اتصالات وتكنولوجيا

ربع مليون جنيه للخط.. مدير مبيعات بشركة محمول يتزعم عصابة لسرقة الأرقام المميزة

أنشأوا صفحة فيس بوك لبيع الأرقام المميزة بمبالغ كبيرة.

شارك الخبر مع أصدقائك

تزعم مدير مبيعات بإحدى شركات الاتصالات، تشكيلًا عصابيًا ضم فيه موظفة من زملائه وسيدة، لسرقة خطوط الهواتف المحمولة المميزة من أصحابها، من خلال معرفته ببياناتهم الشخصية -مستغلًا طبيعة عمله- وانتحال صفتهم للتنازل عنها لآخرين، وتسويقها عبر الإنترنت بمبالغ تخطت ربع مليون جنيه للواحد.

تزوير بطاقات شخصية

ترجع التفاصيل، لبلاغ تلقته الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة، من مواطنة، تقيم بمنطقة النزهة بالقاهرة.

قالت فيه إنها تعرضت لواقعة احتيال من قبل سيدة مجهولة انتحلت صفتها بموجب بطاقة رقم قومي “مزورة”، تضم بياناتها كاملة، واستولت على ملكيتها لخط هاتف محمول مسجل باسمها بإحدى شركات الاتصالات.

من خلال البحث والتحري، أسفرت جهود البحث أن وراء ارتكاب الواقعة، رئيس قسم الخطوط، موظفة بشركة الاتصالات التابع لها الخط الخاص بالضحية، سيدة، مقيمون بمحافطتي القاهرة والجيزة.

المتهمون

قصة الاستيلاء

وأشارت التحريات، إلى أن المتهمين اتفقوا بينهم على تكوين تشكيل عصابي تخصص نشاطه الإجرامي في ارتكاب جرائم الاستيلاء على ملكية خطوط هواتف المحمول، التى تحمل أرقام مميزة، ومنسوبة للشركة محل عمل الأول، والسابق للثانية بموجب بطاقات رقم قومي بأسماء أصحاب تلك الخطوط، وذلك دون علمهم.

وكشفت التحريات، أن المتهم الأول استغل طبيعة عمله كمدير مبيعات بإدارة المبيعات الخارجية للخطوط المميزة بالشركة، وقدرته على الدخول على بيانات أصحاب الخطوط.

وتطرقت إلى أنه يتمكن من الاستيلاء على بياناتهم، ومن ثم يستخرج بطاقة رقم قومي باسم المُبلغة “بدل فاقد”.

الرقم بـ 250 ألف جنيه

ويأتي دور الثانية التي استغلت تقارب الشبه والعمر بينها والشاكية بالتوجه لأحد فروع شركة المحمول بمنطقة العجوزة منتحلة صفتها، وتنازلت عن الخط للثالثة، وعقب ذلك تمكن المتهم الأول ببيعه لأحد تجار الهواتف المحمولة بمبلغ 250 ألف جنيه.

وعقب تقنين الإجراءات تم ضبط المتهمين الثلاثة، وعُثر بحوزتهم على بطاقة رقم قومى باسم الشاكية -استخدمت في ارتكاب الواقعة.

ووجدت أجهزة الأمن، أصل استمارة تنازل منسوبة لشركة خطوط المحمول التابع لها محل الواقعة، تفيد إقرار الشاكية بالتنازل عنه إلى المتهمة الثالثة.

إضافة إلى 4 خطوط هاتف محمول وعقود شرائهم منسوية لشركة المحمول، بخصوص شراء المتهمة الثانية لهم باسم المنتحل للشاكية، بقصد استخدامهم وتحميل قيمة الفواتير عليها، و4 فواتير شراء لهم.

صفحة «فيس بوك» لبيع الأرقام المميزة

واستمارة تنازل منسوبة لشركة المحمول -خالية البيانات، هاتف محمول خاص بالمتهم الأول.

وتبين من خلال فحص الهاتف، أنه يحتوى على صورة بطاقة الرقم القومي الخاصة بالشاكية والمستندات المضبوطة.

ومحادثات نصية على أحد برامج التواصل بين عناصر التشكيل العصابي تدل على نشاطهم الإجرامي.

صفحة إلكترونية على موقع “فيس بوك” لترويج خطوط الهواتف المحمول المميزة، بفحصها تبين أنها تحتوى على منشورات من المتهم لعرض الخطوط بأرقام مميزة للبيع، بمبالغ مالية طائلة.

انتحال صفة أجانب

وعثر على مستندات تفيد الاستيلاء على ملكية خطي محمول مميزان، أحدهما لشخص يحمل جنسية دولة عربية.

وتوكيل خاص عن تنازل شخص يحمل جنسية الدولة العربية عن الخط ملكه للمتهم الأول “مزور بالكامل”.

بمواجهة المتهمين أقروا بنشاطهم الإجرامي على النحو الوارد ذكره.

وأضاف المتهم الأول أنه أجرى إيداع 250 ألف جنيه، متحصلات بيع خط الشاكية بحسابه بأحد البنوك.

واتخذت الإجراءات القانونية اللازمة، وحرر محضر بالواقعة، وتباشر النيابة العامة التحقيقات.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »