بورصة وشركات

سري الدين : سوق المال يفرض نفسه على رأس الأجندة الإقتصادية للأحزاب

علاء مدبولي - شريف عمر قال هاني سري الدين الرئيس الاسبق لهيئة سوق المال إن ملف البورصة يطرح نفسه بقوة على الأجندة الإقتصادية لأي حزب سياسي سواء كان في الحكم أو في المعارضة،في ظل الأهمية القصوى لهذا الملف  بسبب دوره…

شارك الخبر مع أصدقائك

علاء مدبولي – شريف عمر

قال هاني سري الدين الرئيس الاسبق لهيئة سوق المال إن ملف البورصة يطرح نفسه بقوة على الأجندة الإقتصادية لأي حزب سياسي سواء كان في الحكم أو في المعارضة،في ظل الأهمية القصوى لهذا الملف  بسبب دوره القوي في التنمية الاقتصادية المنتظرة.

  وحدد سري الدين – خلال احدى جلسات المؤتمر الإقتصادي للتيار الشعبي- عددا من الأهداف و الآليات التي توفرها البورصة لتطوير بيئة الاستثمار في السوق المصري وأبرزها أن تكون البورصة مصدرا قويا لتمويل  كافة مشروعات و توسعات الشركات المقيدة ، وأن تكون آلية جذابة للإستثمار المباشر عبر صفقات الاستحواذ و الاندماج بكل سهولة، وأن تكون إداة قوية للإدخار القومي لكافة المستثمرين وأن تكون سوقا كفؤا و منظما للتداول وأن تحد من المخاطر غير التجارية على المستثمرين وكافة الشركات.

  ولفت إلى أنه في حال نجاح البورصة المصرية في لعب هذه الأدوار بكفاءة فمن المؤكد سنعود إلى الريادة مرة أخرى.

 

شارك الخبر مع أصدقائك