طاقة

سعر البترول يرتفع لأعلى مستوى فى 7 سنوات.. وبرنت يتجاوز 86 دولارا للبرميل

سعر البترول يتدعم بفعل المخاوف بشأن نقص الفحم والغاز في الصين والهند وأوروبا

شارك الخبر مع أصدقائك

شهد سعر البترول ارتفاعا فى أسواق النفط العالمية اليوم الإثنين، مواصلا مكاسبه من الأسبوع الماضي لتبلغ أعلى مستوى في عدة سنوات مع استمرار شح الإمدادات العالمية في ظل الطلب القوي على الوقود في الولايات المتحدة وأماكن أخرى من العالم، مع انتعاش الاقتصادات من الركود الناجم عن جائحة فيروس كورونا، بحسب وكالة رويترز.

وسجل مؤشرا سعر البترول الخامان القياسيان برنت والوسيط الأمريكى تقدما خلال تعاملات اليوم الإثنين.

وارتفع سعر البترول فى العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 62 سنتا بما يعادل 0.7% إلى 84.38 دولار للبرميل ، بعد ارتفاعه 1.5% يوم الجمعة. ولامس في وقت سابق من الجلسة أعلى مستوى له منذ أكتوبر 2014 عند 84.76 دولار.

ارتفاع سعر البترول فى العقود الآجلة لخام برنت

وصعد سعر البترول فى العقود الآجلة لخام برنت 56 سنتا أو 0.7 % إلى 86.09 دولار للبرميل بعد مكاسب الجمعة الماضية التي بلغت 1.1 %. وبلغ العقد في وقت سابق أعلى مستوياته منذ أكتوبر 2018 عند 86.43 دولار.

اقرأ أيضا  الهيئة العامة للبترول : قرار التعويم وما تبعه من ترشيد الدعم أدى لنتائج إيجابية بالنسبة للفائض

وقال تيتسو إيموري الرئيس التنفيذي لإيموري فاند مانجمنت : “مع الطلب القوي على الوقود في الولايات المتحدة وسط شح المعروض، ما زال توجه سوق النفط قويا إلى حد ما، مما دفع بعض المضاربين إلى التخلي عن مراكز البيع”.

بعد أكثر من عام من انخفاض الطلب على الوقود، عاد استهلاك البنزين ونواتج التقطير ليتماشى مع متوسطات خمس سنوات في الولايات المتحدة، أكبر مستهلك للوقود في العالم.

شركات الطاقة الأمريكية تخفض عدد حفارات النفط والغاز الطبيعي

في غضون ذلك، قلصت شركات الطاقة الأمريكية الأسبوع الماضي عدد حفارات النفط والغاز الطبيعي للمرة الأولى في سبعة أسابيع، حتى مع ارتفاع أسعار النفط، بحسب ما قالته شركة خدمات الطاقة بيكر هيوز في تقريرها الذي يحظى بمتابعة عن كثب يوم الجمعة.

اقرأ أيضا  إدارة بايدن تخطط لرفع رسوم التنقيب عن النفط برغم ارتفاع الأسعار

كما تدعمت أسعار النفط بفعل المخاوف حيال النقص في الفحم والغاز بالصين والهند وأوروبا، مما دفع إلى التحول إلى الديزل وزيت الوقود لتوليد الطاقة.

وجرى تداول النفط يوم الجمعة بمعدلات أقل بقليل عن ذروته في عدة سنوات نتيجة الاتجاهات التصاعدية بشأن انخفاض الإمدادات والتي حد منها مخاوف أبداها زعماء العالم حول احتمال عدم انتهاء اضطرابات الطلب الناتجة عن جائحة كوفيد-19.

وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت 92 سنتا أو 1.1 % لتغلق على 85.53 دولار للبرميل. ووصل خام القياس برنت إلى أعلى مستوياته منذ ثلاث سنوات يوم الخميس عندما سجل 86.10 دولار وقد ارتفع 1% خلال الأسبوع محققا ارتفاعا للأسبوع السابع.

وصعدت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 1.26 دولار أو 1.5% لتبلغ عند التسوية 83.76 دولار للبرميل على مقربة من أعلى مستوياته في سبع سنوات والتي سجلها هذا الأسبوع. وارتفع هذا المؤشر بنسبة 1.7 % خلال الأسبوع وصعد للأسبوع التاسع على التوالي.

اقرأ أيضا  وزير البترول يستعرض إنجازات منتدى غاز شرق المتوسط خلال 3 سنوات

سعر البترول يتدعم بفعل المخاوف بشأن نقص الفحم والغاز في الصين والهند وأوروبا

وتعزز سعر البترول بفعل المخاوف بشأن نقص الفحم والغاز في الصين والهند وأوروبا، مما دفع بعض شركات توليد الطاقة إلى التحول من الغاز إلى زيت الوقود والديزل.

ومن المتوقع أن يكون الشتاء في معظم أنحاء الولايات المتحدة أكثر دفئا من المتوسط​​، وفقا لتوقعات الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي.

وتعزز وضع الخام الأمريكي هذا الأسبوع مع تطلع المستثمرين إلى انخفاض مخزونات الخام في مركز كاشينج لتخزين النفط بولاية أوكلاهوما.

وأظهرت بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية يوم الأربعاء انخفاض مخزونات الخام في كاشينج إلى 31.2 مليون برميل، وهو أدنى مستوى لها منذ أكتوبر 2018.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »