تأميـــن

«ساما»: تأثير معتدل على صناعة التأمين السعودية بسبب جائحة كورونا

زيادة الطلب على التامين الطبي والحياة بعد فيروس كورونا

شارك الخبر مع أصدقائك

أفاد تقرير صادر عن مؤسسة النقد العربي السعودي “ساما” أن جائحة COVID-19 من المتوقع أن تؤثر بشكل معتدل على صناعة التأمين في البلاد، حيث تأتي كمية كبيرة من إجمالي أقساط التأمين المكتسبة من الأعمال غير الحياة.

ورصد تقرير “ساما” أن يكون تأثير COVID-19 على صناعة التأمين السعودية معتدلاً نظرآ لتركز أعمال التأمين فى السوق السعودية البالغ حجم اقساطها التأمينية 40 مليار ريال سعودى بتأمينات المملتكات وتغطية تكاليف الرعاية الطبية التى اتخذتها الحكومة السعودية .

وحسب توقعات مؤسسة النقد العربى السعودى أن يكون تأثير جائحة فيروس كورونا التاجي معتدلاً حيث أن 97٪ من إجمالي في السوق يتركز بشكل عام فى التأمين الصحي .

استثمارات السوق السعودى تتركز بنية من 50-75% بالودائع

وأشار التقرير الصادر عن “ساما” إلى أن استثمارات شركات التأمين السعودية تتركز في الأصول عالية السيولة قصيرة الأجل ، على شكل نقد وودائع تتراوح نسبتها 50٪ إلى 75٪  وأوراق مالية ذات دخل ثابت  من 20٪ إلى 25٪.

وأوضح التقرير تركز الاستثمارات محليًا في المملكة العربية السعودية علاوة على أن الاستثمارات الدولية لشركات التأمين تخضع لحد تنظيمي – سقف محدد – يصل إلى 20٪ فقط من إجمالي الأصول المستثمرة كليا مما يساعد ذلك على حماية القطاع من العواقب الوخيمة التي قد يسببها وباء كورونا.

واضاف تقرير مؤسسة النقد العربى أن الحكومة تغطي تكاليف الرعاية الصحية المتعلقة بـ COVID-19 لجميع المواطنين والمقيمين وحتى للذين ينتهكون قوانين الإقامة ، بموجب المرسوم الملكي رقم 46745 المؤرخ 28 مارس 2020 مما يقلص  من حجم المطالبات المتعلقة بفيروس كورونا المستجد .

وأكد التقرير أن قوة رسملة السوق التأمين السعودية جيدة ما يجعلها قادرة على استيعاب الخسائر المحتملة الناجمة عن الوباء ورصد التقرير عدد من النتائج الإيجابية منها ان إغلاق مختلف المؤسسات بسبب حظر التجول وإجراءات الحجر الصحى المنزلى سوف يقلل من طلب التعويضات على بعض فروع التأمين وخاصة مطالبات الطبي وتعويضات السيارات مما سيساعد على تخفيف الضغط على الملاءة المالية.

وتابع أنه بمجرد أن تبدأ الاقتصادات في التعافي من الوباء ، قد يشهد التأمين الصحي والتأمين على الحياة زيادة في الطلب، خاصة على تغطية الأمراض الحرجة والأمراض المعدية ، على غرار الاتجاهات التي شوهدت بعد تفشي وباء سارس ومرض السرطا سابقا.

توقعات بتحسن البنية الصحية والتكنولوجية عالميا بعد كورونا

وتنبأ التقرير على الصعيد العالمي أن تكون تجربة COVID-19 الشاملة قد تؤدي إلى تغييرات هيكلية في السوق ، حيث قد يشهد العالم طلبًا عامًا لتحسين البنية التحتية للرعاية الصحية ، وجعل الرعاية الصحية أكثر بأسعار معقولة ، وزيادة استخدام التكنولوجيا ، بالإضافة إلى التغييرات في التأمين ومنتجات إعادة التأمين من حيث التغطية والشروط والاستثناءات ، والتي بدأت بالفعل فى معظم البلدان

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »