"سن كابيتال" الأمريكية تضخ استثمارات بـ 90 مليون جنيه فى مصنع "كوبوش" للتغليف

"سن كابيتال" الأمريكية تضخ استثمارات بـ 90 مليون جنيه فى مصنع "كوبوش" للتغليف
جريدة المال

المال - خاص

7:25 م, الثلاثاء, 5 فبراير 13

نشوى عبد الوهاب :

قررت شركة “سن كابيتال” الأمريكية مضاعفه حجم إستثماراتها في مصر عبر ضخ 90 مليون جنيه كأستثمارات مباشرة في مصنع “كوبوش” للتغليف المملوك لشركة “سن كابيتال المساهمة” وهي شركة أمريكية كتخصصة في صناعة مواد التغليف البلاستيكية المرنة.


  وأكدت آن باترسون السفيرة الأمريكية بمصر أن توجه “سن كابيتال” لزيادة إستثماراتها  في مصر تؤكد ثقة القطاع الخاص الأمريكي للاستثمار في مصر بما يساعد على تحفيز النمو الاقتصادي و خلق فرص عمل، مشددة على مساندة الحكومة الأمريكية للاستثمار في شركات القطاع الخاص فى مصر وتدعيمه.

 وأضافت باترسون – خلال إفتتاحها اليوم توسعات مصنع كوبوش للتغليف -أن الإستثمارات الجديدة ستساهم فى مضاعفة قدرة خط الانتاج بالمصنع المقام بمدينه برج العرب بنسبة 50% عن المستويات الحالية للإنتاج، الأمر الذي يساهم في زيادة حجم التجارة المصرية الإمريكية بما يعادل نصف مليون دولار سنوياً مستفيداً من زيادة استخدام المكونات الوسيطة الأمريكية في خطوط الإنتاج.

  ومن المتوقع ان تستفيد الشراكة الجديدة مع شركة “سن كابيتال” المساهم الجديد وذلك من خلال خبرائها وخبراتها وفروع “سن كابيتال” المنتشرة فى الولايات المتحدة واوروبا ، الى جانب تبادل الأفكار والخبرات بين فروع الشركة

 من جانب آخر أكدت سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية لدى مصر آن باترسون أن تواجد عدد من كبار المستثمرين الأمريكيين في مصر يعد أكبر دليل على حرص الولايات المتحدة على مساندة مصر في تلك الظروف الإقتصادية الصعبة التي تمر بها.

 وقالت باترسون -في تصريحات خاصة لوكالة أنباء الشرق الأوسط – إن العديد من رجال الأعمال والمستثمرين الأمريكيين لديهم قناعة تامة بفرص الاستثمار الواعدة في مصر نظرا لما تتمتع به من إمكانيات جغرافية وتجارية كبيرة تؤهلها لتكون في مصاف الدول المتقدمة خلال السنوات القادمة.

 وأضافت باترسون أن التواجد التجاري الأمريكي اليوم بمدينة برج العرب بالإسكندرية جاء لطرح وشرح عدد من برامج الترويج للاستثمارات المباشرة بمصر وتقديم الدعم المالي اللازم للاستيراد مع عرض لدراسات الجدوى المتعلقة بتنفيذ تلك المشروعات الاقتصادية وسبل دعمها لتحقيق الأرباح المنتظرة، مشيرة إلى الإلتزام الأمريكي بدعم التجارة والاقتصاد مع مصر كشراكة قائمة على الإحترام المتبادل والمنفعة المشتركة.

  وطالبت السفيرة الأمريكية رجال الأعمال المصريين بالاستثمار الجيد والاستفادة المثلى من تلك الفرص التجارية المتاحة الهادفة إلى دعم العلاقات التجارية بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية، مؤكدة أن أمريكا تعد ثاني أكبر مستثمر في مصر وهناك رغبة من المستثمرين الأمريكين لزيادة معدلات الاستثمار والتجارة مع مصر خلال المرحلة المقبلة.

جريدة المال

المال - خاص

7:25 م, الثلاثاء, 5 فبراير 13