تأميـــن

رئيس شركة المهندس للتأمين: السوق واعد بشرط إحداث ثورة في التوعية

التأمين صناعة صعبة للغاية تحتاج لمهارات وخبرات معينة من العاملين فيها، بحسب رضا فتحي رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لـ"شركة المهندس للتأمين"

شارك الخبر مع أصدقائك

قال رضا فتحي رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لـ”شركة المهندس للتأمين” ، إن سوق التأمين واعد لكن بشرط إحداث ثورة في التوعية التأمينية، مشيرًا إلى أن أبرز المشكلات التي تواجه الصناعة في مصر والشرق الأوسط هو نقص الوعي التأميني لدي المجتمع.

جاء ذلك في كلمته خلال الجلسة الثانية تحت عنوان “ترويض مخاطر التأمين بعد خفض الفائدة “، بمؤتمر الرؤساء التنفيذي السادس 2019، الذي تنظمه شركة “المال جي تي إم” على مدار يومين.

وأضاف فتحي أن التأمين صناعة صعبة للغاية تحتاج لمهارات وخبرات معينة من العاملين فيها، موضحًا أن الشركات تركز كل عام على نفس العملاء دون النظر لغيرها.

وأكد فتحي أن القائمين على الصناعة أهملوا قطاع هام تستهدفه الدولة، وهو المشروعات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر.

وتابع: أن المشروعات المتناهية الصغر تمثل 90% من الناتج الاقتصادي القومي للمجتمع الأوروبي، مشيرًا إلى أن كبرى الشركات بدأت متناهية الصغر ومتوسطة.

وطالب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لـ”شركة المهندس للتأمين” بالتركيز على هذا القطاع، بالإضافة إلى عمل توعية لهم وبرامج معينة.

وأشار إلى أن هناك مشكلة أخرى، وهي أن بعض المؤسسات الكبري لا تتمتع بالوعي التأميني الكامل للحفاظ علي المشروعات.

ولفت إلى أن وثيقة التأمين أصبحت “ورقة” بهدف استكمال المستندات الخاصة بالمشروعات.

وأضاف أن المتغيرات الحالية التي يشهدها العالم تجبرنا علي السعي بخطي سريعة لاستقطاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر بطرق غير عادية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »