طاقة

رئيس مجموعة سعد الدين للغازات البترولية لـ«المال»: بدء تجارب تشغيل مشروع نقل الغاز الطبيعى عبر الناقلات

أعلنت مجموعة «سعد الدين» العام الماضى بدء تنفيذ المرحلة الأولى من خطة الحكومة لنقل الغاز عبر الناقلات بإجمالى استثمارات 150 مليون جنيه

شارك الخبر مع أصدقائك

أكد الدكتور محمد سعد الدين، رئيس جمعية مستثمرى الغاز المسال، ورئيس مجلس إدارة مجموعة «سعد الدين للغازات البترولية» فى تصريحات لـ«المال»، أنه تم البدء فى إطلاق أولى التجارب الفعلية لمشروع نقل الغاز الطبيعى عبر الناقلات لأول مرة فى مصر.

كان سعد الدين أكد بجريدة «المال» فبراير الماضى، أن المجموعة تستعد لبدء تجارب التوريد الأولية للغاز الطبيعى عبر الناقلات إلى سيناء.

وقال سعد الدين فى تصريحاته لـ”المال” «بدأنا تطبيق تجارب التوريد عبر الناقلات ، والتى تمثل الخطوة الأخيرة قبل التفعيل النهائى للمشروع.

وأعلنت مجموعة «سعد الدين» العام الماضى بدء تنفيذ المرحلة الأولى من خطة الحكومة لنقل الغاز عبر الناقلات بإجمالى استثمارات 150 مليون جنيه.

وقال سعد الدين لجريدة «المال» إن شركة سيناء للغاز انتهت من تجهيز وإعداد البنية التحتية للمشروع.

اقرأ أيضا  شركة «Peak Re» : أسواق إعادة التأمين لديها فرص واعدة رغم وباء «كورونا»

سيناء للغاز انتهت من كافة أعمالها لتهيئة البنية التحتية بأبو زنيمة

وتبنت شركة سيناء للغاز تدشين أعمال البنية التحتية وكافة الخطوط والتوصيلات التى ستدعم مشروع نقل الغاز الطبيعى للقطاع الصناعى فى منطقة أبو زنيمة عبر الناقلات.

وأوضح سعد الدين أن شركة سيناء للغاز قامت بتنفيذ أعمال تهيئة المصانع، وتجهيز شبكاتها وخطوطها الداخلية، لاستبقال الغاز عبر الناقلات، حيث أنها هى المسئولة عن تلك المنطقة «أبو زنيمة».

وعلى صعيد متصل لفت سعد الدين إلى أنه بعد الانتهاء من تجارب ما قبل التشغيل النهائى ، الجارى تنفيذها حاليا ،سيتم بدء التوريد الفعلى للمصانع فى الفترة القليلة المقبلة بحسب الكميات المتعاقد عليها معها.

ومن المخطط أن تورد المجموعة نحو 60 إلى 70 ألف متر مكعب من الغاز الطبيعى يوميا لنحو 3 إلى 4 مصانع فى منطقة أبو زنيمة خلال المرحلة الأولى من المشروع، وفقا لتصريحات سابقة لسعد الدين لجريدة «المال».

اقرأ أيضا  إنشاء لجنة قومية للموارد الإحيائية يثير الجدل تحت قبة مجلس الشيوخ

واشار سعد الدين إلى أنه عقب التوريد الفعلى لأول مصنع سيتم التوريد والتعاقد تباعا مع المصانع المجاورة فى المراحل اللاحقة لتنفيذ المشروع.

ويتم التنفيذ عبر 6 ناقلات دون استخدام الشبكة القومية للغاز، بتكلفة تقترب من 25 مليون جنيه للناقلة، شاملة نظام التشغيل والمرافق المتوافق مع مواصفات الأمان الأوروبية والعالمية.

وشركة «غازتون» التابعة لمجموعة سعد الدين، هى المسئولة عن تنفيذ المشروع، وتم تأسيسها عام 2000 ويتضمن نشاطها الأساسى نقل البوتاجاز LPG، وحصلت مؤخراً على ترخيص بمزاولة نشاط نقل الغاز الطبيعى المضغوط.CNG.

وتابع «سعد الدين»: رغم أزمة فيروس كورونا وما تبعها من إجراءات احترازية وقائية نفذتها الحكومة، إلا أن الشركة عملت بمجهودات كبيرة خلال الفترة الماضية تمهيدا للبدء الفعلى فى المشروع خلال الشهر الجارى، وذلك بعد الدعم الملحوظ للمشروع من قبل وزارة البترول والمهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية.

اقرأ أيضا  «البترول» تستهدف زيادة حصة القطاع المنزلى من استهلاك الغاز محليا

وتأسست مجموعة سعد الدين عام 1985، ولديها شركات تابعة فى مجالات إنشاء مصانع للغازات البترولية والمعدات، والأسمدة الزراعية، علاوة على وسائل النقل، وخاصة لقطاع الغاز والبترول، وغيرها من النشاطات.

وتغطى الشبكة القومية للغاز نحو %15 فقط من مناطق مصر، وفقا لتصريحات سابقة لرئيس جمعية مستثمرى الغاز. وتستهدف الخطة الجديدة لعمليات نقل الغاز الطبيعى بدون الاعتماد على خطوط الغاز التقليدية، تغطية نحو %85 من مساحة مصر البعيدة عن الشبكة القومية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »