طاقة

رشيد للبترول تعلن الانتهاء من حفر أبار المرحلة التاسعة بغرب الدلتا

تعكف شركتى رشيد والبرلس حاليا على تنفيذ عدة مشوعات فى إطار الانتهاء من مشروع حقول غازات غرب الدلتا بالتعاون مع شركة بريتش بتروليم البريطانية

شارك الخبر مع أصدقائك

كشف المهندس صبرى الشرقاوى رئيس شركتى رشيد والبرلس عن الانتهاء من حفر باقى آبار مشروع تنمية وإنتاج المرحلة التاسعة بالمياه العميقة غرب الدلتا ، خلال عرضه نتائج أعمال عام 2018/2019 لشركتى رشيد والبرلس على المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية،ومشيرا بأنه جارى العمل على ربطها على الإنتاج تباعاً اعتباراً من نهاية الشهر الحالي وحتى نهاية الربع الأول من عام 2020 لإضافة نحو 390 مليون قدم مكعب غاز يومياً من إجمالى 6 آبار .

 ومن المتوقع الانتهاء من وضع الآبار الثلاث الأولى من مشروع تنمية الغاز على الإنتاج في الربع الأخير من عام 2019 بمعدل انتاج حوالى 220 مليون قدم مكعب غاز يومياً.

وتعد شركة رشيد والبرلس شركة مشتركة بين الهيئة العامة للبترول وشركة شل العالمية،

وتعمل فى منطقة امتياز غرب الدلتا بالمياه العميقة بمنطقة البحر المتوسط.

3 محاورضمن خطة عمل «رشيد» لتنمية الغاز

وتشمل خطة عمل الشركة 3 محاور قصيرة ومتوسطة وطويلة المدى ،

وأسفر برنامج العمل قصير المدى عن نجاح جهود الشركة في تعظيم الاستفادة من التكنولوجيا المتقدمة خلال عمليات حفر الآبار بالمرحلة 9(ب) بمشروع تنمية الغاز،

واستهداف طبقات استكشافية عميقة بتكلفة استثمارية منخفضة عن اكتشاف طبقة حاملة للغازات من البئر “سوان شرق”

والتي أضافت حوالى 67 مليار قدم مكعب من المخزون القابل للاستخراج ،

 وعلى المدى المتوسط يجرى حالياً عقد ورش عمل واجتماعات فنية مع الشركاء الأجانب لتحديد أفضل الفرص التنموية للمرحلة العاشرة من الحقل،

حيث أسفرت الدراسات عن اختيار أفضل 7 آبار تنموية ويتم حالياً تقييم باقى الآبار لزيادة عدد الآبار المستهدفة من هذه المرحلة ،

 وتستهدف الشركة على المدى البعيد الوصول لطبقات عالية الضغط والحرارة

وتم اجراء عدد من الدراسات السيزمية أسفرت عن وضع خطة لحفر 4 آبار استكشافية بأساليب علمية متقدمة لبلوغ الطبقات العميقة

حفر أول بئر بتكنولوجيات جديدة بتكلفة 58 مليون دولار

 وقال بأنه يتم حفر أولى الآبار الاستكشافية والذى يتمتع باحتمالات واعدة على عمق 20 ألف قدم تحت سطح البحر بتكلفة 58 مليون دولار.

شركة بريتش بتروليم البريطانية

وأوضح أنه يتم العمل على عدة مشروعات أخرى في اطار الانتهاء من مشروع

حقول غازات غرب دلتا النيل بالتعاون مع شركة بى بى البريطانية منها مشروع خط الربط مع حقول غازات غرب الدلتا،

حيث تم الانتهاء من أعمال المشروع بنجاح في فبراير الماضى بطاقة استيعابية لاستقبال 500 مليون قدم مكعب غاز يومياً ،

345 مليون دولار حجم الانفاق

وأشار إلى الانتهاء من أعمال مشروع تسهيلات الإنتاج البرية المشتركة مع حقول غازات غرب الدلتا ودخوله الخدمة

، وسيتم اجراء الاختبارات النهائية لمضخات المتكثفات الرئيسية في الربع الثالث من عام 2019 ،

وأوضح أن اجمالى متوسط الغاز المباع لشركتى رشيد والبرلس بلغ خلال العام حوالى 290 مليون

قدم مكعب غاز يومياً وحوالى 3500 برميل يومياً من المتكثفات وأن حجم الانفاق بلغ 345 مليون دولار

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »