اقتصاد وأسواق

زيادة الصادرات لدول »الايكواس« إلي 54 مليون دولار

  المال - خاص   أكد تقرير لقطاع البحوث التسويقية والسلعية بوزارة التجارة زيادة صادرات مصر الي تجمع »الايكواس« خلال السنوات القليلة الماضية من 15 مليون جنيه عام 97 الي 224 مليون عام 2006 و54  مليون دولار خلال العام الماضي.…

شارك الخبر مع أصدقائك

 
المال – خاص
 
أكد تقرير لقطاع البحوث التسويقية والسلعية بوزارة التجارة زيادة صادرات مصر الي تجمع »الايكواس« خلال السنوات القليلة الماضية من 15 مليون جنيه عام 97 الي 224 مليون عام 2006 و54  مليون دولار خلال العام الماضي.
 
كما ارتفع حجم الواردات من 10 ملايين جنيه عام 97 الي حوالي 47 مليون عام 2003 ثم قفزت الي 137 مليون جنيه عام 2005 قبل ان تنخفض الي حوالي 65 مليون جنيه عام 2006 والي 38 مليون دولار من يناير حتي سبتمبر2007.
 
وارتفع الفائض في الميزان التجاري لصالح مصر من 4.9 مليون جنيه عام 97 الي نحو159 مليون جنيه عام 2006 ثم إلي 16 مليون دولار خلال الفترة ذاتها منذ العام الماضي.
 
ويشير الدكتور حسين عمران الي ارتفاع حجم التجارة مع دول سيراليون والسنغال وتوجو وغانا وبنين في حين تنخفض مع كوت ديفوار وجامبيا ونيجيريا وبوركينا فاسو ومالي والرأس الاخضر والنيجر.
 
وقد ارتفعت قيمة الصادرات الكلية بين مصر ودول الايكواس مع كل من السنغال وكوت ديفوار وتوجو وهي الدول التي تستحوذ علي النسبة الكبري من اجمالي صادرات مصر لدي الايكواس مما يعكس وجود درجة من التماثل علي هياكل الانتاج تسمح بتزايد فرص مصر من الاستفادة من تلك الدول كما تنخفض التجارة مع الدول الاخري خاصة سيراليون وغينيا وجزر الرأس الاخضر مما يعكس وجود قدر اكبر من التكامل بين الهياكل الانتاجية لها والهيكل الانتاجي لمصر ومن ثم تراجع احتمالات التخصيص الكفء للموارد ومن ثم خلق التجارة وتنمية الصادرات المصرية مع غالبية دول الايكواس ويؤكد ذلك تركز التجارة الخارجية مع عدد محدود من الدول دون الاستفادة باسواق الدول الأخري.
 
وأوضح التقرير أيضا أن ارتفاع قيمة تكامل الصادرات المصرية مع واردات دول الايكواس بالنسبة لسيراليون وغينيا وبوركينا فاسو ومالي وتوجو يعكس ملاءمة هذه الدول لاحلال وارداتها من مصر محل وارداتها من الدول الأخري مما يعني ازدياد فرص التوسع في الصادرات المصرية لهذه الدول مقارنة ببقية الدول التي تنخفض فيها قمة المؤشر.
 
ويأتي ارتفاع قيمة تكامل الواردات المصرية مع صادرات جزر الرأس الأخضر والنيجر وسيراليون وبوركينا فاسو مما يدل علي ارتفاع الفرص المتاحة لهذه الدول في توفير احتياجات مصر من الواردات المختلفة مقارنة بالدول الأخري التي تنخفض فيها قيمة تكامل الواردات المصرية مع صادراتها.

شارك الخبر مع أصدقائك