عقـــارات

سماسرة أكتوبر والشيخ زايد: ثبات بأسعار الوحدات وترقب ارتفاعها

تختلف أسعار الوحدات السكنية بأكتوبر والشيخ زايد باختلاف مساحاتها وموقعها

شارك الخبر مع أصدقائك

اتفقت مجموعة من السماسرة ومكاتب التسويق العقاري بمدينتي السادس من أكتوبر والشيخ زايد، على ثبات أسعار الوحدات السكنية بهذه المدن، وأكدوا أن الأسعار ستشهد ارتفاعا ملحوظا خلال الفترة المقبلة في ظل وجود مؤشرات بارتفاع أسعار الحديد.

قال هيثم عبدالله أحد أصحاب مكاتب التسويق بمدينة 6 أكتوبر، إن الأسعار تختلف من حي لآخر بحسب المساحة والموقع، لافتًا أن السعر يبدأ بـ3800 جنيه للمتر، ويصل لـ 6000 جنيه بحسب كل حي.

وأضاف أن الأسعار تختلف بالنسبة للكمباوندات، حيث يصل سعر المتر إلى 21 ألف جنيه بكمباوند بالقرب من مول العرب التابع لأكتوبر.

اسعار العقارات في مدينة 6 اكتوبر

وأفاد أحد سماسرة الشيخ زايد، بأن أسعار الوحدات السكنية لن تزيد كثيرا مقارنة بالأسعار في مدينة 6 أكتوبر، موضحا أن سعر المتر يتراوح بين 5000 إلى 8000 جنيه للمتر بحسب المساحات والأماكن، أي أن متوسط السعر لا يتجاوز 7000 جنيه للمتر.

وأشار إلى أن الوحدة السكنية على مساحة 100 متر تباع نصف تشطيب بـ 6 أكتوبر بسعر يتراوح بين 320 إلى 600 ألف جنيه بحسب موقعها، مقارنة بنفس الوحدة والمساحة بالشيخ زايد التي تباع بسعر يصل إلى 750 ألف جنيه نصف تشطيب كذلك.

واتفق معهما محمود السمسار في نفس السياق، وأضاف أنه بالنسبة للتغيرات في الأسعار فلن تشهد تغيرات كبيرة منذ فترة، لافتا أنه من المؤكد أن ترتفع أسعار العقارات الفترة القادمة بسبب وجود مؤشرات لارتفاع الحديد ليصل إلى 2000 جنيه للطن تقريبا.

وأكد أن تزايد أسعار العقارات قد يبدأ مع اقتراب موسم الصيف، لافتا إلى أن مشروعات الدولة بإنشاء وحدات الإسكان سواء اجتماعيا أو مميزا أو فاخرا وغيرها أحد المحاور التي أدت إلى استقرار الأسعار خلال الفترة السابقة، خاصة أنها تقوم بتسليم الوحدات كاملة التشطيب.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »