بنـــوك

سعر الدولار قرب أقل مستوى في شهر الإثنين مع ترقب بيانات الوظائف الأمريكية

سجل مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام ست عملات رئيسية 92.065 منخفضا قليلا عن مستواه الجمعة الماضية

شارك الخبر مع أصدقائك

اقترب سعر الدولار من أقل مستوى في شهر في تعاملات اليوم الاثنين مع بداية أسبوع حافل تصدر خلاله بيانات الوظائف الأمريكية وقرار للبنك المركزي الأسترالي، حسبما ذكرت وكالة رويترز.

وسجل مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام ست عملات رئيسية 92.065 منخفضا قليلا عن مستواه الجمعة الماضية حين نزل إلى 91.775 لأول مرة منذ 28 يونيو الماضية.

وفقد المؤشر 0.88 % الأسبوع الماضي، وهو أسوأ أداء منذ مطلع مايو الماضي بعدما أكد رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي – البنك المركزي الأمريكي – جيروم باول في منتصف الأسبوع أن رفع أسعار الفائدة “بعيد جدا” وأن سوق العمل لا تزال “أمامها مساحة للتعافي”.

اقرأ أيضا  فائض بقيمة 1.9 مليار دولار بميزان المدفوعات خلال 2020/2021

وفي الشهر الماضي سجل مؤشر الدولار أعلى مستوى منذ بداية أبريل عند 93.194 مع تكوين (SE:1201) متعاملين مراكز تحسبا لبدء تقليص إجراءات التحفيز هذا العام.

وتوقع خبراء اقتصاديون في استطلاع أجرته وكالة رويترز زيادة 926 ألف وظيفة للوظائف غير الزراعية في يوليو لتسجل أكبر زيادة في 11 شهرا. وتصدر البيانات يوم الجمعة. كما يتوقع أن ينخفض معدل البطالة إلى 5.7 % من 5.9 بالمئة في يونيو.

اقرأ أيضا  أسعار العملات اليوم الثلاثاء 12-10-2021 في مصر

ولم يطرأ تغير يذكر على الدولار مقابل العملة اليابانية وسجل 109.67 ين يوم الاثنين وتراجع قليلا عند 1.1873 مقابل اليورو.

وارتفع سعر الإسترليني 0.11 % إلى 1.3905 دولار، ومن المقرر صدور إعلان بشأن السياسات من بنك إنجلترا يوم الخميس.

واستقر سعر الدولار الأسترالي عند 0.7347 دولار أمريكي قبل اجتماع بنك الاحتياطي الأسترالي يوم الثلاثاء، ومن المتوقع على نطاق واسع أن يتراجع عن قرار سابق بتقليص التحفيز، إذ نالت إجراءات العزل لفترات طويلة من النمو.

اقرأ أيضا  سعر الدولار اليوم السبت 16-10-2021 في البنوك المصرية

وثمة وقعات بأن يبقي الاحتياطي الاسترالي على معدل الفائدة والسياسة النقدية دون تغيير خلال هذا الاجتماع، وبالتالي سيكون تركيز الأسواق منصبا على بيان السياسة النقدية الصادر عن البنك والذي من شأنه أن يعطي رؤية أوضح حول السياسة النقدية.

وإذا تضمنت البيان نقاط ودلائل إيجابية حول استمرار تحسن الأوضاع الاقتصادية وتعافي الاقتصاد من تداعيات فيروس كورونا فقد يؤثر ذلك إيجابيا على الدولار الاسترالي، بينما إذا جاء البيان والدلائل سلبية، فقد يلحق ذلك الضرر بالعملة الاسترالية أمام العملات الرئيسية الأخرى.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »