بورصة وشركات

“سبيد ميديكال” تدرس التوسع فى السودان

سبيد ميديكال تدرس التوسع فى السوق السودانى

شارك الخبر مع أصدقائك

قالت شركة سبيد ميديكال للخدمات الطبية المتكاملة اليوم الثلاثاء إنها تدرس التوسع فى السوق السودانى باعتباره سوقا بكرا للخدمات الطبية.

جاء ذلك فى إفصاح مرسل  للرد على استفسارات البورصة المصرية بخصوص ما نشر تحت عنوان “رئيس سبيد ميديكال يكشف خطة تحولها من بورصة النيل وتوسعات السودان”.

وقالت سبيد ميديكال إنها تعمل حاليا على دراسة التوسع فى أكثر من ولاية سودانية ولكن يم يتم الاستقرار بعد على أماكن التوسع الجديدة .

وأضافت الشركة إن الخطة المستقبلية تتضمن زيادة رأسمالها إلى أكثر من مائة مليون جنيه خلال العام الجارى وذلك لتمويل مستشفى سبيد بطريق الإسماعيلية .

وتابعت الشركة إن تلك الخطوة ستتيح لها التحول من بورصة النيل إلى البورصة الرئيسية وذلك بعد قيامها بزيادة رأس المال إلى أكثر من 100 مليون جنيه.

ووافقت البورصة المصرية فى مارس الماضى على قيد أسهم شركة سبيد ميديكال، في بورصة النيل -سوق الشركات الصغيرة والمتوسطة.

ويبلغ رأسمال الشركة المصدر 52 مليون جنيه، موزعا على 52 مليون سهم، بقيمة اسمية قدرها جنيه للسهم الواحد.

وفى 11 ابريل الماضى أعلنت البورصة المصرية عن تنفيذ الطرح العام لاسهم سبيد ميديكال (بورصة النيل) بقيمة إجمالية 21.53 مليون جنيه.

وقالت البورصة إن التنفيذ تم على 6.03 مليون سهم، بنسبة 11.6% من أسهم رأسمال الشركة المصدرة بسعر 3.57 جنيه.

وحصلت شركة سبيد ميديكال للخدمات الطبية المتكاملة فى اكتوبر 2018 على الموافقات النهائية من بنكين للحصول على قرض بقيمة 135 مليون جنيه.

وقالت الشركة إنها ستستخدم القرض في تكملة إنشاء مستشفى على طريق الإسماعيلية الصحراوي، وسيتم الانتهاء من إنشاء المستشفى بالكامل خلال النصف الأول من 2019.وتبلغ التكلفة الإجمالية للمستشفى بنحو 190 مليون جنيه.

معمل تحاليل
معمل تحاليل

وقالت الشركة فى وقت سابق إنها تستهدف الاستحواذ على حصة تتراوح بين 20 الى 25% من سوق معامل التحاليل خلال 2020، وتحتل المرتبة الثانية، بعد الوصول لـ160 فرعا.

وتعتزم شركة سبيد ميديكال للخدمات الطبية المتكاملة، إنشاء معامل جديدة للتحاليل، في محافظات القناة ودمياط والدلتا، باستثمارات تقدر بنحو 25 مليون جنيه.

وتملك سبيد ميديكال 4 شركات متخصصة فى التحاليل الطبية، ومراكز الأشعة، والعيادات التخصصية، وهى «سبيد لاب» التى بلغ عدد فروعها 51، وشركة «سبيد سكان» وشركة «سبيد كلينك» وشركة «سيتى سبيد» المتخصصة فى مدن القناة والسويس.

و تسعى «سبيد كلينك» التابعة لافتتاح ثانى مراكز العيادات التخصصية خلال العام الجارى، عقب افتتاحها لأول مركز طبى يضم نحو 25 عيادة تخصصية.

وقال المهندس محمود لاشين، رئيس مجلس إدارة شركة «سبيد ميديكال» الطبية، إن شركته تعد الشركات القلائل فى مصر التي تغطى كل الخدمات الطبية تحت مظلة واحدة، منها خدمات طبية تقدم بشكل واسع على مستوى الجمهورية.

وأضاف فى حوار سابق مع المال إن شركته بدأت نشاط معامل التحاليل عبر شركتها التابعة «سبيد لاب» فى 2015، وكانت تخطط لتوسعة النشاط بشكل تدريجى، إلا أنه عند بداية العمل بفروعها الـ 4، وجدت أن السوق كبيرة ومعدلات ربحيتها كبيرة، فقررت تنفيذ خطة توسع سريعة.

وأشار إلى أن شركته قررت تقديم خدمة مختلفة فى معاملها، ووفرت خدمة التحاليل واستلامها فى نفس الوقت، مقارنة بالمعامل الأخرى التى تطلب 24 ساعة على الأقل لاستلامها، لافتًا إلى أن شركته قامت باستخدام أحدث تكنولوجيا صناعة التحاليل التى وفرت للشركة القدرة على إرسال نتائج التحاليل للمريض عبر تطبيق إلكترونى توفره الشركة لعملائها.

وأوضح أن التطبيق الإلكترونى يوفر بيانات المريض لمدة 10 سنوات ماضية، بالإضافة إلى أن الشركة تقوم بإرسال نتائج التحاليل الطبية للطبيب المعالج، ومن ثم يستطيع الطبيب تشخيص الحالة بشكل سريع، ومن ثم زيادة فرص الشفاء خاصة فى الحالات الحرجة.

وكشف «لاشين» أن فروع معامل التحاليل الطبية التى افتتحت منذ 6 أشهر وصلت إلى 51، مشيرًا إلى أن معدلات النمو الكبيرة والسريعة التى سجلتها الشركة خلال فترة قصيرة فى سوق التحاليل الطبية ساهم فى تحويل فكر الشركة إلى إضافة خدمات أخري.

وأوضح أن شركته بدأت فى إنشاء عيادات تخصصية تضم 25 تخصصا، بجانب معمل تحاليل، ومركز للأشعة التخصصية، مشيرًا إلى أن شركته أنشأت شركتين تابعتين وهما «سبيد كلينك» و»سبيد سكان» بجانب «سبيد لاب» المتخصصة فى التحاليل.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »