بورصة وشركات

سهر الدماطي: «مصر الجديدة» ستكون مؤهلة للطرح بالبورصة بعد بيع 60% من أراضيها

رجحت الدكتورة سهر الدماطي، العضو المنتدب في شركة مصر الجديدة للإسكان والتعمير، تنفيذ طرح حصة إضافية من أسهم شركتها عقب الانتهاء من بيع ما لا يقل عن 60% من أراضيها المطروحة

شارك الخبر مع أصدقائك

رجحت الدكتورة سهر الدماطي، العضو المنتدب في شركة مصر الجديدة للإسكان والتعمير، تنفيذ طرح حصة إضافية من أسهم شركتها عقب الانتهاء من بيع ما لا يقل عن 60% من أراضيها المطروحة.

يُذكر أن «مصر الجديدة» أعلنت عن اعتزامها بيع قطعة أرض بمساحة 1980 مترا بمنطقة الشيراتون، وقطعة أخرى مساحتها 190 فدانا في «هليوبارك»، وثالثة بمساحة 190 فدانا في «هليوبوليس الجديدة».

وكانت الحكومة قد أعلنت نيتها طرح  حصص إضافية من حزمة شركات مقيدة فعليا تتبع وزارة قطاع الأعمال العام وهي : الشرقية للدخان التي تم تنفيذ طرحها فعليا مؤخرا، وأبو قير للأسمدة و الإسكندرية لتداول الحاويات ومصر الجديدة للإسكان.

وكان وزير قطاع الأعمال، هشام توفيق، قد صرح لـ «المال» في وقت سابق، بأن طرح الأخيرة، سيتم عبر زيادة رأسمالها، مع بحث إمكانية دخول مستثمر إستراتيجي في هيكل ملكيتها.

وأضافت سهر الدماطي- في تصريحات خاصة لـ «المال» – أن شركتها ستنتهي من عملية بيع الأراضي المطروحة خلال 8 إلى 9 شهور.

تبدأ مزادًا علنيًا غدًا وتنتهي خلال 9 أشهر

وأشارت إلى أنها سوف تبدأ بيع تلك الأراضي في مزاد علنى غدا لبيع أراضي الشيراتون.

وأكدت أن شركتها ستوجه حصيلة بيع الأراضي إلى تحسين وإصلاح المركز المالي، عبر سداد الديون، وتطوير الأراضي وتحديدًا بمشروعات هليوبارك، وهليوبوليس الجديدة.

وأظهرت القوائم المالية لشركة مصر الجديدة ارتفاع رصيد القروض طويلة الأجل في 31 ديسمبر الماضي إلى 764.836 مليون جنيه مقارنة مع 999.079 ألف جنيه في 30 يونيو 2018.

يذكر أن «مصر الجديدة» حصلت على قرض بقيمة 1.2 مليار جنيه من بنك القاهرة منذ عدة أشهر،  بغرض إصلاح المركز المالي للشركة، وقامت بصرف نحو 764.142 مليون جنيه من القرض حتى اللحظة.

وانخفض رصيد السحب على المكشوف في 31 ديسمبر الماضي بنحو 138.139 مليون جنيه إلى 952.081 مليون جنيه مقارنة مع 1.090 مليار جنيه فى 30 يونيو الماضي.

وأشارت الدماطي، إلى أن «مصر الجديدة» تدرس حاليًا تفاصيل الشراكات المحتملة مع شركات التطوير العقاري، فيما يخص مشروع مدينة «هليو بارك» التي تقام على مساحة 1600 متر.

وأضافت أن مشروع «هليو بارك» سيقام بالكامل عبر شراكات مع المطورين العقاريين.

وأوضحت أن تجربة الشركة مع «سوديك» كانت متميزة وناجحة، إلا أن نموذج الشراكة وتفاصيل بنودها يُحدد حاليًا من خلال مجلس الإدارة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »