بورصة وشركات

راية القابضة توافق على عرض البنك الأهلى للاستحواذ على حصة فى «أمان جروب»

راية القابضة توافق على عرض استحواذ من البنك الأهلى المصرى على حصة بشركة أمان

شارك الخبر مع أصدقائك

وافق مجلس إدارة شركة راية القابضة للإستثمارات المالية، على عرض البنك الأهلى المصرى للاستحواذ على حصة فى شركة أمان جروب للخدمات المالية غير المصرفية.

وقالت راية القابضة فى إفصاح للبورصة اليوم الأربعاء، إن المجلس أبدى موافقة مبدئية على العرض بجلسته المنعقدة 10 نوفمبر الجارى.

واطلع المجلس على تقرير القيمة العادلة لسهم شركة أمان جروب والمعد من قبل أبليت للاستشارات المالية “مستشار مستقل”.

وتقدم البنك الأهلى المصرى بعرض استحواذ على حصة أقلية فى شركة أمان جروب تصل إلى (24%) .ولم يذكر ثمن الصفقة حتى الآن.

وتمتلك راية القابضة شركة أمان جروب بالكامل بطريقة مباشرة بنسبة 99.8% وفقا للإفصاح.

وقالت راية إنها مازالت فى مرحلة المفاوضات النهائية مع البنك الأهلى حول مسائل تفصيلية تتعلق بعملية بيع الأسهم وثمنها.

ونوهت إلى أنها ستفصح عن كل التفاصيل المالية وبنود التعاقد للبورصة المصرية فور التوقيع.

وفوضت الشركة رئيس مجلس الإدارة أو العضو المنتدب منفردين بالتوقيع على العقود واستكمال ما يلزمها من موافقات وإجراءات بالهيئات الحكومية المختلفة.

اقرأ أيضا  المجموعة المالية تتربع على عرش السمسرة بحصة 39% خلال يوليو

راية القابضة: عروض المنافسة على أمان جروب منذ يناير الماضى

أمان

وتلقّت راية القابضة، فى يناير الماضى، 12 عرضًا أوليًّا للاستحواذ على حصة أقلية غير حاكمة بشركة “أمان هولدنج” للخدمات المالية غير المصرفية.

وأشارت راية، فى إفصاح، للبورصة، 23 يناير، إلى أن انعقاد مجلس إدارتها لمناقشة هذا العروض يتطلب تحولها من مجرد رغبات إلى عروض شراء مُلزمة.

وكشفت مصادر مطلعة، لـ«المال»، فى وقت سابق، عن رغبة بعض المؤسسات المحلية فى شراء حصة غير حاكمة من أسهم شركة أمان القابضة فى انتظار موافقة مجلس الإدارة.

وأعلنت راية القابضة، فى 6 يناير الماضى، عن إطلاق شركة “أمان هولدنج” برأسمال 375 مليون جنيه، فى إطار عملية إعادة هيكلة داخلية.

وأسفرت عملية الهيكلة عن ضم ثلاث شركات تحت منصة واحدة متكاملة تحمل اسم “أمان هولدنج للخدمات المالية غير المصرفية”.

وتشمل الشركات محل إعادة الهيكلة: أمان لخدمات الدفع الإلكترونى، أمان للخدمات المالية، أمان لتمويل المشروعات متناهية الصغر.

وقال مدحت خليل، رئيس مجلس إدارة راية، إن عملية الهيكلة بين شركات أمان خطوة على طريق خطة تعزيز الشمول المالى التى تتبناها الحكومة المصرية، والتى تستهدف الوصول إلى أكبر قدر ممكن من شرائح المجتمع المصرى.

اقرأ أيضا  البورصة تقفز 4.7% والأسهم تربح 34 مليار جنيه خلال يوليو

راية القابضة توافق على عرض أجنبى لشراء شركة بريق التابعة

مدحت خليل رئيس مجلس ادارة شركة راية القابضة
صورة أرشيفية

فى سياق متصل، وافق مجلس إدارة راية القابضة (بنفس الجلسة 10 نوفمبر) على عرض أجنبى للاستحواذ الكلي على شركتها التابعة “بريق لتقنيات الصناعات المتطورة”.

واطلع المجلس على تقرير القيمة العادلة لسهم شركة بريق والمعد من قبل المجموعة الاقتصادية للاستشارات المالية “مستشار مستقل”.

وتقدمت إحدى المؤسسات الأجنبية (لم يذكر اسمها) بعرض استحواذ كامل على أسهم شركة بريق بنسبة 100%.

وتمتلك راية القابضة شركة بريق بالكامل (98.76% بطريقة مباشرة) ، إضافة إلى حصة غير مباشرة تبلغ (1.34%) من خلال شركاتها التابعة، وفقا للإفصاح.

وقالت راية إنها مازالت فى مرحلة المفاوضات النهائية مع المؤسسة الأجنبية حول مسائل تفصيلية تتعلق بعملية بيع الأسهم وثمنها.

وتعمل شركة بريق فى مجال إعادة تدوير البلاستيك ،وتصدر جميع منتجاتها للخارج، كما تتعاون مع منظمات دولية فى مجال البيئة .

اقرأ أيضا  البورصة المصرية تفتتح أول ساعة على أداء متباين لمؤشراتها

تأسست راية القابضة عام 1990، وأدرجت في البورصة المصرية منذ عام 2005، وتضم 11 ألف موظف، ولها فروع فى كل من مصر والسعودية والإمارات وقطر وبولندا ونيجيريا وتنزانيا.

وتضم راية القابضة عشر شركات تابعة تعمل فى مجالات تكنولوجيا المعلومات، وتعهيد مراكز البيانات، ومراكز الاتصالات.

كما تعمل فى مجالات، المباني الذكية، والإلكترونيات الاستهلاكية، والأغذية، والمشروبات، والنقل البري، وإعادة تدوير البلاستيك، ووسائل الدفع الإلكتروني.

ويبلغ رأسمال راية 630.58 مليون جنيه، موزعًا على 126.11 مليون سهم، بقيمة اسمية 5 جنيهات للواحد.

ويتوزع هيكل ملكية “راية” بين عائلة مدحت خليل رئيس الشركة ، وعائلة الطويل ، وشركة الاستثمارات القابضة العالمية المحدودة، وآخرين وفقا للبيانات المتاحة على الموقع الإلكترونى للشركة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »