ثقافة وفنون

رامي صبري وشاكر وبوسي يعيدون الحفلات الفنية بعد أزمة كورونا

كذلك يعود الموسيقار عمر خيرت بعد فترة طويلة لإحياء حفل كبير بدار الأوبرا المصرية أوائل سبتمبر المقبل

شارك الخبر مع أصدقائك

قرر بعض المطربين العودة بنشاط حاليا لإحياء الحفلات والمناسبات أيضا، وذلك بعد توقف لعدة أشهر بسبب جائحة فيروس كورونا طيلة الفترة الماضية، حيث عاد المطرب رامي صبري لإحياء بعض الحفلات والمناسبات ، كذلك يعود الموسيقار عمر خيرت بعد فترة طويلة لإحياء حفل كبير بدار الأوبرا المصرية أوائل سبتمبر المقبل.

كما عادت المطربة الشعبية بوسي أيضا لأحياء المناسبات المختلفة، كذلك يعود الفنان عمرو دياب بعد فترة طويلة لإحياء حفل غنائي كبير أون لاين عبر تطبيق أنغامي الشهير.

وذلك بعد طرحه كليبه الجديد “أماكن السهر” مؤخرا وتحقيقه نجاحا كبيرا وتصدره للتريند على مواقع التواصل الاجتماعي بأكثر من 4 ملايين مشاهدة في يومين فقط.

ويقدم الفنان هاني شاكر حفلا غنائيا بدار الأوبرا المصرية خلال سبتمبر الجاري بعد فترة طويلة.

صلاح عطية: ستعيد نشاط المطربين للإنتاج الغنائي مرة أخرى

ويرى الشاعر الغنائي صلاح عطية ان الحفلات الغنائية والموسيقية بدأت تعود تدريجيا والجمهور متعطش لحضور الحفلات الغنائية مرة أخرى.

وأكد أن صناعة الموسيقى خسرت الكثير بسبب توقف الحفلات الغنائية الاشهر الماضية، لأنها تقوم بإدخال إيرادات للدولة من خلال الضرائب التي يتم دفعها في كل حفل غنائي .

اقرأ أيضا  نقاد : فيلم «حارس الذهب» قدم أحمد مالك كفنان عالمي

وأوضح أن عودة الحفلات الفنية بعد الأشهر الماضية، لعمر خيرت وبوسي ورامي صبري سيجذب الجمهور المصري لحضورها بقوة حتى الأشخاص الذين لم يعتادوا على حضور هذه الحفلات سابقا بسبب محاولتهم للخروج من أزمة وفترة فيرو كورونا الماضية.

وكشف عطية ايضا ان عودة الحفلات الموسيقية بدار الأوبرا المصرية وغيرها ، سيشجع كثير من المطربين على الانتاج الموسيقي بقوة الفترة المقبلة لانه سيكون هناك عائدا ماديا متحقق من هذه الحفلات فسيحمس المطربين للعمل بنشاط من جديد بعد الفترة السابقة ، لاسيما ان هؤلاء المطربين ليسوا قادرين على تحقيق مبالغ مادية كبيرة من مشاهدات اليوتيوب مثل مطربي المهرجانات ولاسبيل لهم لتحقيق عائد مادي جيد سوى الحفلات الموسيقية .

زوم: يجب أن يكون هناك وعي كبير فيها وتطبق الاجراءات الاحترازية جيدا

وقال الموزع الموسيقي زوم أيضا أن الحفلات الغنائية حينما تعود هذه الايام يجب ان يطبق فيها كافة الإجراءات الاحترازية ضد فيروس كورونا حى لا تحدث أي إصابات لأي شخص يتواجد بهذه الحفلات سواء بدار الأوبرا المصرية أو غيرها.

اقرأ أيضا  هنا شيحة ليست الأولى.. تعرف على فنانين واجهوا تهمة التهرب الضريبي عام 2020

ونوه إلى أنه يجب أن يكون هناك وعي كبير في الحفلات المقدمة الأيام القادمة، مؤكدا أنها ستسهم في تنشيط السوق الغنائية بقوة.

وأوضح زوم أن الحفلات التي أحياها الكثير من المطربين الفترة الماضية ، لم تحقق التواصل الجيد بين الجمهور ومطربيهم المفضلين.

وأكد أيضا أن أي حفل غنائي يقدمه المطرب على طريقته الخاصة ، ويكون هناك أسلوب جديد في تقديم الأغنيات له لذلك لاغنى عن الحفلات الغنائية المتعارف عليها منذ سنوات بوجود الجمهور وليست الحفلات عبر أون لاين التي شاهدناها طيلة الأشهر الماضية لكثير من الفنانين في مصر والوطن العربي.

علي عبدالفتاح: حفلات أون لاين لم تشبع الجمهور والمطربين وعودة الحفل الغنائي شيئا ايجابيا

ويرى علي عبد الفتاح المسؤول الاعلامي بشركة مزيكا للإنتاج الموسيقي أننا كنا نأمل أن تعود الحفلات الموسيقية مرة اخرى بقوة اكثر الفترة الحالية ، لكن عودتها بشكل تدريجي من خلال إحياء بعض المطربين للمناسبات وتقديم دار الاوبرا المصرية لحفلات موسيقية وغنائية حاليا يعتبر بماثبة خطوة وبداية تمهيدية لعودتها مرة أخرى مثلما كانت في السابق قبل جائحة فيروس كورونا وانتشارها في مصر.

اقرأ أيضا  نقاد عن تكريم الصاوي في الجونة السينمائي : فنان مثقف وموهوب وطاقة كبيرة

وأشار أيضا إلى أن عودة الحفلات الغنائية تدريجيا سيكون سببا في تشجيع المنتجين الموسيقين الأيام القادمة للإنتاج الغنائي مرة أخرى من خلال طرح أغنيات جديدة سنجيل أو البومات غنائية للمطربين.

ويضيف أن الحفلات الغنائية اون لاين لم تشبع الجمهور او المطربين الفترة الماضية ، لأن الحفل الغنائي للمطرب بدون جمهور لايكون فيه نفس الاحاسيس المتبادلة بين الفنان ومحبيه وهو يقدم أغنياته لهم على المسرح، لذلك نتمنى أن تعود الحركة الفنية والموسيقية لقوتها الايام القادمة وتعود الحفلات الغنائية الموسيقية لنشاطها من جديد الايام القادمة ، لاسيما ان موسم الصيف يحتاج للحفلات الغنائية التي تغير مود الناس كثيرا في هذه الأوقات.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »