استثمار

سفير اليابان: 50 رجل أعمال مصري يشاركون بمؤتمر «تيكاد7»

أكثر من 50 رجل أعمال سيشاركون من مصرفي مؤتمر «تيكاد 7»،

شارك الخبر مع أصدقائك

قال ماساكى نوكى سفير اليابان بالقاهرة، إن أكثر من 50 رجل أعمال سيشاركون من مصرفي مؤتمر «تيكاد 7»، المقرر انعقاده بمدينة يوكوهاما اليابانية، في الفترة من 28 إلى 30 أغسطس الجاري، ومن المقرر أن يشاركون في جلسة حوار الأعمال بين القطاعين العام والخاص.

ومن المقرر أن تشهد الجلسة مناقشة القضايا المشتركة المتعلقة بالأعمال، بما في ذلك تحسين البيئة لتشجيع التجارة والاستثمار.

وتستهدف الجلسة زيادة تشجيع استثمارات الشركات اليابانية في أفريقيا وتطوير العلاقات التجارية بين اليابان وإفريقيا.

وأضاف أن العلاقات الاقتصادية بين بلاده ومصر تتطور من حيث الكم والجودة، وبلغت الصادرات المصرية لليابان 133.3 مليون دولار أمريكي، في حين بلغت الواردات اليابانية 1232 مليون دولار عام 2018.

ولفت سفير اليابان بالقاهرة، في مؤتمر صحفي، عقدته السفارة بمناسبة قرب انعقاد مؤتمر”TICAD7″، بمدينة يوكوهاما اليابانية في الفترة من 28 إلى 30 أغسطس الجاري، إلى أنه بالطبع هذه الأرقام ليست كبيرة وهناك مجال لمزيد من التوسع في المستقبل.

سفير اليابان: 74% زيادة في الاستثمارات اليابانية المباشرة بالسوق

وأشار سفير اليابان، إلى أنه بالنسبة للاستثمار الأجنبي المباشر من اليابان في السوق المحلية فقد بلغ 161.1 مليون دولار في 2017-2018، بزيادة 74 ٪ عن العام السابق.

ونوه إلى أن الاستثمار الياباني في ارتفاع منذ عام 2015 بفضل البيئة الاقتصادية والسياسية المستقرة في مصر.

سفير اليابان بالقاهرة: مجالات عمل الشركات

وتابع أن الشركات اليابانية تستثمر في مجالات واسعة، ولكن بشكل خاص في قطاعي السيارات والطاقة.

وأشار إلى أنه قد أبدى رجال الأعمال اليابانيين سواء في البعثة التي زارات مصر في شهر مارس الماضي أو في اجتماع المائدة المستديرة، مع الرئيس عبد الفتاح  السيسي على هامش مجموعة العشرين في يونيو باليابان، اهتمامًا قويًا بمصر.

وأكد أن رجال الأعمال يتوقعون وجود سياسة واضحة ومحفزة لتشجيع الإنتاج المحلي للسيارات، وحوافز أكثر جاذبية للاستثمار وإصدار تأشيرات العمل والتخليص الجمركي بشكل أسرع وأكثر سلاسة.

مناقشات حول إمكانية وجود إطار دائم لتشجيع الاستثمار

ولفت إلى أنه من أجل زيادة تحسين بيئة العمل، تناقش السفارة بنشاط بين كلا من الحكومتين والشركات، إمكانية وجود إطار دائم لتشجيع الأعمال والاستثمار.

الإصلاح الاقتصادي بدأ في إظهار تحسن كبير في الاقتصاد

وأوضح أن الإصلاح الاقتصادي المصري الشجاع والمؤلم بدأ في إظهار تحسن كبير في أرقام الاقتصاد الكلي، والنمو بأكثر من 5 % والبطالة أقل من 10%، وتناقص العجز الحالي للميزانية وزيادة الاحتياطيات الأجنبية.

وأعرب وفد من 40 شركة يابانية في مارس الماضي عن تقديرهم لهذا الاتجاه الإيجابي، وأبدوا اهتمامهم بفرص العمل في هذا البلد، وقال كثيرون منهم إن مصر قد تغيرت.

وأكد ترحيبه بالإدارة المستقرة للرئيس عبد الفتاح السيسي.

ونوه إلى أنه ستشجع الحكومة اليابانية تعزيز العلاقات الاقتصادية مع مصر، وتشجيع جهود الجانب المصري لتعزيز الاستثمار الأجنبي والنهوض بخطة التنمية الوطنية طويلة الأجل.

وأشار إلى أنه تقوم اليابان بتطوير وبناء القدرات ونقل التكنولوجيا في مصر وتود ان تفعل ذلك في إفريقيا فاليابان مهتمة جدًا بإفريقيا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »