تأميـــن

رفـض 546 طلبــاً للتأميــن علــي الحيــاة

ماهر أبوالفضل: كشفت دراسة حديثة أعدتها شعبة الحياة بالاتحاد المصري لشركات التأمين عن أكثر من 548 حالة تعرضت لرفض طلب التأمين عليها بجميع شركات التأمين التي تزاول نشاط تأمينات الحياة. وتبين أن %45 من طلبات التأمين علي الحياة التي تعرضت…

شارك الخبر مع أصدقائك

ماهر أبوالفضل:

كشفت دراسة حديثة أعدتها شعبة الحياة بالاتحاد المصري لشركات التأمين عن أكثر من 548 حالة تعرضت لرفض طلب التأمين عليها بجميع شركات التأمين التي تزاول نشاط تأمينات الحياة. وتبين أن %45 من طلبات التأمين علي الحياة التي تعرضت للرفض تخص المصابين بمرضي السكر الذين يمارسون الأعمال المكتبية في مقابل %17 فقط من الحالات ممن لا يمارسون عملا.

وأشارت الدراسة إلي أن %27 من الحالات التي تعرضت لرفض طلب التأمين تخص عددا من المصابين بأمراض الكلي الذين يمارسون الأعمال الحرفية والتجارية، مقابل  %45 لممارسي الأعمال الكتابية. أما المصابون بأمراض الكبد، الذين تقرر رفض طلباتهم، فأوضحت شعبة الحياة أن %31 منهم يمارسون الأعمال الحرفية والتجارية في مقابل %28 فقط ممن يمارسون  الأعمال المكتبية، وأن %47 من المصابين بأمراض القلب الذين تعرضوا لرفض طلبات التأمين عليهم هم من ممارسي الأعمال المكتبية، مقابل %14 من أصحاب الأعمال الحرة. أما الممارسون للأعمال الإدارية الذين رفضت الشركات التأمين عليهم من المصابين بفيروس «سي» فقد وصلت نسبتهم إلي %39 مقابل %26 في نفس الشريحة من أصحاب الأعمال الحرفية والتجارية.

وأظهرت دراسة شعبة الحياة أن %51 من مصابي مرض البلهارسيا الذين رفضت الشركات طلباتهم يمارسون الأعمال الحرفية والتجارية مقابل %26 لممارسي الأعمال الإدارية والمكتبية أما مصابو السمنة المفرطة ممن رفضت طلباتهم فقد وصلت نسبتهم إلي %59 ممن لا يمارسون أية أعمال مقابل %32 لأصحاب الأعمال الإدارية والمكتبية وانخفضت نسبة المرضي النفسيين الذين رفضت طلباتهم ممن يمارسون الأعمال المكتبية إلي %37، مقابل نفس النسبة (%37) للذين لا يمارسون أي أعمال في نفس الشريحة.

وفي قراءة لنتائج الدراسة، كشف الهامي القاضي أمين عام الاتحاد المصري لشركات التأمين عن تصدر شركة «مصر للتأمين» قائمة الشركات الأكثر رفضا لطلبات التأمين علي الحياة بنسبة %53 وبما يعادل 284 حالة من إجمالي 548 حالة تلتها شركة «الشرق للتأمين» بنسبة %17، بإجمالي 92 حالة.. في حين جاءت أليانز لتأمينات الحياة في المرتبة الثالثة بإجمالي 83 حالة، وبنسبة %15.

أما شركة «اليكو»» فقد وصل عدد طلبات التأمين علي الحياة التي رفضتها 57 طلبا بنسبة %9,96 من الإجمالي تلتها شركتا إن اس جي بي ( NSGB ) والتأمين الأهلية بنسبة %2 ثم شركة التجاري الدولي لتأمينات الحياة بنسبة %1 بينما انخفض عدد الحالات التي تعرضت لرفض طلبات التأمين عليها لدي شركتي قناة السويس والمهندس للتأمين إلي  %0,02

فقط بإجمالي حالة واحدة لكل منهما.

وأوضح القاضي أنه تم تقسيم الحالات المرفوض التأمين عليها وفقا لنوع المرض وكذلك مهنة الشخص طالب التأمين حيث تم جمع المهن المتشابهة من حيث طبيعة العمل تحت بند واحد.. فالأعمال الإدارية والمكتبية تشمل المحاسبين ومدراء الشركات وجميع الأعمال المكتبية الأخري أما فئة الأطباء والصيادلة والكيمائيين والتمريض فتشمل الطبيب والصيدلي والكيمائي والممرض وكذلك فئة الأجهزة العسكرية (شرطة وجيش) وأعمال النقل البري والأعمال الحرفية والتجارية والأعمال الزراعية والأعمال الحرة، وأما فئة بدون عمل فتشمل ربة المنزل والحاصلين علي مؤهلات ولا يعملون وأصحاب الأملاك.

الجدير بالذكر أن الدراسة أشارت إلي انخفاض عدد الحالات المرفوض التأمين عليها تباعا في السنوات القليلة الماضية حيث تراجع الرقم الإجمالي من 279 حالة في يونيو 200 3 إلي 169 حالة في يونيو 2004، لتصل إلي 100 حالة فقط في يونيو 2005.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »