اقتصاد وأسواق

«سلامة الغذاء» تتولى فحص صادرات الحاصلات الزراعية خلال شهر

أعلن إسماعيل جابر، رئيس الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات، عن اعتزام الهيئة الانتهاء من تطوير معامل فحص البضائع الغذائية والصناعية خلال 3 أعوام، بتكلفة تصل إلى 350 مليون جنيه. جاء ذلك خلال ندوة الجمعية المصرية اللبنانية لرجال الأعمال، برئاسة…

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلن إسماعيل جابر، رئيس الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات، عن اعتزام الهيئة الانتهاء من تطوير معامل فحص البضائع الغذائية والصناعية خلال 3 أعوام، بتكلفة تصل إلى 350 مليون جنيه.

جاء ذلك خلال ندوة الجمعية المصرية اللبنانية لرجال الأعمال، برئاسة فتح الله فوزى، حول» آليات تيسير حركة التجارة وتنمية الصادرات» عقدت الندوة بحضور نور عطوى الملحق الاقتصادى لدى السفارة اللبنانية بالقاهرة، وأعضاء مجلس الإدارة الجمعية فؤاد حدرج، نائب رئيس مجلس الإدارة، وعمر بلبع عضو مجلس الإدارة، وعمرو فايد المدير التنفيذى للجمعية.

أضاف جابر أن الهيئة تعمل على تطوير وتحديث معامل الفحص واستحداث معامل جديدة، مشيرا إلى أنه تم بالفعل البدء فى استيراد أحدث معدات فى العالم لهذا الشأن.

أوضح أن جميع معامل الهيئة معتمدة حاليا، وأن قانون سلامة الغذاء نص على الفحص فى أى معمل حكومى معتمد، وليس بالضرورة المعامل المركزية لوازرة الصحة، ما يسهل الأمر على المتعاملين.

أعلن جابر أن الهيئة تنتهى خلال الأسابيع المقبلة من فحص الرسائل المعملية المتأخرة لديه.

وأضاف أن هيئة سلامة الغذاء تتولى المهام التى كانت تقوم بها هيئة الرقابة على الصادرات والواردات فى الإشراف على السلع الغذائية، خلال 15 يوما أو شهرا على الأكثر، واستمرار التعاون إلى حين استكمال هيكل الهيئة، وأنها تنسق مع باقى الجهات المعنية الإشراف على صادرات السلع الأخرى سواء المصنعة أو الغذائية.

نوه إلى أن الهيئة بدأت فى الفعل إنهاء تعاملات المستوردين من خلال شباك واحد تحت مسمى «لوجيستي» من أجل تقليل الزمن المطلوب على المتعاملين، مشيرا إلى أن ذلك الشباك يُعمم على الموانئ، بعد أن بدأنا بالفعل فى مطار القاهرة، ويجمع الخدمات المقدمة للمتعاملين بدءًا من التقديم إلى السداد، أوضح أن الهدف من تلك الخدمة هى إزالة البيروقراطية على المستورد وإنهاء خدماته المطلوبة فى جهة واحدة.

قال إن هناك مشاكل عديدة تواجه المتعاملين مع المراكز اللوجيستية غير أن النظام الإلكترونى الذى بدأ العمل به منذ شهرين لا يزال فى بدايته، ولابد أن تمر فترة للتجريب والتعديل، كما ذكر أنه لا يزال هناك مراكز لوجيستية تعمل يدويا، وأن بعض المراكز التى تم الانتهاء منها تعمل إلكترونيا ويدويا.

فوزى: الحكومة المصرية تعمل على تيسير الإجراءات الجمركية والقوانين

قال فتح الله فوزى، رئيس الجمعية المصرية اللبنانية لرجال الأعمال، إن الحكومة المصرية تعمل حاليا على تيسير الإجراءات الجمركية وقوانين الصادرات، ووضع حلول سريعة ومرنة لزيادة تنافسية المنتجات المصرية.

أكد على حرص الجمعية مواصلة العمل والحوار مع المسئولين من أجل تعزيز تنافسية مناخ الأعمال.

حدرج: تعاون بين القطاع الخاص والدولة لحل مشكلات المستثمرين

أكد فؤاد حدرج، نائب رئيس الجمعية المصرية اللبنانية لرجال الأعمال، أن التطور الكبير لأداء الهيئة أمر إيجابى، لكن ما زالت هناك بعض المشكلات التى تواجه المستثمرين ما يستوجبه حلها بالتعاون بين القطاع الخاص والدولة، لا سيما التى تتعلق بإهدار الوقت فى إنهاء إجراءات التخليص الجمركى وبعض المشكلات المتعلقة بتجهيزات المعامل والفحص خاصة فى السلع والمنتجات الغذائية والسلع الوسيطة المستخدمة فى الصناعة وتأخر فحص العينات، وما يترتب عليها غرامات التأخير وارتفاع تكاليف الإنتاج.

■ محمد ريحان وعمر سالم

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »