بنـــوك

سعر الدولار يرتفع الثلاثاء مع ترقب بيانات التضخم الأمريكية

مقابل سعر اليورو زاد سعر الدولار 0.2%

شارك الخبر مع أصدقائك

ارتفع سعر الولار عن قاع قرابة ثلاثة أسابيع مقابل العملات المنافسة الرئيسية في تعاملات اليوم الثلاثاء، مدعوما بارتفاع في عائدات سندات الخزانة الأمريكية، وذلك في الوقت الذي يترقب فيه المستثمرون بيانات التضخم الأمريكية التي تحظى بمتابعة وثيقة والتي من المقرر صدورها في وقت لاحق يوم الثلاثاء.

كان سعر الدولار قد عاود التراجع شأنه شأن عائدات السندات الأمريكية هذا الشهر بعد ارتفاع إلى قمة عدة أشهر بدعم توقعات بأن التحفيز المالي الضخم إلى جانب استمرار التيسير النقدي سيحفزان نموا اقتصاديا أسرع في الولايات المتحدة يرفعان التضخم.

وارتفع مؤشر الدولار بنسبة 0.2% إلى 92.281 في جلسة التعاملات الآسيوية، ليبتعد عن المستوى المنخفض الذي بلغه يوم الخميس عند 91.995، والذي كان الأدنى منذ 23 مارس الماضي، وكان قد صعد إلى قمة نحو خمسة أشهر عند 93.439 في آخر أيام مارس الماضي.

اقرأ أيضا  البنك الأهلي يضخ 3.9 مليار جنيه لمساندة وتعويم 45 عميلا متعثرا

وصعد عائدات سندات الخزانة الأمريكية القياسية بنحو نقطتي أساس إلى 1.6926% يوم الثلاثاء، لكنها لا تزال متداولة عند ما يقل كثيرا عن مستوى 1.7760% الذي بلغته في 30 مارس الماضي، والذي كان الأعلى في أكثر من عام.

ومقابل سعر العملة الأوروبية الموحدة ” اليورو،” زاد سعر الدولار 0.2% يوم الثلاثاء إلى مستوى 1.18890 دولار.

وارتفع سعر العملة الأمريكية 0.3% إلى 109.73 ين بعد النزول إلى ما دون مستوى 109 في الأسبوع الماضي للمرة الأولى منذ 25 مارس الماضي.

اقرأ أيضا  سعر الدولار يسجل أعلى مستوى في عام الثلاثاء مع ارتفاع عوائد سندات الخزانة الأمريكية

وهبط سعر الدولار الأسترالي 0.3% إلى 0.75990 دولار، في حين نزل سعر الجنيه الإسترليني 0.1% إلى 1.37305 دولار.

بتكوين

وعلى صعيد العملات المشفرة، ارتفع سعر بتكوين قليلا إلى 60 ألفا و369.01 دولار، لتكون أكثر قربا من أعلى مستوياتها على الإطلاق عند 61 ألفا و781.83 دولار التي بلغتها قبل شهر.

تخوف من ارتفاع التضخم

ويخشى بعض المستثمرين والنقاد أن أسعار الفائدة المنخفضة ومقترحات لإنفاق ضخم من إدارة الرئيس جو باين قد تؤدي إلى قفزة في التضخم بينما يكتسب الاقتصاد زخما.

لكن جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأمريكي) وخبراء اقتصاديين آخرين يقولون إنهم يتوقعون أن أي ضغوط تضخمية في الأجل القصير لن تستمر طويلا وأن التضخم في مجمله سيبقى منخفضا.

اقرأ أيضا  سعر اليورو اليوم الجمعة 15-10-2021 في مصر

وبعد 5 أشهر من زيادات مطردة، فإن توقعات المستهلكين للتضخم في الأجلين القصير والمتوسط هى الأعلى في حوالي 7 سنوات.

وزاد متوسط توقعات التضخم على مدار العام القادم والأعوام الثلاثة المقبلة كليهما بشكل طفيف في مارس إلى 3.2% و3.1% على الترتيب.

وارتفعت التوقعات لحجم الزيادة في إنفاق المستهلكين الأمريكيين على المساكن والبنزين والإيجارات إلى أعلى المستويات منذ إطلاق المسح في عام 2013.

وزاد المستهلكون الذين شملهم المسح أيضا توقعاتهم لسوق العمل. وهبط متوسط التوقعات لارتفاع معدل البطالة في الولايات المتحدة على مدار عام إلى 34.4% في مارس آذار من 39.1% في فبراير/ شباط، ليصل إلى أدنى مستوى منذ بدأت الجائحة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »