اقتصاد وأسواق

رسميا.. إلغاء شرط التصديق على شهادات المنشأ بالنسبة للواردات المصرية (مستند)

بالرغم من موافقة وزيرة الصناعة والتجارة على إلغائه منذ يوليو الماضي

شارك الخبر مع أصدقائك

أصدرت مصلحة الجمارك منشور جمركي رسمي، يتم بموجبه إلغاء شرط التصديق على شهادات المنشأ بالنسبة للواردات المصرية، والتي كان يتم تطبيقه استنادا على المادة رقم 14 من اللائحة الإستيرادية .

وصدر المنشور بالرغم من موافقة وزيرة الصناعة والتجارة الخارجية خلال يوليو الماضي بإلغاء هذا الشروط في عملية الإستيراد، وتم إبلاغ مصلحة الجمارك رسميا بالقرار، إلا أن العديد من المنافذ الجمركية لم تقم بتطبيق هذا القرار، إلا بعد أن صدر المنشور الجمركي الرسمي.

وكانت قد خاطبت وزيرة الصناعة والتجارة مصلحة الجمارك بأنه تم تلقي كتاب للواء  أمين عام مجلس الوزراء، طلب فيه الغاء شرط التصديق والتوثيق الوارد بالمادة رقم 14 من اللائحة التنفيذية للقواعد المنفذة لاحكام قانون الاستيراد والتصدير رقم 770 لسنة 2005 ، وذلك بناءا على مقترح تم تقديمه من قبل وزير المالية الدكتور محمد معيط.

وتم توجيه الخطاب الى وزارة الصناعة التجارة ، حيث وافقت الوزيرة نيفين جامع على مقترح وزارة المالية بهذا الشأن، على أن يتم تنفيذه خلال يوليو الجاري .

اقرأ أيضا  أسعار البيض اليوم 22-10-2021 في مصر

وفي هذا الصدد أصدرت مصلحة الجمارك منشور رقم 14 لسنة 2021 لجميع المنافذ الجمركية، بالغاء شرط التصديق على شهادة المنشأ الواردة بالمادة 14 من اللائحة الإستيرادية.

أحد مستخلصي الجمارك، أشار إلى أنه تم إجتماع خلال الساعات الأخيرة، بين قيادات وزارة المالية ومصلحة الجمارك، بعد رفض عددا من موظفي الجمارك بالمنافذ الجمركية بعدم الاعتراف بموافقة وزيرة الصناعة والتجارة الخارجية على الموافقة بالغاء هذا الشرط.

وأكد على أن الاجتماع تم عقده بحضور الشحات غتوري رئيس مصلحة الجمارك، والدكتوره منى نصر مساعد وزير المالية للتطوير الجمركي، وذلك لمناقشة اعتماد الفواتير التجارية من  الغرف التجارية ببلد التصدير، وتم الاتفاق  على عدم وجود سند قانونى لطلب الاعتماد من الغرف التجارية وفقا للائحة التنفيذية  لقانون الجمارك

وبالتالي لا يوجد اعتماد من الغرف التجارية للفواتير، على أنه فى حالة طلب أى منفذ جمركي لفواتير معتمدة يتم أبلاغ رئيس المصلحة شخصيا.

اقرأ أيضا  جمارك السلوم تضبط محاولة تهريب كمية من السجائر أجنبية الصنع

ومن المعروف أن وزارة الصناعة والتجارة منذ مارس من العام الماضي ، ومع تداعيات كورونا قد وافقت على مقترح من قبل أحمد الوكيل رئيس ىغرفة تجارة الإسكندرية، باستثناء عمليات التوثيق من الغرف التجارية لشهادات المنشأ ، والتي كان من الصعب الحصول عليها مع انتشار فيروس كورونا .

وظلت وزارة الصناعة والتجارة تقوم بتأجيل العمل على توثيق تلك الشهادات، وتبين لوزارة المالية أن عدم توثيق تلك الشهادات من شأنه سرعة الافراج الجمركي، وتسهيل العملية الاستيرادية.

وكانت أخر موافقة بداية العام الجاري 2021 باستمرار سريان التعليمات الخاصة بقبول المستندات المقدمة من المستوردين دون توثيق الغرف التجارية والسفارات المصرية في الخارج والإفراج عن الشحنات القادمة، طالما استوفت باقي الاشتراطات الأخرى، والتي بدأت مع تداعيات فيروس كورونا المستجد، وتم تجديدها كل 6 أشهر.

اقرأ أيضا  وزير المالية: لا تعديل للموازنة بسبب قفزات أسعار الغذاء والطاقة عالميا

 وكانت قد أصدر وزارة الصناعة والتجارة ومصلحة الجمارك منشورا في مارس من العام الماضي تؤكد من خلاله الغاء شرط توثيق شهادات المنشأ من الغرف التجارية الرئيسية من أجل الإفراج عن البضائع نتيجة تفشي وباء  وفيروس كورونا بسبب غلق تلك المنشأت.

كما  قررت وزيرة الصناعة والتجارة الخارجية وقتها الإفراج عن الشحنات القادمة من دول الاتحاد الاوربي ودول أخرى طالما استوفت باقي اشتراطات الاخرى مع أخذ تعهد على المستوردين بصحة المستندات المقدمة لمصلحة الجمارك للإفراج.

وكان أحمد الوكيل رئيس غرفة تجارة الإسكندرية، تقدم بمذكرة لكل من وزارة المالية ووزارة الصناعة والتجارة على ضرورة عدم إشتراط الحصول على موافقة الغرف التجارية على شهادات المنشأ للإفراج عن البضائع، خاصة أن تلك الغرف تواجه حاليا شبح الإغلاق بسبب فيروس كورونا مما ترتب عليه تعطيل العديد من البضائع بالموانئ المصرية والمنافذ الجمركية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »