اقتصاد وأسواق

«رابطة منتجي الأرز» تكشف خسائر زراعة المحصول الموسم الجاري

تتراوح الأسعار حاليا ما بين 3000 إلى 3200 جنيه للطن، مما يكبد المزارعين معاناة كبيرة خلال الموسم الحالي، حيث يفقد الفدان 5200 جنيه من تكاليف الزراعة والحصاد مقابل ما صرفه على المحصول

شارك الخبر مع أصدقائك

حذرت رابطة منتجي الأرز بكفر الشيخ  من خسائر مزارعي الأرز الموسم الجاري، بعد انخفاض أسعار الأرز في الأسواق بشكل كبير، وتتراوح الأسعار حاليا ما بين 3000 إلى 3200 جنيه للطن، مما يكبد المزارعين معاناة كبيرة خلال الموسم الحالي، حيث يفقد الفدان 5200 جنيه من تكاليف الزراعة والحصاد مقابل ما صرفه على المحصول.

وحددت رابطة منتجي الأرز في الدراسة حجم  خسائر الفدان الواحد في الموسم الحالي 2020 بنحو 5200 جنيه، تمثل الفرق بين الإيرادات والمصروفات، حيث ينتج الفدان 3 أطنان بما يعادل 9000 جنيه، تمثل عائدا متوسطا، بينما يتكلف الفدان طبقا للدراسة 14000 جنيه شاملة الإيجار 7000 جنيه، و7000 جنيه أخرى مصروفات ومستلزمات زراعية، وهو ما يبين حجم الخسائر.

وطبقا للدراسة فقد اشتملت اهم تلك المصروفات الزراعية للمحصول في 420 جنيه تقاوي و450 جنيه سوبر فوسفات وحرث الأرض 500جنيه و1300 جنيه شتل ومبيدات حشرية بنحو 500 جنيه.

اقرأ أيضا  جهاز تنمية المشروعات يحتفل بوجود ثلاثة من قياداته في مجلس الشيوخ

وتسجل  مساحات الأرز في مصر نحو  مليون و500 ألف فدان منها مليون 76 ألف فدان مقنن، والباقي مخالف، وطالب عدد من كبار المزارعين بتدخل الدولة لإنقاذ موسم الأرز، وقيام هيئة السلع التموينية بسحب 500 ألف طن من المزارعين مباشرة لدفع الأسعار للتحسن.

وأكد حسين عبد الرحمن نقيب الفلاحين أن التجار يطالبون المزارعين بأن يكون  سعر استلام الأرز من المزارعين  بين 4000 مقابل 3600 جنيه للأصناف عريضة الحبة.

وأوضح نقيب الفلاحين أن إنتاجية فدان الأرز في مصر انخفضت نتيجة مشكلات المياه والمناخ إلى ما بين 3.5 طن و4 طن فقط مقابل 5 أطنان خلال الأعوام الخمسة الماضية.

ومن جانبه، أكد محمد فرج ، رئيس اتحاد الفلاحين ، أنه مع استقرار أسعار السلع للمستهلكين، ولكن ليس على حساب المزارع، فلكي يتم استمرار زراعة الأرز في مصر وجميع المحاصيل الاستراتيجية يجب احتساب تكلفة الفدان وإضافة هامش ربح بنسبة 20%.

اقرأ أيضا  بريطانيا تعلن عن منحة شهرية 2100 جنيه إسترليني لقطاع الترفيه بسبب «كورونا»

وطالب فرج بتطبيق الزراعة التعاقدية بين المزارعين ووزارة التموين أسوة بالقمح والقصب والبنجر؛ لأنه محصول استراتيجي لا يقل أهمية عن أي منها، وأكد فرج أن تكلفة زراعة فدان الأرز بالإيجار تصل إلي 14000 ألف جنيه، وسعر البيع الحالي وهو ما بين 3000 جنيه لعريض الحبة للجديد يحقق عائدا 9000 جنيه فقط.

وأكد فرج أن زراعة محصول الأرز الجديد بدأت فى النصف الثانى من شهر أبريل وأول شهر مايو الماضى بزراعة مليون و500 ألف فدان، والذى ينتج عنها ما يقرب من 4 ملايين طن شعير، يخرج منه 2 مليون و500 طن أرز أبيض، بالإضافة إلى وجود كميات كبيرة من مخزون الأرز فى مصر تكفى جميعها احتياجات البلاد حتى أكتوبر 2021 المقبل، ولا يوجد أى أزمات فى نقص الأرز ولكن هناك كميات كبيرة تكفى وتفيض عن احتياجات المواطنين.

اقرأ أيضا  «فود هاوس» تعتزم نقل توكيلات مياه «سبلندور» العالمية إلى مصر

وأكد رجب شحاتة رئيس شعبة الأرز إلى أن أسعار الأرز تتعرض حاليا لموجة انخفاض من المنتظر أن تستقر الأسعار وتتحسن خلال الفترة المقبلة بعد انتهاء عملية الجمع والحصاد.

وأوضح شحاتة أن  سبب انخفاض السعر هو توفر المنتج على مدار العام ووجود كميات من العام الماضي ويمثل الاستهلاك السنوى من الأرز يصل إلى 2.5 مليون طن، ولدينا كافة الكميات التى تطلبها الأسواق، بالإضافة إلى وجود فائض للعام المقبل يتراوح من 2.5 إلى 3 ملايين طن ويتم وضعه كمخزون للعام المقبل مع المحصول الجديد من الأرز.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »