عقـــارات

ريماكس مصر: مستعدون للعمل مع الدولة ووضع خطة تسويقية كاملة لتصدير العقار

تسير الدولة بخطوات جيدة في ملف تصدير العقار

شارك الخبر مع أصدقائك

أكد خالد ناصر رئيس مجلس الإدارة والمدير الإقليمي لشركة ريماكس مصر والإمارات، استعداد شركته للعمل مع الدولة لوضع رؤية شاملة وخطة تسويقية كاملة لتصدير العقار.

وأضاف ناصر أن الدولة تسير بخطوات جيدة في هذا الشأن، منوها بقدرة «ريماكس» على دعمها من خلال مكاتب الشركة الموجودة في أكثر من 115 دولة حول العالم.

تحديات تواجه ملف تصدير العقار

وأشار إلى أن التسويق والبنية التحتية وجودة الخدمات هي التحديات الرئيسية التي تواجه ملف تصدير العقار على الرغم من الفرص الهائلة المتاحة في هذا المجال، ولكن ما ينقص هو وجود الرؤية الشاملة.

اقرأ أيضا  محافظ القاهرة يوقع عقد إنشاء روضة السيدة 2 بتكلفة 500 مليون جنيه

وتابع أن هناك آليات عديدة يمكن تقديمها للمستثمر الأجنبي لتشجيعه على الشراء والاستثمار في العقار المصري بخلاف الاستناد إلى الطقس الجيد والشواطئ الجذابة والأسعار التنافسية.

التمويلات العقارية عنصر مهم لتصدير العقار

على جانب آخر، أفاد ناصر أن التمويلات العقارية هي عنصر مهم للغاية في معادلة التصدير العقاري، مشددا على ضرورة الاستفادة من تجارب الدول الأخرى في هذا الشأن.

وأوضح أن هناك بعض الدول التي تتيح للمشتري تملك الوحدة من خلال دفع من 30 إلى 50% من قيمة العقار مع العمل على تسهيل في التمويلات العقارية.

اقرأ أيضا  محافظة دمياط: إحلال وتجديد 25 مدرسة على مستوى المحافظة

وأكد أهمية دور البنوك الاستثمارية التي تستطيع أن تلعب دورا مهما في هذا الأمر من خلال توفير التمويل العقاري للمستثمر الأجنبي.

دور الدولة والمطورين

وأضاف ناصر أن الدولة تعمل بشكل مشترك مع المطورين العقاريين على توفير منتجات للسوق ومعرفة احتياجات المستثمرين، خاصة أن حجم السوق العالمية الخاصة بالوحدات ذات العلامات التجارية يبلغ 1.1 مليون وحدة.

وتابع أن الدولة تعمل على توفير الوحدات السكنية للأجانب بتشطيب كامل، حيث إن الوحدات ذات العلامات التجارية غالبا ما تستهدف العميل الأجنبي في مرحلة عمرية تتراوح بين 35 و40 عاما، وهي شريحة تحتاج إلى وحدات كاملة التشطيب وجاهزة للسكن.

اقرأ أيضا  «محمد كمال» للمقاولات تقتنص أعمال ترفيق توسعات 200 فدان صناعى بالفيوم الجديدة

ونوه بأنه قد جرى التنسيق مؤخرا مع محافظ البنك المركزي طارق عامر لإيجاد حلول لفتح حسابات بنكية للأجانب الراغبين في شراء وحدات بمصر بدون إجراءات الإقامة التي تمنع البعض من الاستثمار العقاري بمصر بسبب مشاكل الإقامة المزدوجة لدفع وتنشيط قطاع السياحة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »