اتصالات وتكنولوجيا

رغم الحظر الأمريكي.. «هواوي» تنفي تخفيض إنتاج الهواتف الذكية

الولايات المتحدة أدرجت شركة الاتصالات الصينية العملاقة هواوي، على قائمة سوداء تمنع الشركات الأمريكية من تزويدها بشرائح الكمبيوتر والبرامج والمكونات الأخرى بدون موافقة الحكومة.

شارك الخبر مع أصدقائك

نفت شركة هواوي الصينية التقارير الإعلامية التي ذكرت أن الشركة خفضت إنتاج الهواتف الذكية، وسط حرب تجارية بين الصين والولايات المتحدة وجدت هواوي نفسها في قلبها.

وبحسب “سكاي نيوز” كانت صحيفة “ساوث تشاينا مورنينغ بوست” أول من قالت إن “فوكسكون”، الشركة التايوانية المصنعة للإلكترونيات للعديد من الهواتف الذكية من بينها أبل، أوقفت العديد من خطوط الإنتاج لهواتف هواوي.

ونقلت الصحيفة عن أشخاص لم يكشفوا عن أسمائهم قولهم إن شركة “شينزين” أيضا خفضت الطلبات على الهواتف الجديدة من هواوي، وذكرت التقارير أنه لم يكن واضحا ما إذا كان هذا التقليص مؤقت أم دائم.

وقال مسؤول في شركة هواوي في تصريحات نقلها موقع صحيفة “فوربس”، إن “هواوي تدحض هذه المزاعم، ومستويات الإنتاج العالمية لدينا طبيعية، مع عدم وجود تعديلات ملحوظة في أي من الاتجاهين”.

وأدرجت الولايات المتحدة شركة الاتصالات الصينية العملاقة هواوي، على قائمة سوداء تمنع الشركات الأمريكية من تزويدها بشرائح الكمبيوتر والبرامج والمكونات الأخرى بدون موافقة الحكومة.

وردت بكين بفرض رسوم جمركية على المنتجات الأمريكية بقيمة 60 مليار دولار، ودخلت حيز التنفيذ السبت الماضي، معلنة أنها ستنشئ قائمتها الخاصة “للكيانات غير الموثوق بها” التي تتألف من الشركات الأجنبية والأفراد الأجانب.

وحافظت هواوي على ريادتها في مبيعات الهواتف الذكية في الربع الأول من العام الجاري، متفوقة على شركة أبل، لكن من المحتمل أن تواجه صعوبات للحفاظ على هذا التقدم حتى بقية العام.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »