوط العنيف الذى مرت به قبل أسابيع تتخللها عمليات جنى أرباح طبيعية غير مقلقة.

وأشار «فهيم» إلى أن المؤشر الرئيسى يتحرك بين مستويات الدعم 14200 و14300 نقطة والمقاومة المهمة عند 14650 نقطة.

ولفت إلى أن السوق ما زالت تتحرك فى اتجاه صاعد على المدى الطويل وتحاول تكوين مراكز شرائية للدخول فى نفس الاتجاه على المدى القصير لكن انخفاض أحجام التداول ما زال يمنعها من الاستقرار فى هذا الاتجاه.

وأشار رئيس قسم التحليل الفنى بشركة «الشروق» إلى أن قطاع الإسكان بدأ التحرك بشكل جيد بقيادة سهم مصر الجديدة للإسكان وإعمار مصر وبالم هيلز للتعمير.

اقرأ أيضا  نعيم : نُرجح توجه البورصة في حركة تصحيحية لأعلى نحو 10880 نقطة

قال سعيد الفقى، مدير فرع شركة «أصول» لتداول الأوراق المالية إن السوق شهدت عمليات جنى أرباح مع الاقتراب من مستوى 14500 نقطة نتيجة انخفاض معدلات السيولة.

ووصف «الفقى» المرحلة الحالية بـ«التجميعية» التى تسعى خلالها السوق إلى زيادة العزم لتخطى مستوى 14500 نقطة والتى تمت التجربة عليها 3 مرات سابقة، وحال تخطيها سيكون من السهل التحرك صوب 14800 نقطة.

وقالت وحدة أبحاث شركة شعاع لتداول الأوراق المالية إنه بدراسة السوق خلال الفترة من نهاية فبراير إلى مطلع أكتوبر الحالى لوحظت استثمارات كثيفة للمستثمرين الأجانب بقطاعى الخدمات المالية والبنوك، بينما فضل العرب قطاعى البنوك والأغذية والمشروبات.

وأشارت الورقة البحثية إلى أن الأجانب والمصريين قد بدأوا فى تبادل المراكز الشرائية إذ دخل الأجانب فى عمليات شرائية بالسوق.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »