تأميـــن

سالمان يشهد توقيع اتفاق لدراسة تأسيس شركة جديدة لإعادة التأمين

شهد أشرف سالمان وزير الاستثمار والدكتور محمد يوسف رئيس شركة مصر القابضة للتأمين، مراسم توقيع اتفاق مع شركة بي دبليو سي (PWC) لإعداد دراسة الجدوى الفنية لتأسيس شركة جديدة لإعادة التأمين في السوق المصرية والمبرم بين شركة مصر القابضة للتأمين والاتحاد المصري للتأمين وشركة بي دبليو سي على أن تنتهي الأخيرة من الدراسة في خلال خمسة شهور.

شارك الخبر مع أصدقائك

 
المال – خاص

شهد أشرف سالمان وزير الاستثمار والدكتور محمد يوسف رئيس شركة مصر القابضة للتأمين، مراسم توقيع اتفاق مع شركة بي دبليو سي (PWC) لإعداد دراسة الجدوى الفنية لتأسيس شركة جديدة لإعادة التأمين في السوق المصرية والمبرم بين شركة مصر القابضة للتأمين والاتحاد المصري للتأمين وشركة بي دبليو سي على أن تنتهي الأخيرة من الدراسة في خلال خمسة شهور.

وينفذ الاتفاق على خمس مراحل، تتمثل الأولى في إطلاق المشروع وصياغة ميثاق العمل من خلال تحديد الأهداف الرئيسية للمشروع من قبل اللجنة التأسيسية والأعضاء المؤسسون وإعداد فريق عمل المشروع وتحديد الأدوار والمسئوليات وتحديد آلية الرقابة على المشروع وتحديد آلية الموافقة على التقارير والتصديق النهائي عليها، والمرحلة الثانية تقييم سوق التأمين وسوق إعادة التأمين في مصر واستعراض القوانين والتشريعات المنظمة لنشاط التأمين وإعداد تقرير جدوى السوق.

وتتمثل المرحلة الثالثة في دراسة متطلبات رأس المال اللازمة لعمل الشركة وإعداد خطة عمل تشمل صياغة إستراتيجية الشركة وتحديد متطلبات رأس المال والعائد المتوقع عليه، على أن تشمل المرحلة الرابع إعداد تقرير يتضمن المهام الواجب اتخاذها لتجهيز الشركة لعملية تصنيف القوة المالية والخطوات اللازمة لتحقيق درجة التصنيف المستهدفة، وتتمثل المرحلة الأخيرة في تقديم تقرير يوجز الخيارات والمزايا والعيوب والخطوات الواجب اتخاذها عند إنهاء الاستثمار.

وفي كلمته أشار وزير الاستثمار إلى أهمية قطاع التأمين في مصر وضرورة العمل على زيادة كفاءة الأسواق المالية في القيام بعملها في الوساطة بين مؤسسات الادخار والاستثمار، في إطار من الشفافية والإتاحة التامة للبيانات والمعلومات بما يتيح اتخاذ قرارات الاستثمار والادخار المبنية على أسس سليمة، إضافة إلى الرقابة على الأسواق المالية بفاعلية أكبر على أن تتجنب تكبيل الأنشطة المالية بتعقيدات رقابية تعوق حركتها وتطورها، كما أكد على أهمية سعي شركات التأمين إلى زيادة كفاءة التشغيل والارتقاء بمعدلات الأداء.

وأوضح أن استثمارات قطاع التأمين في مصر رقم مهم، حيث تساهم شركة مصر القابضة للتأمين باستثمارات تقدر بمبلغ 35 مليار جنيه في حين تبلغ استثمارات قطاع التأمين الخاص 5 مليار جنيه.

شارك الخبر مع أصدقائك