Loading...

سعر الدولار يرتفع الثلاثاء بعد حوار أمريكي صيني

Loading...

ارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من ست عملات أخرى بنسبة 0.1%

سعر الدولار يرتفع الثلاثاء بعد حوار أمريكي صيني
محمد عبد السند

محمد عبد السند

12:53 م, الثلاثاء, 16 نوفمبر 21

ارتفع سعر الدولار في تعاملات اليوم الثلاثاء، قبل إصدار بيانات مبيعات التجزئة الرئيسية، بينما استفاد اليوان الصيني من الحوار الودي إلى حد كبير بين رئيسي الولايات المتحدة الأمريكية والصين خلال اجتماع افتراضي، حسبما ذكرت وكالة رويترز.

في الساعة 2:55 صباحا بتوقيت شرق الولايات المتحدة (07:55 بتوقيت جرينتش)، ارتفع مؤشر الدولار، الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من ست عملات أخرى، بنسبة 0.1% عند 95.468، بالقرب من أعلى مستوى جديد له في 16 شهرًا.

بينما انخفض سعر زوج العملات الدولار الأمريكي مقابل اليوان الصيني بنسبة 0.1% إلى 6.3777، أعلى بقليل من أدنى مستوى في خمسة أشهر تم تسجيله في وقت سابق من الجلسة، بعد اجتماع افتراضي بين الرئيس الأمريكي جو بايدن ونظيره الصيني شي جين بينغ، سار بسلاسة نسبيًا، وإن لم يكن ذلك من دون أي أخبار إيجابية بشكل كبير.

وقد اتفق زعماء أكبر اقتصادين في العالم على ضرورة زيادة التواصل والتعاون بين البلدين، وهي نبرة إيجابية تركت أسواق الصرف الأجنبي تبحث في إمكانية خفض التعريفات التجارية في المستقبل القريب.

إضافة إلى ذلك، ارتفع سعر زوج العملات الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.3% إلى 1.3451 بعد صدور بيانات التوظيف البريطانية الأقوى من المتوقع، مما رفع فرصة قيام بنك إنجلترا برفع أسعار الفائدة في ديسمبر.

كما أضاف أرباب العمل البريطانيون 160 ألف عامل صافٍ إلى تقارير التوظيف في أكتوبر، مما يشير إلى أن الاقتصاد قد تفاوض بنجاح على إنهاء خطة الإجازة الحكومية لحماية الوظائف.

في حين قرر بنك إنجلترا المركزي عدم رفع أسعار الفائدة في اجتماعه الأخير، حيث يريد أن يرى كيف صمد الاقتصاد الأوسع بعد انتهاء حزمة دعم التوظيف، ولكن هذه الأرقام من شأنها أن تساعد البنك المركزي على التركيز على مكافحة التضخم.

وبالتمسك بالبيانات الاقتصادية، من المقرر صدور بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية لشهر أكتوبر في وقت لاحق من الجلسة، كما ستتم مراقبتها عن كثب لرؤية طلب المستهلكين لا يزال قوياً حتى في مواجهة مستويات التضخم المرتفعة، وبالتالي من المحتمل أن يضع المزيد من الضغط على الاحتياطي الفيدرالي للتصرف ضد ارتفاع الأسعار.

وعلى صعيد آخر، ارتفع سعر زوج العملات اليورو مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.1% ليسجل 1.1375، مرتدًا بعد أن انخفض في وقت سابق إلى أدنى مستوى له في 16 شهرًا، حيث ضربت المنطقة الأوروبية مرة أخرى موجة جديدة من حالات كوفيد-19.

كما قامت دول مثل النمسا وهولندا بالفعل بإغلاق جزئي، ويفكر عدد من البلدان الأخرى في مثل هذه التحركات في الفترة التي تسبق عيد الميلاد وموسم الشتاء.

في حين كانت رئيسة البنك المركزي الأوروبي كريستين لاجارد مصرة في شهادتها في البرلمان الأوروبي يوم الاثنين بأن البنك المركزي لن يتسرع في رفع أسعار الفائدة، وهذا الموقف المتشائم يلقي بثقله على العملة الموحدة.

وقد ارتفع سعر زوج العملات الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني بنسبة 0.1% إلى 114.25، بينما انخفض زوج العملات الدولار الأمريكي مقابل الدولار الاسترالي بنسبة 0.1% إلى 0.7339 بعد أن دفع رئيس البنك الاحتياطي الأسترالي فيليب لوي مرة أخرى فكرة رفع أسعار الفائدة في أقرب وقت ممكن بحلول عام 2022.