بورصة وشركات

زد جولد تنشر نتائج عملها بالصحراء الشرقية فى البورصات العالمية

حصلت «المال» على أحدث التقارير التى نشرتها شركة نوينسكو ريسورسز «الشركة الأم» المنبثق عنها شركة «زد جولد الكندية»، فى البورصات العالمية لتوضيح نتائج برامج أبحاثها فى منطقة امتيازها بالصحراء الشرقية.

شارك الخبر مع أصدقائك

المال – خاص 

حصلت «المال» على أحدث التقارير التى نشرتها شركة نوينسكو ريسورسز «الشركة الأم» المنبثق عنها شركة «زد جولد الكندية»، فى البورصات العالمية لتوضيح نتائج برامج أبحاثها فى منطقة امتيازها بالصحراء الشرقية.

وأوضحت التقارير التى تم نشرها فى بورصة تورونتو، أونتاريو – (TSX: NWI) إجمالى أعمال الشركة فى امتيازها بمصر منذ فوزها باتفاقية البحث والتنقيب عام 2009 حتى الآن.

وأكدت أن الشركة بدأت برنامج الاستكشاف الفعلى فى منطقتى امتيازها «بكارى» و«أم سمرا»، وتضمن البرنامج تحديد وحفر مواقع إنتاج الذهب وأخذ العينات ورسم الخرائط تمهيدًا لبرامج الاستكشاف والحفر المنهجية والشاملة.

وتقع منطقتا «بكارى وأم سمرا» فى الصحراء الشرقية على بعد حوالى 50 كيلومترا شمال غرب منجم السكرى.

وأوضحت التقارير أن الصحراء الشرقية منطقة مميزة تمتلك العديد من الموارد التعدينية التى تؤهلها لإنتاجية عالية من الذهب بمعدلات تضارع مناطق فى آسيا الوسطى وأمريكا الشمالية والجنوبية، مضيفة أن هذه المناطق تحتوى على1000 طن على الأقل من الذهب، ومن الممكن إنتاج ملايين أوقيات الذهب كما حدث فى مشروع السكرى.

ولفتت إلى احتواء منطقة الامتياز بكارى على 13 موقعًا من المواقع الغنية والواعدة والمعروفة التى يرجع تاريخها إلى العصور الفرعونية، مشيرة إلى أن عمليات أخذ العينات التى أجريت فى امتياز «أم سمرة» أظهرت وجود نحو 13.95 جم / طن من الذهب، فى حين أن عدة عينات من عروق الكوارتز فى منطقة «بكارى» أبرزت معدلات وصلت إلى 1.44جم/ طن ذهب.

وأكدت التقارير أنه بعد عمليات أخذ العينات أنجزت الشركة الدراسة الميدانية الأولى فى حقول امتيازها للذهب فى بكارى وأم سمرة فى الصحراء الشرقية لمصر، وتضمن برنامج الاستكشاف عمليات الحفر الأولى فى العديد من مواقع الذهب المعروفة – والتى كان بعضها مواقع لإنتاج الذهب التاريخية – فضلا عن تنفيذ عمليات التنقيب ورسم خرائط الاستطلاع.

وأشارت التقارير إلى أن برامج الأعمال والأبحاث الميدانية للشركة أظهرت وجود خام الذهب فى عروق ممتدة بأطوال كبيرة لم تكتشف من قبل، موضحة ان الصحراء الشرقية هى واحدة من مناطق الذهب الأقل استكشافا والأكثر جاذبية من الناحية الجيولوجية فى العالم.

وقالت إن مناطق امتياز الشركة لا تحوى الذهب فقط، بل تضم منطقة بكارى شبكة من العروق الحاملة للذهب ولكوارتز والكالسيت والباريت والليمونيت.

وأعلنت «نوينسكو» فى تقاريرها بعد ذلك تنفيذها البرنامج الثانى والثالث للاستكشاف فى مناطق امتيازها فى بكارى وأم سمرة فى الصحراء الشرقية بهدف تطوير وتوسيع قاعدة البيانات الخاصة بمناطق الامتياز، لافتة إلى أن الهدف من تلك البرامج تأكيد وجود امتداد للمنطقة الحاملة للذهب فى «بكارى الشمالية» والتى اكتشفتها الشركة مؤخرا باستخدام صور الأقمار الصناعية.

وجمعت الشركة ما يقرب من 70 عينة من منظومة شبكة العروق فى “بكارى الشمالية” حتى الآن، وسوف تستخدم فى رسم وتحديد برامج الاستكشاف المستقبلية، وعاينت أكثر من 11 كيلومترًا من امتداد معدن الذهب فى ثلاثة مواقع من أصل 13 موجودة ومعروفة فى منطقة امتياز «بكارى».

وقال بول جونز،  رئيس شركة «نوينسكو»، إنه تم اكتشاف اكثر من 30 منطقة لإنتاج الذهب مما يدل على أن منطقة الامتياز فى بكارى على درجة عالية من الأهمية للوجود الواضح للذهب وأيضا الشواهد السطحية الدالة على ذلك.

وانتهت البرامج الثلاثة للبحث بفحص أكثر من 11 كيلومترًا من امتداد عروق «الكوارتز» الحاملة للذهب، واكتشاف 10 مواقع أخرى للذهب فى منطقة الامتياز بكارى لم يتم بعد فحصها.

وأعلنت التقارير نتائج تحليل برنامج أخذ العينات الأولى، الذى أجرى فى مناطق امتياز الذهب “بكارى وأم سمرة” فى الصحراء الشرقية الحصول على تحليلات متعددة الجرامات من الذهب، تصل درجاتها إلى 46.3جم/ طن.

ولفتت إلى أن جميع العينات التى تم جمعها أثبتت وجود الذهب بمتوسط 7.95 جم / طن ذهب فى منطقة بكارى، وقد أظهر العمل الميدانى وقوع «بكارى 1» داخل امتداد يبلغ أكثر من 2.5 كيلو متر فى الطول، ويرتبط مكانيا مع تواجد “بكارى الشمالية الجديد” الذى حددته نوينسكو من العمل الميدانى ويصل طوله إلى 5 كيلومترات. بالإضافة إلى ذلك، تم الحصول على عينة بلغت 4.51 جم/ طن ذهب.

وجمعت الشركة نحو 38 عينة 19 منها تجاوزت 1.0جم / طن ذهب و10 منها تجاوزت 5 جم/ طن ذهب، ومنها 5 تجاوزت 10جم/ طن ذهب،أما بالنسبة لخام الزرنيخ فاحتوت أكثر من %60 من العينات على أكثر من 70 جزءًا فى المليون من الزرنيخ، و%10 تحتوى على أكثر من %500 وتشمل البرامج التى أجريت حتى الآن الأعمال التحضيرية لبرنامج الاستكشاف وقد تم تحليل العينات فى معامل ALS CHEMEX، فى مختبر روشيا مونتانا فى رومانيا، باستخدام طريقة ME-MS61 .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »