لايف

رجال أعمال يطلقون حملة لدفع بريطانيا على ترك الاتحاد الاوروبي

رجال أعمال يطلقون حملة لدفع بريطانيا على ترك الاتحاد الاوروبي

شارك الخبر مع أصدقائك

أ ش أ:

قالت صحيفة ” التلجراف ” البريطانية اليوم الأحد،  إن حملة كبرى قيمتها 20 مليون جنيه استرليني ممولة من بعض أثرياء رجال الأعمال في بريطانيا لإقناع البريطانيين على ترك الاتحاد الأوروبي ستنطلق في سبتمبر المقبل. 

وأضافت الصحيفة أن منظمي الحملة يجرون بالفعل محادثات مع نجوم الرياضة والمشاهير ليعملوا سفراء ويتم تشكيل المسؤولين في لندن هذا الشهر ويتم استئجار الموظفين لإدارة الحملة وعنوانها “لا شكرا .. نحن نتطلع إلى العالمية “. 

والحملة التي يتزعمها أردون بانكس وهو مليونير يعمل في مجال التأمينات ومتبرع كبير لحزب الاستقلال في المملكة المتحدة لا علاقة لها بحملات سياسية عديدة تم تدشينها. 

وذكرت الصحيفة أن هناك ما لا يقل عن سبعة جماعات أخرى مناهضة للاتحاد الأوروبي بالفعل في بريطانيا ، تتسابق من اجل حصد الاعتراف بها كحملة رسمية حيث سيسمح ذلك لها بالحصول على ملايين من الجنيهات من الأموال العامة. 

يذكر أن رئيس الوزراء ديفيد كاميرون يستعد للسفر إلى أوروبا هذا الاسبوع ، حيث من المقرر أن يحدد مطالبه لاعادة التفاوض على علاقة بريطانيا بالاتحاد الأوروبي لاول مرة ، وسوف يكون إعادة التفاوض مدرجا على أجندة اجتماع الزعماء الأوروبيين لاول مرة يومي الخميس والجمعة.وقال مساعدو كاميرون انه سيكون قد أطلع كل زعماء الاتحاد الأوروبي على المطالب البريطانية بحلول ذلك الوقت.

شارك الخبر مع أصدقائك