رياضة

رونالدو على موعد لتعزيز تفوقه على ميسي

على المصرى: مع فوزه بلقبي الدوري الإسباني، ودوري الأبطال مع ريال مدريد، يطمح البرتغالي كريستيانو رونالدو، لتوسيع الفارق مع منافسه التقليدي ليونيل ميسي، في عدد الجوائز الفردية الكبيرة، بعدما أحرز صاروخ ماديرا، ألقاب الدوري الإسباني، ودوري الأبطال، وكأس السوبر الإسباني، والأوروبي في 2017، كما

شارك الخبر مع أصدقائك


على المصرى: 

مع فوزه بلقبي الدوري الإسباني، ودوري الأبطال مع ريال مدريد، يطمح البرتغالي كريستيانو رونالدو، لتوسيع الفارق مع منافسه التقليدي ليونيل ميسي، في عدد الجوائز الفردية الكبيرة، بعدما أحرز صاروخ ماديرا، ألقاب الدوري الإسباني، ودوري الأبطال، وكأس السوبر الإسباني، والأوروبي في 2017، كما قاد المنتخب البرتغالي لنهائيات مونديال روسيا 2018.

وسيكون البرتغالي، المرشح الأقوى للفوز اليوم الاثنين، بجائزة أفضل لاعب في العالم لعام 2017، في استفتاء الاتحاد الدولي للعبة “فيفا”، كان رونالدو، عادل رصيد ميسي من الجوائز الفردية الكبيرة قبل شهور عندما أحرز جائزة الفيفا لأفضل لاعب في العالم عام 2016، خلال الحفل الذي أقيم في مدينة زيوريخ السويسرية في 8 كانون ثان/يناير الماضي.

وبعدها بشهور، انفرد رونالدو بصدارة قائمة أكثر للاعبين فوزًا بالجوائز الفردية الكبيرة، حيث أحرز جائزة أفضل لاعب في أوروبا لعام 2017، وأصبح في رصيد كريستيانو 9 جوائز فردية كبيرة، مقابل ثمانية لميسي نجم برشلونة، وأحرز رونالدو، جائزة الكرة الذهبية 4 مرات، أعوام 2007، 2008، 2009، 2016 وهي الجائزة المقدمة من مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية علمًا أن جائزة المجلة اندمجت مع جائزة الفيفا بين “2010 ـ 2015”.

ومع انفصال الجائزتين مجددًا في 2016، نال رونالدو دفعة رائعة للانفراد بصدارة قائمة أكثر اللاعبين تتويجًا بالجوائز الفردية الكبيرة حيث توج بجائزة الكرة الذهبية في أواخر عام 2016، ثم حصد جائزة الفيفا قبل أن يحرز الجائزة التاسعة مؤخرًا، وهي جائزة أفضل لاعب في أوروبا.

وإذا توج رونالدو بالجائزة اليوم الإثنين في الحفل السنوي لجوائز الفيفا، ستكون الجائزة الكبيرة العاشرة له متفوقا بهذا على رصيد ميسي من الجوائز الكبيرة، ويتنافس رونالدو، على الجائزة غدًا مع ميسي، والبرازيلي نيمار دا سيلفا نجم باريس سان جيرمان.

وقاد رونالدو، 32 عامًا، الريال للتتويج بلقبه الثاني عشر في دوري الأبطال، واستعادة لقب الدوري الإسباني بخلاف الفوز بلقبي السوبر الأوروبي، والإسباني، وتوج ميسي بلقب كأس ملك إسبانيا مع برشلونة في الموسم الماضي، وتوج هدافًا للدوري الإسباني للموسم الرابع على التوالي، وقاد المنتخب الأرجنتيني إلى نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »