طاقة

سعر البترول يتراجع عالميا مع ارتفاع مخزونات النفط الأمريكية

تراجع سعر البترول لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي

شارك الخبر مع أصدقائك

شهد سعر البترول تراجعا فى أسواق النفط العالمية اليوم الأربعاء بعدما أظهرت بيانات زيادة مخزونات الخام أكثر من المتوقع، في حين ارتفعت مخزونات الوقود على نحو غير متوقع في الأسبوع الماضي في الولايات المتحدة، أكبر مستهلك للنفط في العالم، بحسب وكالة رويترز.

وسجل مؤشرا سعر البترول الخامان القياسيان برنت والوسيط الأمريكى انخفاضا خلال تعاملات اليوم الأربعاء.

وانخفض سعر البترول فى العقود الآجلة لخام برنت 94 سنتا أو 1.1 % إلى 85.46 دولار للبرميل بعدما سجل أعلى مستوى عند الإغلاق خلال سبعة أعوام أمس الثلاثاء.

تراجع سعر البترول لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي

وتراجع سعر البترول لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 1.02 دولار أو 1.2 % إلى 83.63 دولار للبرميل بعد زيادته 1.1 % في الجلسة السابقة.

اقرأ أيضا  الهيئة العامة للبترول : قرار التعويم وما تبعه من ترشيد الدعم أدى لنتائج إيجابية بالنسبة للفائض

وقالت مصادر في السوق نقلا عن بيانات من معهد البترول الأمريكي أمس الثلاثاء إن مخزونات الخام الأمريكية زادت بمقدار 2.3 مليون برميل على مدار الأسبوع المنتهي في 22 أكتوبر.

وزادت مخزونات البنزين 500 ألف برميل في حين سجلت مخزونات نواتج التقطير زيادة قدرها مليون برميل.

على صعيد آخر، أغلقت العقود الآجلة الأمريكية للغاز الطبيعي بلا تغير يذكر أمس الثلاثاء بعد أن محت خسائرها الأولية بفعل توقعات بأحوال جوية أكثر برودة وطلب أعلى للتدفئة على مدار الأسبوعين القادمين.

وفي وقت سابق من الجلسة هبطت الأسعار حوالي 5% بسبب زيادة في الإنتاج.

انخفاض عقود الغاز

وأنهت عقود الغاز تسليم نوفمبر جلسة التداول منخفضة 1.6 سنت، أو 0.3 %، لتبلغ عند التسوية 5.882 دولار للمليون وحدة حرارية بريطانية.

اقرأ أيضا  سعر البترول ينخفض مع تراجع البورصات العالمية.. وبرنت يلامس 72 دولارا للبرميل

وكان العقد قفز 11.7 % يوم الاثنين إلى أعلى مستوى إغلاق منذ الخامس من أكتوبر عندما أغلق عند أعلى مستوى منذ ديسمبر 2008 .

ورغم أن الغاز الأمريكي يجري تداوله قرب أعلى مستوياته في 12 عاما، إلا أن الأسعار الأمريكية بعيدة كثيرا عن المستويات الشديدة الارتفاع في أوروبا وآسيا.

ووصلت الأسعار إلى حوالي 30 دولارا للمليون وحدة حرارية بريطانية في أوروبا و34 دولارا في آسيا مقابل حوالي ستة دولارات في الولايات المتحدة.

إصابة مجمع نفطى ليبى بأضرار

من ناحية أخرى، قالت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا أمس الثلاثاء إن مجمع الزاوية لتكرير النفط البالغ طاقته 120 ألف برميل في غرب البلاد أصيب بأضرار “بليغة” نتيجة مناوشات في وقت متأخر يوم الاثنين.

اقرأ أيضا  مقابل 436 مليون دولار .. «إيني» تبيع لـ«سنام» 49.9% من حصتها بخطوط نقل الغاز الجزائري

وأدانت المؤسسة في بيان الحادث ووصفته بأنه “أعمال إجرامية وغير مسؤولة”. وقالت إن القطاع النفطي يمثل “مقدرات الدولة الليبية وأرزاق الليبيين.”

ويشهد قطاع النفط في ليبيا، وهو مصدر الدخل الحيوي الوحيد للبلاد، تعطلا بسبب اضطرابات منذ الإطاحة بمعمر القذافي قبل عشر سنوات.

والمجمع الواقع في مدينة الزاوية على مبعدة 40 كيلومترا غربي طرابلس يضم أكبر مصفاة نفطية قيد التشغيل في ليبيا. وهي مرتبطة بحقل الشرارة الذي تبلغ طاقته الإنتاجية حوالي 300 ألف برميل يوميا.

وقالت مؤسسة النفط إن الأضرار تشمل ثمانية خزانات لتخزين المنتجات النفطية والنفط الخام وخمسة خزانات لتخزين الزيوت الأساسية والإضافات الكيماوية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »