بورصة وشركات

«سبأ للأدوية» تحصل على 11 مليون جنيه من كبار مساهميها لتمويل التوسعات

3 أسباب دعمت ربحية أول 9 أشهر من 2020

شارك الخبر مع أصدقائك

قالت مصادر مُطلعة إن شركة سبأ للأدوية حصلت على قرض حسن بقيمة 11مليون جنيه من كبار مساهميها تم ضخه لتمويل توسعاتها الأخيرة.

وسبأ للأدوية شركة عائلية يستحوذ على الحصة الأكبر بها سيد البيلي، وسهل الدمراوي، ومجموعات مرتبطة بهما، بينما تتوزع النسبة المتبقية للتداول الحر بالبورصة المصرية»، وفقا للمصادر.

ووفقا لآخر إفصاح نشرته البورصة المصرية حول هيكل ملكية سبأ للأدوية يمتلك سيد البيلى ومجموعات مرتبطة به نحو %30 فى الشركة، بينما يمتلك سهل الدمراوى ومجموعات مرتبطة به %42.7 وتتوزع النسبة المتبقية على عبير زهران بـ %6 ومحمد زهران بـ %0.04 والمتبقى للتداول الحر بالبورصة المصرية.

وأشارت المصادر فى تصريحات لـ«المال»، إن سبأ قامت بإضافة خطى إنتاج جديدين فى إطار الخطة التوسعية، أحدهما لإنتاج البودرة المستخدمة فى إنتاج عدة مستحضرات، تشمل الفوار، والمضادات الحيوية.

اقرأ أيضا  «عامر جروب» تشترى 1.9 مليون سهم خزينة جديد في البورصة

ولفتت إلى أن الشركة لديها فرص قوية لتنفيذ مزيد من التوسعات مستقبلا، على أرض مصنعها فى المنطقة الصناعية ببلطيم، والبالغ مساحتها الإجمالية 42 ألف متر، مُستغل منها 17 ألف متر فقط، مُشيد عليها مصنع الشركة، ومبنيين للإنتاج التام.

3 أسباب دعمت ربحية أول 9 أشهر من 2020

وأنهت سبأ للأدوية أول 9 أشهر من العام الماضى بقفزة قوية فى أرباحها بلغت نسبتها %266 محققة صافى ربح 6.7 مليون جنيه، مقابل 1.82 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام 2020.

وارتفعت أيضا إيرادات الفترة إلى 47.94 مليون جنيه، مقابل 45.12 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام السابق.

اقرأ أيضا  «الصحة العالمية» تطالب المانحين الدوليين بتمويل إضافى بقيمة 22 مليار دولار لدعم البلاد الفقيرة

وأرجعت المصادر النمو القوى فى ربحية «سبأ» إلى تطبيق الشركة خطة لخفض التكاليف، واستراتيجية جديدة للتسويق، وفضلا عن طفرة فى توريد الأدوية للتأمين الصحي، والمستشفيات الحكومية.

وتابعت أن السياسة التسويقية الجديدة للشركة اعتمدت على إنشاء إدارة داخلية للتسويق، بدلا من الاعتماد على شركات التسويق الخارجية، وقد أثبتت السياسة الجديدة نجاحها، عبر تكثيف سبأ تواجدها البيعى فى بعض محافظات الصعيد، التى تفتقد التغطية التأمينية.

وعلى صعيد خفض التكاليف اتجهت سبأ لتأمين كميات أكبر من المواد الخام بسعر أقل، وفقا للمصادر.

جدير بالذكر أن سبأ للأدوية تسير حاليا فى إجراءات زيادة رأس مالها من 77 مليون إلى 88 مليون جنيه، حيث قالت فى بيان سابق للبورصة المصرية إنها حصلت على عدم ممانعة من هيئة الرقابة المالية على إصدار أسهم زيادة رأس المال.

اقرأ أيضا  الأسهم الأمريكية تنتعش الإثنين وسط انخفاض أسعار الطاقة

كانت سبأ أعلنت منتصف العام الماضى حصولها على موافقة مبدئية لإنتاج مستحضر لعلاج فيروس كورونا المستجد، لافتة آنذاك إلى أن إجراءات التسجيل والموافقات قد تستغرق عدة أشهر.

كان مسؤول بالشركة صرح سابقا لـ«المال» أن سبأ لديها نحو 500 مستحضر، منها ما هو مسجل، وما هو تحت التسجيل، وتقوم بإجراء تجارب على مستحضرات دوائية لأمراض السكر، والضغط، ذات آثار جانبية أقل.

وتبلغ حصة أدوية الأمراض المزمنة (الضغط، والسكر) من إجمالى إنتاج «سبأ للأدوية» ما يتراوح بين 35 إلى %40 حاليا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »