تأميـــن

سفينة ثروة للتأمين تعبر نهر النيل و«ترسو» في الدقي ( صور)

يستهدف إصطياد 12 مليون جنيه أقساطًا في عامه التشغيلي الأول

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب-ماهرأبوالفضل والشاذلي جمعة:

في إطار إستراتجيتها لتعزيز فرص تواجدها داخل السوق المصرية، عبرت شركة “ثروة للتأمين” – والتي تتخذ مقرًا في ميدان التحرير مركزًا لعملياتها- نهر النيل، أمس الثلاثاء، لترسو في حي الدقي ، كأول توسع جغرافي لها داخل القاهرة الكبري.

حضر إفتتاح الفرع الجديد، سعيد زعتر نائب الرئيس التنفيذى لمجموعة “ثروة كابيتال” القابضة للاستثمارات المالية ، وأحمد خليفة العضوالمنتدب لشركة “ثروة للتأمين” و شادى السعدنى رئيس قطاع التسويق وقنوات التوزيع، وأيمن مأمون رئيس قطاع التعويضات، ومحمد الشوربجي مدير عام فرع الدقي ، وعددًا من قيادات سوق التأمين بتنوعه أطيافه وتعدد أطرافه، وفي مقدمتهم الدكتور عادل منير، أمين عام الإتحاد الأفرواسيوي للتأمين وإعادة التأمين.

قال أحمد خليفة العضو المنتدب لثروة للتأمين، أن الفرع الجديد يستهدف تحقيق 12 مليون جنيه أقساطًا في عامه التشغيلي الأول-أي منذ بداية إفتتاحه ولمدة عام- مؤكدًا أن سياسة الشركة المرتبطة بالتوسع الجغرافي تعتمد علي بعض المعايير والآليات ،منها الفرص المتاحة لزيادة معدلات نمو الشركة، بالإضافة الي نوعية الخدمات التي ستقدمها الشركة عبر أذرعها المختلفة للعملاء، والتي لن تقتصر علي سرعة إصدار التغطيات، بل ستتجاوزه إلي إنتقاء الخطر حينًا والإسراع من سداد أي فاتورة مرتبطة بالتعويضات أحيانا.

خليفة:”التعويض” اللبنة الأولي والحقيقية لزيادةالوعي التأميني

ولفت في تصريحات إختص بها “المال” إلي أن سرعة سداد التعويض هو اللبنة الأولي والحقيقة لزيادة الوعي التأميني، وزيادة ثقة العملاء في صناعة تعتمد أساسًا علي ترويض المخاطر، ومن ثم يجب أن تكون عنصر حماية وضمانا للطمأنينة للعملاء في حال تحقق أية مخاطر تواجه الأصول التي يتم التأمين عليها.

تعرف علي سبب إختيار ثروة للتواجد في حي الدقي

وحول سبب إختيار منطقة الدقي تحديدًا لتواجد ثروة للتأمين فيها، لاسيما وأن نهر النيل هو الفاصل المكاني بينه وبين المركز الرئيسي، أكد خليفة، أن إختيار الدقي تحديدًا مرتبط بأنها اصبحت مركزًا لأغلب شركات التأمين، أو ما يُعرف بالـ hub، مشيرًا إلي أن ثروة تسعي لاستثمار كافة الفرص المتاحة لتعزيز تواجدها بسوق التأمين من جهة وزيادة معدلات نموها من جهة أخري.

وكشف خليفة عن خطة شركته للتواجد بمنطقة شرق القاهرة خلال العام المقبل، لافتًا إلي أنه يعكف علي دراسة ثلاث أماكن لإختيار إحداها.

ويعد فرع الدقي، هوالذراع الثاني لثروة للتأمين، وسبقه إفتتاح فرع الإسكندرية، في أول تواجد خارج منطقة القاهرة الكبري.

ويبلغ رأس المال المصدر لشركة ثروة للتأمين 100 مليون جنيه، مدفوع منه النصف، ويتوزع هيكل الملكية بنسبة 85% للمجموعة المالية”ثروة كابيتال”، و15% تملكها الشركة التجارية المتحدة للتأمين –اللبنانية-، ويمتلك أحد المستثمرين الأفراد نسبة ضئيلة لاتتجاوز 1 في الألف، بغرض التوافق مع قانون الشركات المساهمة، الذى يشترط مشاركة 3 مساهمين بهيكل الملكية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »