اتصالات وتكنولوجيا

رالف باير.. الأب الروحى لألعاب الفيديو جيم

ولد رالف هنرى باير، مخترع العاب الفيديو جيم عام 1922 فى ألمانيا، لأسرة ذات جذور يهودية هاجرت إلى نيويورك عام 1938 هربا من أحداث الحرب العالمية الثانية، ثم قام بتغيير اسمه والتحق بالجيش الأمريكى بدءًا من 1943 وحتى 1946 قضى معظمها كضابط مخابرات بدول أوروبا.

شارك الخبر مع أصدقائك

المال ـ خاص

ولد رالف هنرى باير، مخترع العاب الفيديو جيم عام 1922 فى ألمانيا، لأسرة ذات جذور يهودية هاجرت إلى نيويورك عام 1938 هربا من أحداث الحرب العالمية الثانية، ثم قام بتغيير اسمه والتحق بالجيش الأمريكى بدءًا من 1943 وحتى 1946 قضى معظمها كضابط مخابرات بدول أوروبا.

فى عام 1966، ابتكر باير، أول لعبة فيديو تعمل على نظام «Console» تحت مسمى «Brown Box»
بمساعدة اثنين من المهندسين ومبلغ بقيمة 2500 دولار داخل شركة «Sanders Associates» للتطبيقات العسكرية، معتمدًا على الالواح الخشبية لحماية الصندوق البنى من الكسر والتلف.

وبعد مرور 15 عاما اخترع رالف أول منصة رقمية للألعاب الالكترونية قامت بشرائها شركة «Magnavox» التى اطلقت عليها اسم «Odyssey»، وحظيت بمنافسة شرسة مع رواد عالم ألعاب الفيديو آنذاك مثل شركة «Atari»، والتى استغلت فكرة لعبة تنس الطاولة التى ابتكرها «باير» فى إطلاق جهازها الشهير «Pong»، كما اخترع مسدس الضوء الذى يستخدم فى ألعاب التصويب الالكترونى.

وكان لـ«باير» باع طويل فى بطاقات المعايدة الإلكترونية، وأنظمة تتبع الغواصات البحرية المقاتلة، كما حصل على درجة العضوية الفخرية مدى الحياة من معهد مهندسى الاتصالات والكهرباء «IEEE»، وهو أعلى درجة وسط مهندسى العالم.

وحصد الميدالية الوطنية للتكنولوجيا من الرئيس الأمريكى السابق جورج بوش، وكان أحد أعضاء قاعة مشاهير المخترعين الوطنيين الأمريكية. كما حصد فى 2008 جائزة لعبة العام.

وحقق «باير» اكثر من 50 براءة اختراع بأمريكا بخلاف 100 اخرى على مستوى العالم، إلى أن وافته المنية يوم السبت 8 ديسمبر 2014 فى منزله بولاية نيو غامبشير البريطانية عن عمر يناهز الـ 92 عاما. 

شارك الخبر مع أصدقائك