طاقة

«رواد الهندسة الحديثة» توقع اتفاقية أعمال المقاولات الخاصة بمشروع الضبعة

اتفاقية خاصة بأعمال المقاولات الخاصة بمشروع محطة توليد كهرباء الضبعة النووية العملاقة

شارك الخبر مع أصدقائك

وقع المهندس محمد محلب، رئيس شركة رواد الهندسة الحديثة، إحدى شركات مجموعة السويدي إليكتريك، في سوتشي بروسيا، اتفاقية خاصة بأعمال المقاولات الخاصة بمشروع محطة توليد كهرباء الضبعة النووية العملاقة.

وشهد مراسم توقيع الاتفاقية رئيس شركة “روساتوم” ونائب رئيس شركة أتوم ستروي أكسبورت مدير مشروع الضبعة.

ومن الجدير بالذكر أن مشروع الضبعة النووي حصل على إذن قبول الموقع فى 10 مارس 2019، من هيئة الرقابة النووية والإشعاعية.

اقرأ أيضا  أكاديمية السويدي تستعد لتشغيل ثالث فروعها بالسادات خلال (2021-2022)

ويعتبر الإذن إقرارًا بأن الموقع وخصائصه تتوافق مع المتطلبات المصرية، ومتطلبات الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وهو ما ينعكس على ضمان التشغيل الآمن والموثوق للمنشآت النووية.

وفي 19 نوفمبر 2015 وقّعت مصر وروسيا اتفاقية تعاون مشترك لإنشاء محطة للطاقة النووية بالضبعة، أعقب ذلك توقيع عدة اتفاقيات مع الشريك الروسي، ثم توقيع عقود المحطة فى ديسمبر 2017 ، والتى تتكون من 4 مفاعلات نووية بقدرة إجمالية 4800 ميجاوات، بواقع 1200 ميجاوات لكل منها، على أن يتم تشغيل أول مفاعل خلال 2026.

اقرأ أيضا  اتفاق بين مصر والأردن لرفع الربط الكهربائي لـ 1000 ميجاوات

وتنص الاتفاقية على تقديم روسيا قرضًا لمصر لتمويل الأعمال والخدمات والشحنات الخاصة بمعدات الإنشاء والتشغيل لوحدات الطاقة بمحطة الضبعة، بقيمة 25 مليار دولار، وتستخدم مصر القرض لتمويل %85 من قيمة كل عقد لتنفيذ هذه الأعمال.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »