سقوط أسهم الإسگان

سقوط أسهم الإسگان
جريدة المال

المال - خاص

3:11 م, الأحد, 8 فبراير 09

وقد تراجعت الحركة علي اسهم الاسكان الاسبوع الماضي بقيادة سهم »مدينة نصر« للاسكان والتعميرمع اغلاقه علي هبوط بنسبة %19 مسجلا 19.7  جنيه بدلاً من 24.5 جنيه. رشح محمد الاعصر السهم للتحرك علي نطاق واسع الاسبوع الحالي حيث سيقابل دعم قرب مستواه الحالي عند 19.5 جنيه، ورشحه للارتداد منها مستهدفا 22.5 جنيه. ومن المنتظر ان يستفيد السهم علي المدي المتوسط من الاداء التشغيلي القوي للشركة الذي اظهرته نتائج اعمالها للربع الاول من العام المالي الحالي، والتي اظهرت قدرتها علي التعامل مع المستجدات السوقية الاخيرة مع قيامها في هذا النطاق بالتوقف عن بيع الاراضي التي تمتلك رصيدا كبيرا منها في مواقع استراتيجية اكبرها في القاهرة الجديدة. جاء ذلك انعكاسا لعدم وضوح الرؤية في سوق العقارات بالاضافة إلي رغبة الشركة في تعظيم عائد المساهمين بتطوير تلك الاراضي واقامة تجمعات سكنية عليها تناسب التركيبة السكانية والقدرة الشرائية للمستهلكين التي شهدت ضغطا قويا منذ مطلع العام الحالي بعد الارتفاع غير المسبوق لمعدلات التضخم قبل ان تنخفض مؤخرا. واظهرت نتائج اعمال مدينة نصر للربع الاول من العام المالي الحالي تراجعا حاداً في صافي المبيعات بلغت نسبته %38 حيث بلغت 9.4 مليون جنيه مقابل 15.3 مليون جنيه في الربع الاول من العام المالي المنتهي في يونيو 2008 . جاء ذلك نتيجة لعدم قيام الشركة باي مبيعات للاراضي بعد ان كانت قد حققت ايرادات من هذا البند بلغت 11.3 مليون جنيه في فترة المقارنة.

 
من جهة اخري تصاعدت مبيعات الشركة من الوحدات الجاهزة الفاخرة لتبلغ 9.4 مليون جنيه مقابل 4.1 مليون جنيه في فترة المقارنة. ومن المنتظر ان يستفيد سهم مدينة نصر من استراتيجية الشركة في هذا النطاق التي تهدف لتعظيم عائد المستثمرين علي المديين المتوسط والطويل، وسيمكنه تعويض جانب من خسائره الفادحة التي تكبدها في الأشهر الستة الأخيرة مع بدء الشركات في جني ارباح استراتيجيتها في هذا النطاق حيث بدأ ذلك بالفعل في الاسابيع الاخيرة التي استطاع السهم خلالها السباحة ضد التيار الهبوطي للبورصة ليرتفع بنسبة قياسية بلغت %50 حيث انتفض بعد وصوله لمستوي 19 جنيهاً في منتصف اكتوبر الماضي وهو ادني مستوياته منذ عام 2006، ليصعد بعد ذلك بصورة تدريجية وسط الهبوط العنيف للسوق، مع وصوله لمستوي 32 جنيهاً في منتصف نوفمبر ليتراجع بعد ذلك متاثرا بهبوط البورصة وتعرضه لعمليات جني ارباح بعد الارتفاع الحاد الذي شهده دون تصحيح ليتداول الاسبوع الماضي حول مستوي 24 جنيهاً.
 
واتجه باقي اسهم الاسكان للتراجع، واغلق سهم سوديك علي هبوط قياسي بنسبة %28 مسجلاً 25.9 جنيه مقابل36.1  جنيه في اقفال الاسبوع السابق.
 
واشار محمد الاعصر إلي ان السهم سيتحرك علي نطاق واسع الاسبوع الحالي بين مستويي 21 جنيهاً، علي ان يستهدف 30 جنيهاً، ونصح بالمتاجرة بينهما.

جريدة المال

المال - خاص

3:11 م, الأحد, 8 فبراير 09