سيــارات

«رينو» تقود واردات السيارات الأوروبية خلال النصف الأول (جراف تفاعلى)

بعد أن أظهر تقرير اسكندرية الجمركى افراجها عن 4858 سيارة

شارك الخبر مع أصدقائك

قفزت واردات السيارات الأوروبية المنشأ خلال النصف الأول من العام الحالى بنسبة تصل إلى %37، بعد تمكن الوكلاء والمستوردين من الإفراج عن 23 ألفًا، و37 سيارة، مقابل 16 ألفًا، و812 سيارة تم استيرادها خلال نفس الفترة من العام الماضى.

واستحوذت العلامات الأوروبية المنشأ على حصة بلغت %49 من إجمالى واردات مصر من سيارات الركوب خلال النصف الأول من هذا العام، مقارنة بحصتها خلال نفس الفترة من العام الماضى والتى قدرت بـ%38.7.

وتعود الطفرة فى معدل استيراد مصر من السيارات الأوروبية إلى تطبيق السلطات المصرية المرحلة الأخيرة والنهائية من اتفاقية الشراكة الأوروبية مطلع يناير من هذا العام.

وساهم تطبيق اتفاقية الشراكة الأوروبية والمعروفة بـ «زيرو جمارك» فى هبوط أسعار كل السيارات بصفة عامة، والأوروبية بصفة خاصة.

وتراوحت قيمة التراجع فى أسعار السيارات الأوروبية منذ يناير من العام الحالى وحتى الآن ما يقرب من %2.6، وحتى %31، وفقًا للسعة اللترية المدعوم به محرك السيارة، مع العلم بأن السيارات المزودة بمحرك أعلى من 2000 سى سى شهدت تراجعًا فى أسعارها بقيمة تصل إلى مليون جنيه فى بعد الموديلات، والطرازات.

وتتوافر فى السوق المحلية 20 علامة تجارية ذات منشأ أوروبى وهى رينو، وبيجو، وأوبل، وسيات، ومرسيدس، وفيات، وسكودا، وفولكس فاجن، وستروين، وفولفو، وأودى، وبى إم دبليو، ومينى كوبر، وبورش، ولاند روفر، وجاكوار، وألفا روميو، ومازيراتى، وبنتلى، وأستون مارتن.

وفى سياق متصل، تربعت رينو قائمة العلامات الأوروبية الأعلى استيرادًا للسيارات خلال النصف الأول من العام الحالى بعد أن أظهر تقرير إسكندرية الجمركى إفراجها عن 4858 سيارة، مقابل 6778 وحدة خلال العام الماضى، بتراجع %28.3.

وأظهر التقرير احتلال بيجو المركز الثامة فى القائمة بإفراجها عن 3673 سيارة خلال تلك الفترة، مقابل 844 وحدة خلال العام الماضى، بنمو %335.2.

وحلت أوبل فى المركز الثالث فى قائمة العلامات الأوروبية الأعلى استيرادًا لسيارات الركوب الأوروبية بإجمالى 3205 سيارة خلال 2019، مقابل 2779 وحدة تم استيرادها خلال 2018، بنمو %15.3.

وجاءت سيات فى المركز الرابع فى القائمة بعد أن نمت وراداتها من السيارات %281.9، لتسجل 2654 سيارة خلال النصف الأول من هذا العام، مقارنة بالعام الماضى، والتى قدر إجمالى المفرج من العلامة التجارية 695 وحدة.

أما المركز الخامس فحصدته العلامة الفاخرة مرسيدس، والتى استطاعت تحقيق نمو فى وراداتها من موديلات العلامة الألمانية بلغت نسبته 82.4، بإجمالى 2646 سيارة، مقابل 1451 وحدة خلال العام الماضى.

واقتنصت فيات المركز السادس فى القائمة بإجمالى عدد سيارات مفرج عنها 1387 وحدة، مقابل 1600 سيارة خلال العام الماضى، بنمو %13.3.

وذكر التقرير تمكن سكودا من حصد المركز السابع لصالحها بعد أن سجلت وارداتها من سيارات الركوب 1312 سيارة، بنمو %74.2، إذ بلغ إجمالى سيارات العلامة التجارية المفرج عنها خلال العام الماضى 753 سيارة.

وأشار تقرير منفذ إسكندرية الجمركى حصد فولكس فاجن المركز الثامن فى قائمة العلامات التجارية الأعلى استيرادًا للسيارات الأوروبية بإجمالى 1027 سيارة، مقابل 809 وحدات تم تورديها للسوق المحلية خلال النصف الأول من العام الماضى، بنمو %26.9.

وتمكنت سيتروين من احتلال المركز التاسع فى القائمة بعد أن سجلت وارداتها للسوق المحلية 821 سيارة خلال النصف الأول من العام الحالى، مقابل 247 وحدة خلال العام الماضى، بنمو %232.4.

واستطاعت فولفو حصد المركز العاشر فى قائمة العلامات التجارية الأعلى استيرادًا للسيارات ذات المنشأ الأوروبى بإجمالى 415 سيارة، بنمو %45.1 عن العام الماضى، والتى شهد توريد 247 سيارة فولفو للسوق المحلية.

وفى المركز الحادى عشر جاءت أودى، والتى شهدت وارداتها للسوق المحلية نموًا بنسبة تصل إلى %28.6، بإجمالى 324 سيارة، مقابل 252 وحدة تم الإفراج عنها خلال النصف الأول من 2018.

وأشار منفذ إسكندرية الجمركى فى تقريره إلى اقتناص بى إم دبليو المركز الثانى عشر فى القائمة بعد أن تمكنت من الإفراج عن 192 سيارة خلال النصف الأول من العام الحالى، مقابل سيارتين فقط خلال نفس الفترة من العام الماضى.

وتمكنت مينى كوبر من حصد المركز الثالث عشر فى القائمة بإفراجها عن 172 سيارة خلال الفترة من يناير وحتى نهاية يونيو من العام الحالى، مقابل 103 سيارات خلال العام الماضى، بنمو %67.

وحققت بورش أعلى معدل نمو فى قائمة العلامات الأوروبية الأعلى استيرادًا للسيارات خلال النصف الأول، بنسبة تعدت %416، بإجمالى 124 سيارة مفرج عنها، مع العلم أن وارداتها للسوق المحلية خلال العام الماضى بلغت 24 سيارة فقط، لتحتل بذلك المرتبة الرابعة عشرة.

وحافظت رينج روفر على نفس معدلاتها من استيراد السيارات خلال النصف الأول من هذا العام دون أى تغيير عن العام الماضى، بإفراجها عن 109 سيارات، لتحصل بذلك على المركز الخامس عشر.

أما المركز السادس عشر فجاء من نصيب العلامة الإنجليزية جاكوار، والتى تمكنت من الإفراج عن 69 سيارة، مقابل 61 سيارة خلال العام الماضى، بنمو %13.1.

وحلت ألفا روميو بالمركز السابع عشر فى القائمة بعد أن تمكنت من استيراد 31 سيارة خلال النصف الأول من العام الحالى، بنمو %106.7 عن العام الماضى، مع العلم بأن وارداتها من السيارات خلال 2018 بلغ 15 سيارة.

وفى المركز الثامن عشر جاءت مازيراتى والتى تمكنت خلال النصف الأول من العام الحالى من استيراد 11 سيارة من موديلات العلامة الإيطالية.

واستطاعت بنتلى اقتناص المركز التاسع عشر فى قائمة العلامات الأوروبية الأعلى استيرادًا للسيارات خلال النصف الأول من العام الحالى بإجمالى 4 سيارات، فى المركز العشرين جاءت العلامة الرياضية الفاخرة أستون مارتن، والتى تمكنت من استيراد 3 سيارات خلال تلك الفترة.

وتجدر الإشارة إلى أن مبيعات السيارات الأوروبية المنشأ ارتفعت خلال النصف الأول من العام الحالى بنسبة تصل إلى %18.5، لتسجل 12 ألفًا، و780 سيارة، مقابل 10 آلاف، و782 وحدة تم تسويقها خلال نفس الفترة من العام الماضى، بحسب بيانات مجلس معلومات سوق السيارات «أميك».

ويوضح الجراف التفاعلى التالى واردات السيارات الأوروبية للسوق المصرية خلال النصف الأول من عامى 2018 و 2019 :

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »