سيــارات

«رينو» تتوقع انكماش الطلب فى روسيا بسبب أزمة أوكرانيا

تتوقع شركة رينو الفرنسية ثالث أكبر منتجة للسيارات فى أوروبا تباطؤ نمو المبيعات فى الأسواق الناشئة بصفة عامة وروسيا بصفة خاصة هذا العام بسبب التوترات العنيفة بين روسيا وأوكرانيا.

شارك الخبر مع أصدقائك

وكالات:

تتوقع شركة رينو الفرنسية ثالث أكبر منتجة للسيارات فى أوروبا تباطؤ نمو المبيعات فى الأسواق الناشئة بصفة عامة وروسيا بصفة خاصة هذا العام بسبب التوترات العنيفة بين روسيا وأوكرانيا.

ذكرت وكالة بلومبرج، أن رينو وشريكتها اليابانية نيسان موتور تهيمنان على حصة الأغلبية فى شركة oao افتوفاز الروسية التى تنتج موديلات لادا وأكبر شركة سيارات فى روسيا، والتى تراجعت مبيعاتها بحوالى %7.6 خلال النصف الأول من هذا العام، كما أنه من المتوقع أن تتراجع المبيعات فى سوق السيارات الروسية بأكثر من %10 خلال العام الحالى.

وأدى تراجع مبيعات رينو فى الأسواق الناشئة خلال الشهور الماضية إلى انخفاض أسعار أسهم الشركة بحوالى %16 خلال العام الحالى حتى بداية أغسطس الحالى لتصل القيمة السوقية لرينو إلى 20.1 مليار يورو (27 مليار دولار).

وقفزت أرباح رينو قبل خصم الفوائد والضرائب، والتى يطلق عليها هامش التشغيل، بحوالى %25 خلال النصف الماضى لتصل إلى أكثر من 729 مليون يورو بالمقارنة بالنصف نفسه من العام الماضى.

وانخفضت إيرادات رينو بحوالى %3 خلال الأشهر الستة الأولى من هذا العام لتصل إلى 19.8 مليار يورو، بسبب تأثيرات التقلبات السعرية فى أسعار العملات وتراجعت المبيعات عن القيمة المستهدفة، والتى حددتها الشركة عند 20.9 مليار يورو. 

شارك الخبر مع أصدقائك