اتصالات وتكنولوجيا

سامسونج تستأنف نشاط مصنع «بنى سويف» بعد توقف أسبوعين

كانت سامسونج قررت إغلاق مصنع بنى سويف أسبوعين بعد اكتشاف إصابة أحد العمال بفيروس كورونا المستجد.

شارك الخبر مع أصدقائك

استأنفت شركة سامسونج مصر للإلكترونيات نشاط مصنعها لإنتاج أجهزة التليفزيونات الذكية فى مدينة بنى سويف مجددًا، بعد توقف أسبوعين.

قال مصدر مسئول بالشركة، إن المصنع عاود العمل مجددًا بعد تطبيق معايير السلامة والصحة المهنية، طبقا لاشتراطات وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية والانتهاء من إجراءات الحجر الصحى على العاملين وتعقيم المبانى.

كانت سامسونج قررت إغلاق مصنع بنى سويف أسبوعين بعد اكتشاف إصابة أحد العمال بفيروس كورونا المستجد.

أوضح المصدر لـ«المال»، أن «سامسونج» ستعمل على ضبط الطاقة الإنتاجية تدريجيًا مع مرور الوقت وضمان استمرارية حركة العمل من خلال ورديات الإنتاج بما يتوافق مع قرار مجلس الوزارء بشأن حظر التنقل على الطرق.

يشار إلى أن الشركة الكورية افتتحت مصنع بنى سويف فى مايو 2013 باستثمارات بلغت 270 مليون دولار، ويصدر بين 80 إلى %85 من إنتاج الشاشات الذكية لأكثر من 36 دولة حول العالم، وتقدر طاقته بنحو 6 ملايين شاشة سنويًّا.

تمتلك سامسونج 14 مصنعاً لإنتاج التليفزيونات حول العالم، منها 5 مخصصة للشاشات الذكية بما فيها مصنع الشركة فى بنى سويف، وبدأ الأخير منذ فترة فى إنتاج موديلات ذات مقاسات كبيرة منها 75 و82 بوصة.

بحسب أحدث الإحصاءات الصادرة عن مؤسسة الأبحاث التسويقية «GFK»، فإن سامسونج استحوذت خلال العام الماضى على أكثر من %37 من مبيعات التليفزيونات الذكية «Smart TV» فى مصر.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »